افتح

بعد قليل

تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

24 ساعة في فرنسا

مجزرة لغوية فرنسية.. ضحيتها فولتير

للمزيد

وجها لوجه

المغرب – الجزائر .. عشرون عاما على إغلاق الحدود بين البلدين..

للمزيد

النقاش

غزة.. نصر لمن وهزيمة لمن؟

للمزيد

حدث اليوم

نيجيريا .. بوكو حرام تعلنها "خلافة إسلامية"

للمزيد

قراءة في الصحافة العالمية

ما الذي يخسره بلخادم بعد تنحيته؟

للمزيد

ريبورتاج

السينما التونسية ضحية الإمكانيات رغم الطموحات المحلية

للمزيد

ريبورتاج

ما السر وراء هجرة المتقاعدين من فرنسا نحو البرتغال؟

للمزيد

على النت

بعد دلو الماء البارد التحدي هو ضرب الوجه بكعكة الكريمة!!

للمزيد

على النت

مصر تقدم نصائح للشرطة الأمريكية!!

للمزيد

  • مقاتلات سورية تقصف مواقع تسيطر عليها المعارضة المسلحة قرب معبر حدودي مع إسرائيل

    للمزيد

  • "الدولة الإسلامية" يعدم عشرات الجنود السوريين في محيط مطار الطبقة العسكري

    للمزيد

  • نيجيريا .. بوكو حرام تعلنها "خلافة إسلامية"

    للمزيد

  • ميشال بلاتيني لن يخوض انتخابات الفيفا العام المقبل

    للمزيد

  • المغرب – الجزائر .. عشرون عاما على إغلاق الحدود بين البلدين..

    للمزيد

  • اشتباكات عنيفة بين الجيش اللبناني ومسلحين في منطقة عرسال الحدودية

    للمزيد

  • من هو أول جهادي أمريكي في "الدولة الإسلامية" يقتل بسوريا؟

    للمزيد

  • هولاند: الأسد ليس شريكا في مكافحة الإرهاب

    للمزيد

  • أنجيلينا جولي وبراد بيت يتزوجان في فرنسا

    للمزيد

  • هل يمكن إشراك الأسد في الحرب على "الدولة الإسلامية"؟

    للمزيد

  • وقف طريق سريع بالمغرب لتصوير فيلم لتوم كروز

    للمزيد

  • اختيار كريستيانو رونالدو أفضل لاعب في أوروبا

    للمزيد

  • فضيحة تهريب الرضع النيجيريين تأخذ أبعادا دولية

    للمزيد

  • انفصاليون يحتلون مدنا بشرق أوكرانيا وسط تنديد دولي بانتهاك روسيا لسيادة البلاد

    للمزيد

  • خالد مشعل يؤكد رفض أي محاولة لنزع سلاح حماس

    للمزيد

  • مجموعة مسلحة تحتجز 43 من عناصر قوات حفظ السلام الدولية في الجولان

    للمزيد

  • أوباما يعلن عن مجموعة قرارات من أجل استراتيجية "تكسر شوكة" تنظيم الدولة الإسلامية

    للمزيد

AMERICAS

أوباما يؤكد في ذكرى اعتداءات 11 سبتمبر أن بلاده ليست في "حرب ضد الإسلام"

فيديو لين الرفاعي

نص أ ف ب

آخر تحديث : 11/09/2010

أكد الرئيس الأمريكي باراك أوباما في خطاب ألقاه السبت خلال حفل أقيم في بنسيلفانيا بمناسبة الذكرى التاسعة لاعتداءات 11 سبتمبر/أيلول أن الولايات المتحدة ليست ولن تكون "أبدا في حرب ضد الإسلام"، ودعا مواطنيه للتسامح.

ااكد الرئيس الاميركي باراك اوباما في خطاب القاه السبت خلال حفل اقيم قرب واشنطن بمناسبة الذكرى التاسعة لاعتداءات 11 ايلول/سبتمبر 2001 ان الولايات المتحدة ليست ولن تكون "ابدا في حرب ضد الاسلام".


وبعد الجدل الذي اندلع حول دعوة قس اميركي معاد للاسلام الى احراق مئات المصاحف، جدد اوباما التأكيد ان مرتكبي الاعتداءات التي اوقعت نحو ثلاثة الاف قتيل قبل تسعة اعوام "يمكنهم حتما ان يحاولوا بث الفرقة بيننا ولكننا لن نرضخ لحقدهم ولاحكامهم المسبقة".


