افتح

بعد قليل

تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

ضيف ومسيرة

بهجت رزق.. مفكر و مكلف بالشؤون الثقافية لبعثة لبنان لدي اليونسكو ج1

للمزيد

ضيف ومسيرة

بهجت رزق.. مفكر و مكلف بالشؤون الثقافية لبعثة لبنان لدى اليونسكو ج2

للمزيد

النقاش

فرنسا.. التظاهرات المؤيدة لغزة.. بين المنع والترخيص

للمزيد

ريبورتاج

غزة .. المستشفيات والمساجد أهداف للطائرات الإسرائيلية!!

للمزيد

النقاش

فلسطين - إسرائيل .. ماراثون دبلوماسي بحثا عن الهدنة

للمزيد

24 ساعة في فرنسا

السلطات تصرح بتظاهرة مساندة لغزة في باريس

للمزيد

أصوات الشبكة

من سوريا إلى البحرين، الأطفال ضحايا الانتهاكات!

للمزيد

ريبورتاج

أمريكيون يطالبون بمقاطعة إسرائيل

للمزيد

ريبورتاج

ميرناشاه.. المدينة المهجورة

للمزيد

  • تسليم السلطة للبرلمان الجديد وسط استمرار المعارك في طرابلس وبنغازي

    للمزيد

  • غزة .. المستشفيات والمساجد أهداف للطائرات الإسرائيلية!!

    للمزيد

  • مقتل 60 شخصا على الأقل في هجوم استهدف حافلة تقل معتقلين شمال بغداد

    للمزيد

  • الإمام المغربي رشيد برباش: "حماس استخدمت السكان دروعا بشرية"

    للمزيد

  • النرويج: الاستخبارات تحذر من شن جماعة إسلامية هجوما "إرهابيا" في أيام

    للمزيد

  • المصريون منقسمون بشدة بشأن غزة على "فيس بوك"

    للمزيد

  • بالصور: الآلاف يتظاهرون في باريس تضامنا مع غزة تحت مراقبة أمنية مشددة

    للمزيد

  • عرب ويهود من أجل الحب لا الحرب

    للمزيد

  • المجلس اليهودي الأمريكي يصف أردوغان بأشد زعماء العالم معاداة لإسرائيل

    للمزيد

  • البابا فرنسيس يبارك السودانية مريم إبراهيم إسحق في الفاتيكان

    للمزيد

  • مجلس النواب العراقي ينتخب مرشح التحالف الكردستاني فؤاد معصوم رئيسا للجمهورية

    للمزيد

  • 15 قتيلا و200 جريح في قصف مدرسة الأونروا في غزة بينهم موظفي الأمم المتحدة

    للمزيد

  • حقوقي مغربي يرفض وسام الشرف الفرنسي احتجاجا على موقف هولاند من غزة

    للمزيد

  • سفارة فلسطين في باريس تتلقى رسالة تهديد إسرائيلية تحمل فيروسات

    للمزيد

  • الجيش الأردني يسقط طائرة بدون طيار قرب الحدود مع سوريا

    للمزيد

  • ارتفاع حصيلة القتلى الفلسطينيين بقطاع غزة إلى 804

    للمزيد

  • أفغانستان: مسلحون يعدمون 15 شخصا بينهم طفل رميا بالرصاص

    للمزيد

  • العثور على حطام الطائرة الجزائرية بشمال مالي وباريس ترسل وحدة عسكرية لعين المكان

    للمزيد

CULTURE

الأميرة ريم الفيصل: "لو كنت أعتبر التصوير حراما لما صوّرت"

نص حسناء مليح

آخر تحديث : 16/07/2010

يعرض حاليا بمتحف "مونبارناس" في العاصمة الفرنسية باريس 33 فنانا تشكيليا سعوديا لوحاتهم للتعريف بالفن السعودي في الغرب. الأميرة ريم الفيصل، أول امرأة صورت الحج، تحدثت لفرانس 24 عن تجربتها كامرأة مصورة في المملكة العربية السعودية.

