تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

أسبوع في العالم

سوريا-إيران-إسرائيل: الضربة سورية والتداعيات دولية

للمزيد

حوار

الوزير الفلسطيني عدنان الحسيني: "لا يمكن الثقة بموقف واشنطن بعد اليوم"

للمزيد

ريبورتاج

سكان مناطق الانفصاليين يعانون في ظل استمرار التوتر في أوكرانيا

للمزيد

حدث اليوم

تونس - كوميديا : كيف يجسد الفنان حياة الإنسان؟

للمزيد

الأسبوع الاقتصادي

البطالة في فرنسا تحت عتبة 9%.. هل هذا التحسن نتيجة الإصلاحات أم تسارع النمو؟ ج2

للمزيد

الأسبوع الاقتصادي

بغداد تحصل على 30 مليار دولار.. ما هي الأولويات لإعادة بناء الاقتصاد؟

للمزيد

حوار

يوسف الصديق: "ماكرون مُحق في استبعاد الهيئات الممثلة للإسلام في فرنسا"

للمزيد

ضيف اليوم

جنوب أفريقيا.. زوما يقرر التنحي من الرئاسة والبرلمان يجتمع لانتخاب رامافوزا رئيسا جديدا للبلاد

للمزيد

هي الحدث

المرأة السورية.. واقع المشاركة النسائية السياسية في ظل الحرب واللجوء

للمزيد

الشرق الأوسط

رجل الأعمال السوري رامي مخلوف يعلن تخليه عن التجارة ويتجه للعمل الخيري

نص أ ف ب

آخر تحديث : 04/08/2011

قال رجل الأعمال السوري رامي مخلوف، ابن خال الرئيس السوري بشار الأسد، الخميس إنه سيتخلى عن العمل في التجارة ليتفرغ للعمل الخيري. ومخلوف هو أحد الشخصيات السورية التي فرض عليها الاتحاد الأوروبي عقوبات.

قرر رجل الاعمال السوري رامي مخلوف ابن خال الرئيس السوري بشار الاسد، الذي تلقى حصة كبيرة من انتقادات المحتجين، التخلي عن جزء من ارباح اعماله للاعمال الخيرية في محاولة منه لتحسين صورته.

وقال مخلوف، الذي يتهمه المحتجون بالفساد واستغلال النفوذ، انه لا يريد ان يكون "عبئا على سوريا ولا على شعبها ولا على رئيسها بعد اليوم".

وتشهد سوريا حركة احتجاجية لم يسبق لها مثيل ضد نظام الرئيس بشار الاسد الذي يحكم البلاد منذ 11 عاما خلفا لوالده حافظ الاسد.


ويبلغ رامي مخلوف من العمر 41 عاما، وقد بنى ثروته تحديدا بفضل امتلاكه 40% من رأس مال شركة سيرياتل للاتصالات، اكبر مشغل للهاتف النقال في سوريا.

وقال مخلوف في بيان الخميس انه قرر "تخصيص ارباح الاسهم التي يملكها في شركة سيرياتل لاعمال خيرية وانسانية وتنموية تغطي كافة الشرائح المحتاجة في سوريا من درعا الى القامشلي".

واضاف "لن ادخل في اي مشاريع جديدة يكون لها مكاسب شخصية وساتفرغ للعمل الخيري التنموي والانساني"، مشيرا الى انه اتخذ قراره هذا كي "لا اكون عبئا على سوريا ولا على شعبها ولا على رئيسها بعد اليوم".

لكن خطاب رامي مخلوف قبل اسابع قليلة كان مختلفا في لهجته، فقد قال في حديث لصحيفة نيويورك تايمز في العاشر من ايار/مايو ان النظام البعثي الذي يحكم سوريا منذ العام 1963 "سيقاتل حتى النهاية"، مضيفا "لا احد يمكنه ان يضمن ماذا سيجري اذا حدث شيء ما لهذا النظام".

ويبدو ان المعارضين السوريين للنظام لم يقنعهم ما صدر عن رامي مخلوف، فأنشأوا صفحة على موقع فيسبوك يتهكمون فيها على اعلانه تحوله لدعم العمل الخيري، واطلقوا عليها اسم "ماما رامي تيريزا" جمعت بعد ظهر الجمعة اكثر من الف شخص غداة انشائها.

وكتب على هذه الصفحة بتهكم "ماما رامي هو ابو وام واخت الفقراء جميعا" و"ولد رامي تيريزا من أب موظف في الدولة، فأصبح مليارديرا عندما كبر، ثم رأى أن ذلك ليس عدلا، فقرر وهب ثروته كلها للفقراء حول العالم".

وتتجاوز ثروة رامي مخلوف وشقيقه ايهاب ثلاثة مليارات دولار بحسب بعض التقديرات، وهما يتحكمان ب60% من الاقتصاد السوري سواء بشكل مباشر او غير مباشر.

اما حافظ مخلوف، الشقيق الثالث لهما، فهو مسؤول امني رفيع في الاجهزة الامنية السورية.

ومنذ اندلاع التحركات الاحتجاجية في سوريا في منتضف شهر مارس/اذار الماضي، هاجم المتظاهرون مباني شركة سيرياتل لما يمثله رامي مخلوف بالنسبة لهم من رمز للفساد واتساع الفوارق الاجتماعية بعد خصخصة اجزاء كبيرة من الاقتصاد السوري.

وكانت الولايات المتحدة ادرجت رامي مخلوف على قائمة العقوبات منذ العام 2008، اما الاتحاد الاوروبي فحذا حذوها في ايار/مايو الماضي.

وردا على سؤال لصحيفة نيويورك تايمز حول استهدافه في هذه العقوبات قال "لانني ابن خال الرئيس، فقط".

لكن وزراة الخزانة الاميركية كانت اكثر وضوحا عندما قررت فرض عقوبات عليه في شباط/فبراير من العام 2008، فقالت "لقد استخدم رامي مخلوف الترهيب وعلاقاته مع النظام للحصول على منافع تجارية غير مبررة على حساب السوريين العاديين".

واضاف المصدر نفسه "ان الفساد والمحسوبية لهما اثر مدمر على الاقتصاد يحبط رجال الاعمال السوريين النزيهين، ويعزل النظام الذي يواصل سياساته القمعية".

وعلى ذلك، فان انخراط رامي مخلوف في العمل الخيري ما زال يحتاج الى التثبتمنه، فهذا الامر ياتي فيما النظام يسلك طريق العنف الشديد في وجه معارضيه.

واسفر قمع الاحتجاجات في سوريا عن سقوط 1200 قتيل واعتقال حوالى 10 الاف آخرين بحسب الامم المتحدة ومنظمات حقوقية.

نشرت في : 16/06/2011

  • سوريا - تركيا

    الأمم المتحدة تحقق في مخيمات اللاجئين والأسد يرسل مبعوثا لأنقرة

    للمزيد

  • سوريا

    دبابات الجيش تقتحم جسر الشغور ومخاوف من تحول قضية اللاجئين إلى أزمة إنسانية

    للمزيد

تعليق