تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

ريبورتاج

وسائل التواصل الاجتماعي في المغرب.. قوة ضاغطة على دوائر القرار

للمزيد

ريبورتاج

فرنسا: جزيرة مايوت.. دعوات لطرد الأجانب ووقف استقبال المهاجرين

للمزيد

ضيف اليوم

تركيا-إسرائيل: أي استراتيجيات للصديقين القديمين في منطقة نزاعات؟

للمزيد

حوار

إدوين صامويل: لا وجود لقوات خاصة بريطانية في سوريا

للمزيد

موضة

التفاصيل والألوان والمزج بين الماضي و الحاضر.. مصادر موضة صيف 2017 للرجال

للمزيد

ثقافة

"هواجس الممثل المنفرد بنفسه".. فيلم للمخرج الجزائري حميد بن عمرة

للمزيد

وقفة مع الحدث

تركيا: لماذا الاستدارة نحو روسيا؟

للمزيد

وقفة مع الحدث

بريطانيا: هل يتجاوز الأوروبيون انقساماتهم؟

للمزيد

هوا مصر

تيران وصنافير.. ما الآثار السياسية والقانونية للحكم ببطلان الاتفاقية؟

للمزيد

الشرق الأوسط

استقبال شعبي حاشد للرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد في بيروت

نص أ ف ب

آخر تحديث : 13/10/2010

وصل الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد إلى لبنان في زيارة قسمت البلاد بين مرحب ومندد. ففي حين اصطف الآلاف من اللبنانيين على طريق المطار لاستقبال الرئيس الإيراني ندد عدد آخر بهذه الزيارة التي يرون فيها دعما بالأساس لـ"حزب الله" الموالي لإيران.

زيارة أحمدي نجاد تثير أسئلة شائكة - رأي عبد الوهاب بدرخان

جو باحوط أستاذ العلوم السياسية في باريس يتحدث عن الدور الإيراني في الشرق الأوسط

 

وصل الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد قبيل الساعة التاسعة من صباح اليوم الاربعاء (6,00 ت غ) الى مطار بيروت الدولي في بداية زيارة الى لبنان تستغرق يومين، بحسب ما افاد مراسل وكالة فرانس برس.

وسيتوجه الرئيس الايراني والوفد المرافق فورا الى القصر الجمهوري في بعبدا قرب بيروت حيث سيقام له استقبال رسمي، وحيث ينتظره رئيس الجمهورية ميشال سليمان ورئيس الحكومة سعد الحريري.

وكان في استقباله على مدرج المطار عند باب الطائرة رئيس المجلس النيابي نبيه بري الذي سيرافقه الى المقر الرئاسي ووزراء ونواب حزب الله وحركة امل الشيعيين.

كما شارك وفد من السفارة الايرانية وآخر من الجالية الايرانية في الاستقبال، بالاضافة الى والد القيادي في حزب الله عماد مغنية الذي قتل في دمشق العام 2008 ويتهم حزب الله اسرائيل باغتياله.

وبعد لحظات على هبوط طائرة احمدي نجاد في ارض المطار، هبطت طائرة ايرانية ثانية تقل بقية اعضاء الوفد الايراني.

وستتوج الزيارة بجولة الخميس في الجنوب، معقل حليفه حزب الله والمنطقة الحدودية مع اسرائيل، عدوة ايران اللدودة. ويتوقع ان تشكل الزيارة عرض قوة للجمهورية الاسلامية ولحزب الله، في اطار مشروعهما الاستراتيجي في الشرق الاوسط المعادي للسياسة الاسرائيلية والاميركية.

ووصف تلفزيون "المنار" التابع لحزب الله الحدث ب"الزيارة التاريخية".

وفي نقل مباشر للحشود المتجمعة على طريق المطار وفي عدد من شوارع الضاحية الجنوبية لبيروت لاستقبال الرئيس الايراني، قال التلفزيون ان هذا الاستقبال "سيشكل صفعة لكل من تفوه بكلمة سوء عن هذه الزيارة، لا سيما الولايات المتحدة واسرائيل".

وهي الزيارة الاولى لاحمدي نجاد الى لبنان منذ انتخابه رئيسا العام 2005 والثانية لرئيس ايراني بعد زيارة الرئيس السابق محمد خاتمي في 2003.

وسيشارك الرئيس الايراني مساء اليوم في تجمع شعبي في الضاحية الجنوبية لبيروت من تنظيم حركة امل وحزب الله ينتظر ان يطل خلاله ايضا الامين العام لحزب الله حسن نصر الله، على ان يتناول العشاء في وقت لاحق الى مائدة نبيه بري.

 

نشرت في : 13/10/2010

  • لبنان

    زيارة الرئيس الإيراني أحمدي نجاد بين ترحيب في جنوب بيروت وتنديد في شمال البلاد

    للمزيد

  • لبنان

    نائب ينتمي إلى تيار رئيس الوزراء يطالب الحريري بالاستقالة

    للمزيد

تعليق