يرفرف العلم السعودي هذه الأيام أمام مدخل متحف "مونبارناس" في العاصمة الفرنسية باريس حيث تعرض حاليا لوحات وصور فوتوغرافية لفنانين من المملكة العربية السعودية بهدف التعريف بالفن السعودي في الخارج. ويُنظم المعرض من 6 إلى 16 يوليو/تموز بالموازاة مع معرض آخر عن تاريخ المملكة في متحف "اللوفر" الشهير تحت عنوان "نظرتان للسعودية".

وقد اكتظت أرجاء متحف "مونبارناس" يوم الثلاثاء خلال مراسم تدشين المعرض. فالزوار أتوا من كل حدب وصوب لاكتشاف أعمال فنانين سعوديين. البعض جاء بدافع حب المعرفة وآخرون جاؤوا إلى المعرض بدافع الفضول بعد أن اعتادوا أن يسمعوا عن العربية السعودية عند التطرق لقضايا التشدد الديني أو الإرهاب، أكثر ما يسمعون عن الإبداع الفني في المملكة. بين هذا النوع من الزوار، نورة وهي سعودية مقيمة في فرنسا "جئت لأكتشف الفن السعودي وأشجع الفنانين لاسيما الإناث منهم...الفن التشكيلي أصبح وسيلة للتعبير ويتطور باستمرار في السعودية".

الأميرة ريم الفيصل : "لا توجد أي أكاديمية حقيقية للفنون في السعودية"

لوحات تمثل الفن التشكيلي التصويري والتجريدي إضافة إلى فن "الفوتوغرافيا" التصوير الضوئي علقت على جدران طابقي المتحف. ومن أبرزها أعمال 11 سيدة على رأسهن الأميرة ريم الفيصل التي شاركت بمجموعة " الحج". عمل جعلها أول امرأة فنانة تُصور مناسك الحج.

قضت ريم الفيصل مدة ثلاث سنوات لتصوير مجموعتها باللونين الأسود والأبيض بهدف " توثيق" مناسك الحج. وتبرر الأميرة السعودية مبادرتها قائلة " لنا ثقافة وحضارة تدور حول الحج...الحج عريق وراسخ في اللاّوعي السعودي...وكل أعمالي منبثقة من الآية الكريمة " الله نور السموات والأرض"، أي أنني أسعى من خلال أعمالي إلى إظهار تجلي الله فيما خلق، والحج أفضل مثال عن هذا التجلي".

من جهتها حضرت الفنانة شادية عالم، حفل التدشين للتعريف بلوحاتها لجمهور جديد. وقد شاركت بثلاث مجموعات: سمت الأولى "عين جاه" وحاولت فيها "الاحتفاء بالعين...الشعر عند العرب تراث مرتبط بالعين...وبالنسبة لي فالعين هي مرآة للدخول إلى عمق... الأشخاص والأشياء". وتحمل المجموعة الثانية اسم "منحدرات" وهي مستوحاة من تضاريس جنوب المملكة السعودية وألوانها الخضراء والنحاسية. أما المجموعة الثالثة فاسمها "التجريد" وتصوّر المرأة "وجسدها الذي يحمل كل الأشياء الجميلة".

حسناء مليح - فرانس 24
شادية عالم لم تتلق أي تكوين في مجال الفن التشكيلي، وتقول إنها عصامية بخلاف الأميرة ريم الفيصل التي درست التصوير في باريس. فليست هناك "أي أكاديمية حقيقية للفنون في السعودية" بالنسبة إلى الأميرة ريم الفيصل التي تحدثت عن واقع تدريس الفن بالمملكة بكل صراحة وبدون تهرب. وتضيف الأميرة ريم "نحن شعب عربي بدوي. الفن عندنا هو الشعر ليس كالغرب حيث الفن تجسيد. فنُّنا يقوم على التجريد...فن مسموع ليس كالفن التشكيلي". رأي زياد الإدريس، سفير المملكة لدى اليونسكو زكى رأي الأميرة ريم الفيصل"لدينا معاهد لتكوين مُدرّسي مادة التربية الفنية لتلاميذ التعليم الأساسي فقط"، كذلك الأمر بالنسبة لصالات العرض "هناك صالات للعرض في السعودية لكن ليس بالعدد والقيمة نفسهما كما في الغرب". 

