افتح

بعد قليل

تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

وجها لوجه

المغرب.. ما مدى جدية التهديدات الإرهابية ؟

للمزيد

على هذه الأرض

المتوسط.. أرض الزراعات المهددة والصحاري الزاحفة

للمزيد

حدث اليوم

الولايات المتحدة .. فيرغسون متى يهدأ الشارع؟

للمزيد

النقاش

غزة.. من يفاوض من؟

للمزيد

قراءة في الصحافة العالمية

نحو قرار دولي بقطع رأس داعش!!

للمزيد

24 ساعة في فرنسا

جبن صلب لا ينتج إلا في جنوب فرنسا

للمزيد

على النت

تنديد بالاعتداء على مراهق مصاب بالتوحد

للمزيد

24 ساعة في فرنسا

فرنسا .. السياحة تنتعش مع اعتدال الطقس!!

للمزيد

حدث اليوم

باكستان .. خان والقادري في مواجهة شريف!

للمزيد

  • وزير العدل الأمريكي يزور فيرغسن لتهدئة وتيرة الاحتجاجات المستمرة منذ أيام

    للمزيد

  • فيديو: فلول "داعش" تنغص على البشمركة فرحة استعادتهم سد الموصل

    للمزيد

  • فيديو: قاطع رأس الصحافي الأمريكي جيمس فولي بريطاني الجنسية

    للمزيد

  • كيف جعل تنظيم "الدولة الإسلامية" من الإنترنت ساحة لنشر التطرف وبث الرعب؟

    للمزيد

  • قوات أمريكية خاصة حاولت إنقاذ رهائن أمريكيين مختطفين في سوريا لكنها فشلت

    للمزيد

  • الهلع يسود العاصمة اليمنية صنعاء ووفد رئاسي في صعدة للقاء الحوثي

    للمزيد

  • مانينغ مسرب الوثائق إلى ويكيليكس يرغب في التحول إلى امرأة

    للمزيد

  • فرنسا: اعتقال الناشطة السابقة في "فيمن" أمينة السبوعي بعد شجار مع امرأة محجبة

    للمزيد

  • تشييع جثمان الشاعر الفلسطيني سميح القاسم في موكب مهيب بالجليل

    للمزيد

  • بريجيت باردو تتمنى أن "تنقذ" زعيمة اليمين المتطرف مارين لوبان فرنسا

    للمزيد

  • قطر تدين "ذبح" الصحافي الأمريكي وتصف داعش ب"المجموعة الإجرامية"

    للمزيد

  • من هو محمد الضيف قائد كتائب "القسام" الذي يؤرق الإسرائيليين؟

    للمزيد

  • جولة "ملاكمة" بعد خلاف بين المدرب وحيد حاليلوزيتش واللاعب الفرنسي مالودا

    للمزيد

  • ما السر وراء إقبال "مسلمات بريطانيا" على ارتداء الحجاب؟

    للمزيد

  • صفحة تفاعلية: سقط هنا لأجل باريس

    للمزيد

  • ما هو السر وراء "القوة العسكرية" لـتنظيم "الدولة الإسلامية"؟

    للمزيد

  • مطارا القاهرة وتونس "يلغيان" معظم الرحلات الجوية نحو ليبيا

    للمزيد

  • أردوغان يعلن داود أوغلو رئيسا للحكومة المقبلة ولحزب العدالة والتنمية

    للمزيد

  • مقتل العشرات بينهم ثلاثة من قادة "القسام" في الغارات الإسرائيلية على غزة

    للمزيد

CULTURE

تداعيات مباراة مصر والجزائر تعكر صفو الحفل الختامي

نص برقية

آخر تحديث : 21/11/2009

ألقت أحداث العنف التي تلت مباراة كرة القدم بين مصر والجزائر بضلالها على الحفل الختامي لمهرجان القاهرة السينمائي الذي اختار ضمن فعاليات دورته الـ 33 هذا العام السينما الجزائرية ضيفة شرف.

أ ف ب - تركت احداث العنف التي اعقبت مباراة مصر الجزائر في كرة القدم اثرها على الحفل الختامي لمهرجان القاهرة السينمائي الذي احتفى ضمن فعاليات دورته ال33 هذا العام بالسينما الجزائرية.

وغاب عن الحفل الذي اقيم في دار الاوبرا في القاهرة عدد كبير من النجوم وكبار الفنانين المصريين كنوع من الاحتجاج على المشاركة في مهرجان يحتفي بالسينما الجزائرية كضيف شرف، في حين ابدى الذين حضروا استياءهم الشديد من هجوم المشجعين الجزائريين على الجمهور المصري عقب مباراة الفريقين في الخرطوم الاربعاء الماضي.