واضاف خلال حفل اقيم في وزارة الدفاع احياء لذكرى 184 شخصا قتلوا عندما خطف انتحاريون من تنظيم القاعدة اربع طائرات واصطدموا باحداها في مبنى البنتاغون ان "الكتابات المقدسة تعلمنا الابتعاد من المرارة والغيظ والغضب والقتال والاهانة، وكل شكل آخر من اشكال الشر".

وتابع "يمكنهم حتما ان يحاولوا اثارة النزاعات بين معتقداتنا، ولكن بصفتنا اميركيين لسنا ولن نكون ابدا في حرب مع الاسلام. من هاجمنا في ذلك اليوم من ايلول/سبتمبر لم يكن ديانة، بل القاعدة، عصابة يرثى لها من الرجال الذين حرفوا الدين".

وفي نيويورك، اقيمت المراسم التقليدية للذكرى اعتبارا من الساعة 08,46 (12,46 ت غ)، في التوقيت نفسه الذي صدمت فيه احدى الطائرات المخطوفة البرج الاول لمركز التجارة العالمي.

وصدمت طائرتان برجي مركز التجارة العالمي في نيويورك بينما تحطمت ثالثة في البنتاغون في واشنطن وسقطت طائرة رابعة في طريقها في بنسلفانيا (شرق).

وقال نائب الرئيس الاميركي جو بايدن خلال مراسم احياء ذكرى الضحايا ال2752 الذين قتلوا في نيويورك "لسنا هنا للبكاء، بل لنتذكر ونعيد الاعمار".

وانشدت جوقة النشيد الوطني الاميركي، فيما حمل اقرباء للضحايا صورا لقتلاهم الذين سقطوا في الاعتداءات.

وبعد تسعة اعوام على الاعتداءات التي اعلن زعيم تنظيم القاعدة اسامة بن لادن مسؤوليته عنها، لا تزال الولايات المتحدة تعيش تحت وقع الصدمة.

واحيا هذه الصدمة اخيرا اعلان مشروع لبناء مركز اسلامي يضم مسجدا بالقرب من الموقع السابق للاعتداءات في نيويورك المعروف ب"غراوند زيرو".

ويحظى هذا المشروع بدعم رئيس بلدية نيويورك مايكل بلومبورغ والرئيس اوباما، ولكن في نظر معارضيه، يشكل هذا المسجد اهانة "للارض المقدسة" في "غراوند زيرو".

ومن بين المناهضين للمشروع، هدد القس المتشدد تيري جونز باحراق مئتي نسخة من القرآن السبت امام كنيسته في غينسفيل في فلوريدا (جنوب شرق)، ما اثار موجات استنكار عارمة في العالم وتحذيرات من القيام بهذه الخطوة.

لكن القس الاميركي تراجع السبت نهائيا عن هذه الدعوة قائلا في مقابلة تلفزيونية انه لن يقوم "ابدا" باحراق القرآن.

وجرت تظاهرات جديدة، محدودة النطاق، في شمال افغانستان السبت احتجاجا على دعوة القس جونز لاحراق المصحف، في حين لا يزال المسلمون في العالم يحتفلون بعيد الفطر.

وفي نيويورك، بدأ انصار ومعارضو مشروع بناء المسجد بالتجمع قبل انطلاق تظاهرتين مقررتين عند الساعة 18,00 ت غ و19,00 ت غ على التوالي.

وسيشارك النائب اليميني المتطرف في هولندا غيرت فيلدرز في التجمع الثاني.

وحضرت ميشال اوياما زوجة الرئيس الاميركي ولورا بوش زوجة الرئيس السابق جورج بوش، مراسم تكريمية لضحايا الرحلة الرقم 93 الذين قضوا في تحطم الطائرة في بنسلفانيا.

واعربت اوباما عن "اعجابها بالبطولة" التي اظهرها الركاب الذين حاولوا استعادة السيطرة على طائرة "بوينغ 757" المخطوفة والتي كان هدفها المحتمل البيت الابيض او مقر الكونغرس الاميركي (الكابيتول).

نشرت في : 11/09/2010

  • الولايات المتحدة

    مؤيدون ومناهضون لإقامة مسجد قرب مركز التجارة العالمي يتظاهرون في نيويورك

    للمزيد

  • الولايات المتحدة

    أوباما يدعو الأمريكيين للتسامح في الذكرى التاسعة لاعتداءات 11 سبتمبر

    للمزيد

  • الولايات المتحدة

    القس جونز يعلن نهاية المهلة التي حددها لإمام مسجد نيويورك

    للمزيد

تعليق