تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

قراءة في الصحافة العالمية

حافلة البيضاء.. من المسؤول عن "تحلل" المجتمع المغربي؟

للمزيد

ريبورتاج

صياد سابق يدفن جثث المهاجرين التي تلفظها الأمواج على الشواطئ التونسية

للمزيد

وجها لوجه

ليبيا.. هل النيل من حفتر وراء مذكرة التوقيف الدولية ضد قائد الإعدامات "الورفلي"؟

للمزيد

حدث اليوم

ما هي استراتيجية الجيش العراقي لاستعادة مدينة تلعفر من تنظيم "الدولة الإسلامية"؟

للمزيد

ريبورتاج

جدل في مصر حول تعديل مادة دستورية لتمديد فترة الرئاسة إلى ست سنوات

للمزيد

رياضة 24

هل سيدفع نادي العاصمة الفرنسية 200 مليون يورو من جديد؟

للمزيد

رياضة 24

نيمار.. باريس سان جرمان يجد أميرا لحديقته

للمزيد

ريبورتاج

الكاميرون.. لاجئون يفكرون بالعودة إلى نيجيريا ومواجهة الموت على يد بوكو حرام بسبب نقص الغذاء

للمزيد

ريبورتاج

توغو .. عائلات تتهم أطفالها بأنهم مسكونون بالشياطين!!

للمزيد

MonteCarloDoualiya

"وهلق لوين" فيلم لبناني يجمع بين الدراما العذبة والكوميديا الرقيقة

نص ميشا خليل

آخر تحديث : 17/05/2011

عرض مساء الإثنين الفيلم اللبناني "وهلق لوين" للمخرجة نادين لبكي. إنّه الفيلم الروائي الثاني للفنانة اللبنانية بعد فيلمها الأّول "سكّر بنات". ويشارك في فعالية "نظرة ما" الفعالية الثانية من حيث الأهمية في مهرجان كان السينمائي.

الدورة الرابعة والستون لمهرجان كان السينمائي

 "وهلق لوين" هو الفيلم العربي الوحيد المشارك في مهرجان كان السينمائي. أنهت المخرجة اللبنانية نادين لبكي تصويره في وقت قياسي دام ثلاثة أشهر ليتمّكن من المشاركة في المهرجان. الفيلم كلف أربعة ملايين يورو. مبلغ يكرّسه أكبر إنتاج في تاريخ السينما اللبنانية. القصة تدور حول مجموعة من النساء تحاول تخطّي الانقسامات الدينية التي ولدّتها الحرب الأهلية وتسعى إلى إلهاء رجالهن عن إثارة الفتنة. اعتمدت نادين لبكي على ممثلّين غير محترفين أدّوا أدوراهم ببراعة لا تدّل على عدم خبرتهم في هذا المجال. ممثلّون يتحرّكون في ديكور طبيعي ويخدمون قصة تجتمع فيها الدراما الممزوجة بكوميديا رقيقة تصل في بعض الأحيان إلى حدّ الهزلية الطريفة.

تشارك نادين لبكي  للمرة الثانية في مهرجان كان بعد فيلمها "سكّر بنات" الذي عُرِضَ ضمن فعالية "نصف شهر المخرجين" في سنة 2007

نشرت في : 16/05/2011

  • الدورة الرابعة والستون لمهرجان كان السينمائي

    للمزيد

تعليق