"لو كنت أعتبر التصوير محرم دينيا لما صوّرت"
وبالإضافة إلى عدم وجود تدريس حقيقي للفن في السعودية، تثقل بعض التقاليد والأفكار المسبقة كاهل الفنانين السعوديين، كتحريم بعض علماء الدين للرسم والتصوير. وبهذا الصدد يقول السيد زياد الإدريس " هناك نقاش بين العلماء حول موقف الإسلام من تصوير الأحياء وغير الأحياء، ليس هناك رأي ديني حاسم في هذه المسألة". من جهتها، تعتبر الفنانة شادية عالم أن من يقولون إن التصوير حرام فذلك لأنهم يعارضون التجسيد. وتضيف "في اعتقادي الشخصي، التحريم جاء في زمن محدد، أي أنه جاء في بداية الإسلام لأن الناس كانوا قد تركوا لتوهم عبادة الأصنام، أما الآن فالأمر مختلف. التصوير فرضته رغبة في التعبير الفني وليس في عبادة ما نُصوّر".
الأميرة ريم الفيصل، لا تتفق بدورها مع وجهات النظر التي تعتبر التصوير حراما " أنا محجّبة. لو كنت أعتبر التصوير محرم دينيا حقا لما صوّرت". 

"المرأة السعودية مُحتفى بها"

وقد لا تقتصر العوائق التي تعيق طريق الفنان السعودي على الدين فقط، بل قد تشمل بعض التقاليد والمعتقدات المحلية كنظرة المجتمع للمرأة الفنانة. غير أن شادية عالم، التي جاءت إلى المعرض ببنطلون أبيض وقميص بنفسجي مرهف لها رأي آخر "المرأة في السعودية ليست كما تروج لها الصورة النمطية المتداولة عنها في الخارج. بل هي امرأة محتفى بها...لم يسبق أن تعرضتُ لأية مضايقات أثناء أدائي لعملي...لدي أعمال أثارت بعض الجدل كشريط مصوّر يظهر امرأة سعودية وهي تمشط شعرها. ومعلوم أن الشعر من المحرمات في الثقافة السعودية لكن لم أُمنع أبدا من عرض الشريط..وبالنسبة إلي فالفن هو الوحيد الذي يكسر هذه الحواجز..."

على غرار شادية العالم، لا ترجع الأميرة ريم الفيصل العوائق التي واجهتها في عملها كفنانة لكونها امرأة"لم أتلق انتقادات أو مضايقات لأنني امرأة، لا من الخارج ولا من العائلة...لم يمنعن أحد أبدا من ممارسة فني". غير أن الأميرة ريم واجهت مضايقات تعود لطبيعة فنها والذي يضطرها، بخلاف الفنان التشكيلي، إلى الخروج إلى الشارع والتقاط صور لأشخاص لا تعرفهم. وفي هذا الصدد تقول "السعوديون شعب حريص على خصوصيته والتقاط صور لهم قد يُعتبر من طرف البعض اختراقا لهذه الخصوصية... أو بمثابة شغلهم عن عبادتهم فيما يتعلق مثلا بالصور التي التقطتها أثناء مناسك الحج".

ويستمر معرض الفن التشكيلي السعودي بمتحف "مونبارناس" إلى 16 من يوليو/تموز، في حين يستمر معرض "طُرق الجزيرة العربية" في متحف "اللوفر" إلى 27 من الشهر ذاته.


 

نشرت في : 15/07/2010

تعليق