تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

حوار

معين المرعبي: "لا سياسة موحدة داخل الحكومة اللبنانية لاحتواء موضوع النازحين"

للمزيد

الأسبوع الاقتصادي

الربيع العربي.. التكلفة الاقتصادية والخسائر غير مباشرة على اقتصاديات دول الجوار ج2

للمزيد

الأسبوع الاقتصادي

ليبيا.. سبع سنوات بعد الانتفاضة "أزمة سياسية واقتصادية غير مسبوقة؟"

للمزيد

ضيف اليوم

منظمة العفو الدولية: "المجتمع الدولي تقاعس في مواجهة جرائم ضد الإنسانية"

للمزيد

ضيف اليوم

الانتخابات البلدية في تونس.. إغلاق باب الترشح في جميع الولايات

للمزيد

وجها لوجه

تونس.. مرشح تونسي يهودي على قائمة النهضة، دهاء سياسي أم انفتاح حقيقي؟

للمزيد

قراءة في الصحافة العالمية

ما هي دوافع روسيا في استمرار الحرب في الغوطة الشرقية؟

للمزيد

قراءة في صحف الخليج

انخفاض مبيعات الذهب في الإمارات العربية المتحدة

للمزيد

وجها لوجه

الجزائر.. ما هي الخيارات في مواجهة الاحتجاجات؟

للمزيد

أفريقيا

خامس حالة انتحار في سيدي بوزيد ومقتل أربعة أشخاص برصاص الشرطة في القصرين

نص أ ف ب

آخر تحديث : 11/01/2011

أعلنت السلطات التونسية مقتل أربعة أشخاص وصفتهم بـ"المهاجمين" بالرصاص وإصابة 8 من الشرطة في صدامات وقعت في مدينة القصرين، بينما أفاد شهود عيان عن انتحار شاب جامعي عاطل عن العمل بالتيار الكهربائي في خامس حالة انتحار تسجل في البلاد.

المعارضة تتحدث عن سقوط عشرين قتيلا في المواجهات ووزارة الداخلية تقر بثمانية

التوتر ينتقل من الشارع إلى ساحة الأنترنت و"فيس بوك"


اعلنت السلطات التونسية الثلاثاء مقتل اربعة "مهاجمين" بالرصاص واصابة 8 شرطيين بجروح في صدامات وقعت الاثنين في مدينة القصرين التي تقع على بعد 290 كلم جنوبي العاصمة التونسية.انتحار شاب جامعي عاطل عن العمل في منطقة سيدي بوزيد

انتحار شاب جامعي عاطل عن العمل في منطقة سيدي بوزيد
 انتحر شاب تونسي من اصحاب الشهادات الجامعية وعاطل عن العمل، باستخدام التيار الكهربائي في احدى قرى ولاية سيدي بوزيد في الوسط الغربي التونسي، على ما افاد الثلاثاء شاهد واحد اقارب الشاب المنتحر.

وهذه خامس حالة انتحار منذ 17 كانون الاول/ديسمبر تاريخ اقدام الشاب محمد البوعزيزي (26 عاما) الذي كان يعمل بائعا متجولا من دون ترخيص، على الانتحار حرقا للاحتجاج على مصادرة بضاعته، ما ادى الى اندلاع احتجاجات لا سابق لها في تونس.

وقال محمد فاضل الاستاذ والنقابي لوكالة فرانس برس ان علاء الحيدوري (23 عاما) خريج الجامعة العاطل عن العمل، تسلق مساء الاثنين عمود كهرباء وانتحر مستخدما كوابل الضغط العالي.

والشاب وهو من قرية العمران قرب مدينة سيدي بوزيد، كان اصيب بالرصاص في رجله خلال مواجهات خلفت قتيلا والعديد من الجرحى في 24 كانون الاول/ديسمبر بمدينة منزل بوزيان، بحسب صحافي قريب من اسرته.

ووقعت حالة الانتحار الجديدة هذه اثر اعمال عنف شهدتها نهاية الاسبوع الماضي مدن الوسط الغربي التونسي خلفت 14 قتيلا بالرصاص بحسب السلطات واكثر من 50 قتيلا بحسب مصادر نقابية.

نشرت في : 11/01/2011

  • تونس

    المظاهرات متواصلة وبن علي يتعهد بتوفير آلاف فرص العمل

    للمزيد

  • تونس

    الحكومة تعترف بـ"شرعية" الحركة الاحتجاجية وتندد بـ"التضليل الإعلامي" الأجنبي

    للمزيد

  • تونس

    التونسيون وبوادر قطيعة نهائية مع الإعلام المحلي

    للمزيد

تعليق