وصفق الجمهور كثيرا عندما اشاد رئيس المهرجان عزت ابو عوف في كلمته الختامية بتسامح "مصر ومشاعر الامومة التي تحملها من اصالة وتسامح وابداع وجمال"، وعندما اهدى الفنان فتحي عبد الوهاب جائزة افضل ممثل التي حصل عليها عن دوره في فيلم "عصافير النيل" للمنتخب المصري والجماهير التي رافقته الى الخرطوم، اخذ الحاضرون يصفقوق بحرارة وقوفا وهم يهتفون لمصر.

من جانبها طالبت الشركة العربية للانتاج السينمائي في بيان بمقاطعة السينما الجزائرية مؤكدة انها لن تتعاون في اي نشاط مع الجزائر في هذا المجال.

لكن ردا على مطالبة عدد من الصحافيين والفنانين المصريين بسحب تكريم السينما الجزائرية من المهرجان اكد وزير الثقافة المصري فاروق حسني لفرانس برس ان "تكريم السينما الجزائرية تم واتخذت جميع الخطوات من تكريم المبدعين الجزائريين واقامة الندوة الخاصة بالسينما الجزائرية الى جانب عرض جميع الافلام الجزائرية المشاركة، وحفل الختام لا علاقة له بالتكريمات".

وشدد حسني على ان "العلاقات الفنية والثقافية لا علاقة لها بالموقف السياسي وهي تقوم بين الشعوب وستستمر وكل انسان له الحق في التعبير عن موقفه اذا ما تعارض مع هذه الرؤية".

الا ان هذا لم يمنع عددا من الفنانين بينهم الفنان فتحي عبد الوهاب من المطالبة بطرد السفير الجزائري من القاهرة، ووقفوا بعد حفل الختام الى جانب بضع عشرات من الصحافيين المصريين المطالبين بمقاطعة الجزائر على مختلف الاصعدة رافعين اللافتات التي تطالب بذلك.

وكان الفنان احمد السقا اعلن من جانبه في اتصال خلال برنامج بث مباشر على قناة فضائية رفضه الحصول على جائزته من مهرجان سينمائي جزائري عن دوره في فيلم +ابراهيم الابيض+ لمروان حامد قائلا "لا يشرفني الحصول على مثل هذه الجائزة".

في المقابل راى المخرج خالد يوسف ان "ما حدث بعد المباراة لا يختصر تاريخ الجزائر ولا يمكن ان نتعامل معها كاسرائيل لانها مهما حصل بلد عربي بمصالح مشتركة وتاريخ طويل مشترك من النضال".

وتابع "ولا يجوز ان يستجاب لتصرفات مجموعة من الحثالة لتدمير مثل هذا التاريخ وانا الان اخاف جدا من خلق كراهية بين جيل جديد من الجزائريين والمصريين وما يحمله هذا من افاق تدميرية على مستقبل امتنا العربية ومستقبلنا كشعوب عربية".

هذا ما طالب فيه ايضا الفنان خالد ابو النجا الذي حصل على جائزة تقدير خاصة من لجنة تحكيم مسابقة الافلام العربية عن دوره في فيلم "هليوبولس" حيث اكد "على ضرورة تجاوز ما حصل واعادة شد البنيان بين الشعبين".

وقد توترت الاجواء بين القاهرة والجزائر بسبب مواجهة منتخبي البلدين ضمن التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس العالم في جنوب افريقيا 2010، التي تحولت الخميس الى ازمة دبلوماسية باستدعاء السفير المصري في الجزائر "للتشاور".

وحذر الرئيس المصري حسني مبارك السبت من ان بلاده "لن تتهاون مع من يسيء لكرامة ابنائها".

واوضح مبارك في كلمة في مجلس الشعب المصري ان "رعاية مواطنينا بالخارج مسؤولية الدولة، نرعى حقوقهم ولا نقبل المساس بهم او التطاول عليهم".

وكان علاء مبارك نجل الرئيس المصري وصف احداث العنف التي اعقبت مباراة الاربعاء بانها "ارهاب"، واصفا المشجعين الجزائريين بانهم "جماعات مرتزقة".

نشرت في : 22/11/2009

  • مصر - الجزائر

    مبارك يتوعد كل من يمس بكرامة مواطنيه

    للمزيد

  • مباراة مصر - الجزائر

    مثقفون وسينمائيون يدينون مظاهر العنف

    للمزيد

  • مصر - الجزائر

    القاهرة تستدعي سفيرها في الجزائر للتشاور على خلفية مباراة الخرطوم

    للمزيد

تعليق