افتح

بعد قليل

تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

مراقبون

اليونان: في جحيم مستشفى السجن

للمزيد

حديث العواصم

الحرب بين الجماعات المسلحة في ليبيا.. حرب إيديولوجية أم معارك فرض قوة؟ ج1

للمزيد

حديث العواصم

الحرب بين الجماعات المسلحة في ليبيا.. حرب إيديولوجية أم معارك فرض قوة؟ ج2

للمزيد

ريبورتاج

الاتجار بالبشر جريمة منظمة في دبي!!

للمزيد

24 ساعة في فرنسا

الركود يصيب الفنادق الفرنسية!!

للمزيد

على هذه الأرض

المتوسط.. شاهد على نهوض الحضارة الإنسانية

للمزيد

على النت

تحرك على النت من أجل مسيحيي العراق

للمزيد

ريبورتاج

أوغندا.. عاهرة تخاف من الإيدز!!

للمزيد

ريبورتاج

السنغال.. شح في الأمطار وشح في الأمن...

للمزيد

  • فيديو: أجواء العيد في غزة بين الألم والأمل

    للمزيد

  • تفاصيل المواجهة المفتوحة بين تنظيم "الدولة الإسلامية" والجيش السوري

    للمزيد

  • جيل كيبل : هذه المرة حماس تضرب أولا وهذا أمر صعب على نتنياهو!!

    للمزيد

  • الأمم المتحدة تحذر من شراء النفط من الجماعات الإسلامية في العراق وسوريا

    للمزيد

  • تنظيم "الدولة الإسلامية" يفتتح مكتبا "لتزويج" الفتيات في سوريا

    للمزيد

  • إدعاء باريس ينفي أنباء عن فتح تحقيق حول تمويل حملة ساركوزي الرئاسية في 2007

    للمزيد

  • مقتل وجرح العشرات في هجوم مسلح على مكاتب حكومية ومركز للشرطة في إقليم شينجيانغ

    للمزيد

  • فرنسا ستجلي رعاياها بحرا من ليبيا

    للمزيد

  • طائرات إيطالية لإخماد حريق في مستودعي محروقات في طرابلس

    للمزيد

  • بالصور: فرنسيون يتضامنون مع مسيحيي العراق

    للمزيد

  • ما هو مستقبل العلاقات المغربية-الجزائرية بعد إعلان الرباط بناء سياج على الحدود؟

    للمزيد

  • المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية يطالب بحل جمعية يهودية متشددة

    للمزيد

  • مقتل 30 شخصا في اشتباكات بين قوات حكومية وميليشيات مسلحة

    للمزيد

  • فيديو: مستشفيات غزة ومخيماتها لم تسلم من القصف والغارات

    للمزيد

  • فرنسا سلمت مهدي نموش المتهم بمهاجمة المتحف اليهودي في بروكسل إلى بلجيكا

    للمزيد

  • هلاك 180 مهاجرا غير شرعيا في رحلة من ليبيا إلى صقلية منذ أيام

    للمزيد

  • كتائب القسام ترفض وقف إطلاق النار مع إسرائيل بدون وقف "العدوان ورفع الحصار"

    للمزيد

  • نتانياهو طلب من واشنطن التوسط لوقف إطلاق النار في غزة

    للمزيد

  • الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة يقران حزمة عقوبات جديدة ضد روسيا

    للمزيد

AMERICAS

أوباما يسبح في فلوريدا لاعادة الاعتبار لقطاع السياحة فيها

نص أ ف ب

آخر تحديث : 15/08/2010

يمضي الرئيس الأمريكي باراك أوباما وعائلته عطلة نهاية الأسبوع في منتجع "بنما سيتي" الواقع شمال غرب ولاية فلوريدا الأمريكية المتضررة من البقعة النفطية الضخمة في خليج المكسيك. في خطوة تهدف إلى التضامن مع سكان هذه المنطقة وإعادة الاعتبار لهذه الولاية التي تضررت فيها السياحة بشكل كبير جدا.


وعد الرئيس الاميركي باراك اوباما السبت بعدم التخلي عن المتضررين بالبقعة النفطية في خليج المكسيك حيث يمضي مع عائلته عطلة على شواطىء فلوريدا (جنوب شرق) تهدف الى تأكيد تضامنه مع المنطقة.

