تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

قراءة في الصحافة العالمية

غياب استراتيجية غربية في ليبيا يترك المجال لروسيا!!

للمزيد

وجها لوجه

تونس.. هل تشكل "جبهة الانقاذ" بديلا سياسيا جديا؟

للمزيد

النقاش

المملكة المتحدة: "نغادر الاتحاد الأوروبي لا أوروبا"

للمزيد

حدث اليوم

اليمن: مأساة إنسانية

للمزيد

ريبورتاج

فنادق فخمة في إيرلندا تحرص على تقديم أرقى وسائل الاستجمام

للمزيد

ريبورتاج

تعليم اللغة العربية في المدارس الفرنسية يثير جدلا بين السياسيين

للمزيد

قراءة في الصحافة العالمية

كيف سيرد الأوروبيون على "استفزازات" ترامب؟!

للمزيد

قراءة في صحف الخليج

توقع بانخفاض الإيجارات السكنية في قطر

للمزيد

24 ساعة في فرنسا

مناظرة اليسار الثانية.. الدور الدبلوماسي لفرنسا وعلاقتها بحلفائها

للمزيد

MonteCarloDoualiya

"وهلق لوين" فيلم لبناني يجمع بين الدراما العذبة والكوميديا الرقيقة

نص ميشا خليل

آخر تحديث : 17/05/2011

عرض مساء الإثنين الفيلم اللبناني "وهلق لوين" للمخرجة نادين لبكي. إنّه الفيلم الروائي الثاني للفنانة اللبنانية بعد فيلمها الأّول "سكّر بنات". ويشارك في فعالية "نظرة ما" الفعالية الثانية من حيث الأهمية في مهرجان كان السينمائي.

الدورة الرابعة والستون لمهرجان كان السينمائي

 "وهلق لوين" هو الفيلم العربي الوحيد المشارك في مهرجان كان السينمائي. أنهت المخرجة اللبنانية نادين لبكي تصويره في وقت قياسي دام ثلاثة أشهر ليتمّكن من المشاركة في المهرجان. الفيلم كلف أربعة ملايين يورو. مبلغ يكرّسه أكبر إنتاج في تاريخ السينما اللبنانية. القصة تدور حول مجموعة من النساء تحاول تخطّي الانقسامات الدينية التي ولدّتها الحرب الأهلية وتسعى إلى إلهاء رجالهن عن إثارة الفتنة. اعتمدت نادين لبكي على ممثلّين غير محترفين أدّوا أدوراهم ببراعة لا تدّل على عدم خبرتهم في هذا المجال. ممثلّون يتحرّكون في ديكور طبيعي ويخدمون قصة تجتمع فيها الدراما الممزوجة بكوميديا رقيقة تصل في بعض الأحيان إلى حدّ الهزلية الطريفة.

تشارك نادين لبكي  للمرة الثانية في مهرجان كان بعد فيلمها "سكّر بنات" الذي عُرِضَ ضمن فعالية "نصف شهر المخرجين" في سنة 2007

نشرت في : 16/05/2011

  • الدورة الرابعة والستون لمهرجان كان السينمائي

    للمزيد

تعليق