ويمضي اوباما عائلته عطلة نهاية الاسبوع في بنما سيتي المنتجع الواقع شمال غرب هذه الولاية السياسية.

وقد التقى تجارا ومتعهدين تضرروا باسوأ تلوث بحري في تاريخ الولايات المتحدة نجم عن انفجار وغرق منصة نفطية في نهاية نيسان/ابريل.

وقال اوباما في نهاية الاجتماع "اليوم تم سد البئر ولم يعد النفط يتسرب الى الخليج منذ شهر".

واضاف "انني هنا لاقول لكم ان عملنا لم ينته واننا لن نتخلى عنكم"، مؤكدا "سنواصل مراقبة وازالة كل كمية من النفط تصل الى سطح المياه وتنظيف كل ما يحدث على السواحل".

واشار اوباما الى دراسة اجريت مؤخرا، تفيد ان الجزء الاكبر من النفط الذي تسرب من البئر المتضررة قبالة سواحل لويزيانا (جنوب) تبخر او تم حله او جمعه.

وتابع الرئيس الاميركي "لكنني لن اشعر بالارتياح قبل اصلاح البيئة ايا كان الوقت الذي سيستغرقه ذلك".

وكانت ادارة اوباما واجهت انتقادات في الاشهر الاولى من الكارثة عندما فشلت محاولات متكررة قامت بها المجموعة النفطية البريطانية بريتش بتروليوم (بي بي) لسد البئر.

وتبنى الرئيس الاميركي مجددا السبت لهجة حازمة في الدفاع عن المنكوبين الذين ينتظرون تعويضات.

وقال "عندما اتيت من قبل الى الخليج سمعت غضبا كثيرا حول الطريقة التي تتعامل بها بي بي مع مطالب التعويض. التقيت مسؤولي بي بي في حزيران/يونيو وخلال اللقاء وافقوا على رصد عشرين مليار دولار لصندوق خاص للتعويضات".

واضاف الرئيس الذي كانت زوجته تقف الى جانبه ان "تأخير من جانب بي بي او الذين يديرون الصندوق الجديد، غير مقبول وساواصل ممارسة الضغوط ليتم النظر في تلك الطلبات" بسرعة.

ويمضي اوباما وزوجته وابنتهما ساشا وكلبهم بو حوالى 27 ساعة في بنما سيتي السبت والاحد ليعبروا عن تضامنهم مع سكان خليج المكسيك وتشجيع مواطنيهم على ان يحذو حذوهم.

وقال اوباما "بفضل عمليات التطهير اصبحت شواطىء الخليج نظيفة وآمنة ومفتوحة. لذلك نمضي انا وميشال وساشا عطلة هنا".

واضاف انه يريد ان "يبلغ مواطنينا بان عليهم التوجه الى هذه المنطقة ليس لدعمها فحسب بل لانها مكان رائع".

ولم يكشف البيت الابيض نشاطات باراك اوباما لبقية الوقت خلال اقامته في فلوريدا التي سيغادرها بعد ظهر اليوم، حسب البرنامج الرسمي.

وسبح الرئيس مع ابنته ساشا ولكن بعيدا عن اعين الجمهور وعدسات المصورين، كما اعلن بنفسه للصحافيين الذين يرافقونه.

ونشر البيت الابيض صورة واحدة للرئيس في المياه مع ابنته.

وبعد هذه الرحلة الخاطفة وعودة الابنة الكبرى ماليا من مخيم صيفي، ستتوجه العائلة الرئاسية الخميس وللسنة الثانية على التوالي الى مارثا فينيارد في ولاية ماساتشوسيتس (شمال شرق) لتمضي عطلة مدتها عشرة ايام حتى 29 آب/اغسطس.

 

نشرت في : 15/08/2010

  • الولايات المتحدة

    ولاية ألاباما تقاضي شركة "بي بي" بسبب البقعة النفطية

    للمزيد

  • بيئة

    باراك أوباما يعلن نجاح عملية مكافحة التسرب النفطي "تقريبا"

    للمزيد

  • بقعة نفطية

    "بي بي" لا تستبعد إعادة استغلال بئر النفط في خليج المكسيك

    للمزيد

تعليق