افتح

بعد قليل

تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

ريبورتاج

هل تنجح القوات الخاصة الأفغانية في مواجهة طالبان والقاعدة؟

للمزيد

24 ساعة في فرنسا

الذئاب الفرنسية تكلف الحكومة ملايين اليوروهات!!

للمزيد

ثقافة

هكذا استقبل عشاق السينما نجوم فيلم "إكسبنديبول" بباريس

للمزيد

ريبورتاج

عائلات تبحث عن أبنائها "المختفين" في أوروبا !!

للمزيد

ريبورتاج

تونس.. قرية تحولت من مزار يهودي لمتحف على الهواء الطلق!

للمزيد

ريبورتاج

الصين .. تجارة شعر البشر تلقى رواجا كبيرا !!

للمزيد

ريبورتاج

مسيحيو العراق بين "سواطير" داعش وحرقة الغربة والهجرة!

للمزيد

ريبورتاج

أسرار التكنولوجيا الفرعونية في معبد "أبو سمبل" تحير العلماء!

للمزيد

ريبورتاج

من يخرج جزيرة "قرقنة" التونسية من عزلتها!

للمزيد

  • لاعب وسط ريال مدريد ألونسو تشابي ينتقل إلى بايرن ميونيخ

    للمزيد

  • هل ستدرب مصر الجيش الليبي؟ أي جيش؟ وأين؟

    للمزيد

  • نيكاراغوا: عشرات العمال محاصرون بمنجم للذهب إثر انهيار جزء منه

    للمزيد

  • الحكومة الليبية المؤقتة برئاسة عبد الله الثني تقدم استقالتها إلى البرلمان

    للمزيد

  • داود أوغلو يقدم تشكيلة الحكومة التركية الجديدة

    للمزيد

  • منظمات حقوقية تندد بمشاركة الأمير ناصر بن حمد آل خليفة بسباقات الخيل في فرنسا

    للمزيد

  • مجموعات مسلحة بشمال مالي تتفق على التحدث "بصوت واحد" مع باماكو

    للمزيد

  • ما هي أعراض الحساسية من العث التي تظهر في الخريف؟ وكيف نتفاداها؟

    للمزيد

  • أوباما يقر بعدم وجود إستراتيجية لمهاجمة تنظيم "الدولة الإسلامية" في سوريا

    للمزيد

  • الدانمارك: "الإرهابي" المفترض لم يكن سوى طالب خائف من الامتحانات

    للمزيد

  • تسجيل أول إصابة بفيروس الإيبولا في السنغال

    للمزيد

  • عدد اللاجئين السوريين يتخطى "رقما قياسيا جديدا" ويتجاوز 3 ملايين

    للمزيد

  • رفع مستوى التأهب في بريطانيا خشية وقوع عمليات إرهابية

    للمزيد

  • مسيحيو العراق بين "سواطير" داعش وحرقة الغربة والهجرة!

    للمزيد

  • تداعيات سقوط مطار الطبقة العسكري بقبضة تنظيم "الدولة الإسلامية"

    للمزيد

  • ليبيا: الآلاف يتظاهرون ضد الإمارات ومصر في العاصمة طرابلس

    للمزيد

  • حشد للحوثيين وآخر لأنصار الحكومة في صنعاء مع توقع إطلاق مبادرة جديدة لحل الأزمة

    للمزيد

AFRICA

الرئيس ساركوزي يدشن في المغرب مشروع القطار السريع ويجري مباحثات مع الملك

نص عبد الحكيم زموش

آخر تحديث : 28/09/2011

يقوم الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي بزيارة إلى المغرب حيث سيدشن بداية الأعمال في مشروع القطار السريع "تي جي في "الرابط بين الرباط وطنجة، وهو مشروع ستتكفل به شركة "ألستوم" الفرنسية. ومن المقرر أن يجري ساركوزي خلال هذه الزيارة مباحثات مع العاهل المغربي تتناول الإصلاحات في المغرب والربيع العربي والحرب في ليبيا.

عندما يدشن الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي بمعية ملك المغرب بداية أعمال مشروع القطار السريع "تي جي في" الرابط بين مدينتي الرباط وطنجة فإنه يعطي الضوء الأخضر لمشروع سيكون الأول من نوعه في أفريقيا وقد يفتح بابا جديدا للاستثمار أمام الشركات الفرنسية، لاسيما شركة " آلستوم" التي ساهم ساركوزي شخصيا في إنقاذها عندما كان وزيرا للاقتصاد ويتذكر الجميع أنه توجه حينها إلى الجزائر حاملا معه هموم الشركة وتمكن من إقناع الجزائريين بمشاريع تكفلت الشركة بإنجازها وبينها مترو الجزائر والترامواي.

زيارة ساركوزي التي تبدأ من محطة طنجة المتواجدة في وسط المدينة ستنتهي بمحادثات مع العاهل المغربي، وحسب الإليزيه فإن هذه المحادثات ستركز على الإصلاحات الدستورية والسياسية التي باشرها المغرب، وقرار مجموعة الثماني دعوة المملكة المغربية والمملكة الأردنية الهاشمية لحضور الاجتماعات برئاسة فرنسا بالإضافة إلى تونس ومصر، إضافة إلى مواضيع أخرى ستكون حاضرة وعلى رأسها الربيع العربي والوضع في ليبيا ما بعد القذافي وكذلك الوضع في سوريا ومسار السلام في الشرق الأوسط ولاشك أن مستقبل المغرب العربي سيكون مطروحا على طاولة النقاش في ظل التغيرات الحاصلة قبل أن يدلي ساركوزي بتصريح للصحافة بعد لقائه الملك محمد السادس.

مشروع خط القطار السريع الذي تم الإعلان عنه عام 2007 خلال زيارة رسمية قام بها ساركوزي، تبلغ سرعته 320 كلم بالساعة، يربط طنجة بالرباط والدار البيضاء وتقارب تكلفته المليار ونصف المليار يورو تتحمل فرنسا ثلثي المبلغ والباقي تمويل مغربي وعربي، يضم القطار 14 عربة من شركة آلستوم تتسع لـ 533 مسافرا وهو ما يضمن نقل أكثر من 10 ملايين مسافر سنويا، ويبدأ تشغيل الخط في شهر ديسمبر/كانون الأول من عام 2015.

مصادر الإليزيه أشارت أيضا إلى أن المشروع ما هو إلا بداية لمشاريع أخرى مماثلة وبينها مشروع الترامواي في الرباط والدار البيضاء وينتظر أن تكون أيضا من نصيب شركات فرنسية، فرنسا هي الشريك رقم واحد للمغرب وتحتكر ما يقارب الستين بالمئة من الاستثمارات الأجنبية في البلد.

 

 

نشرت في : 28/09/2011

  • فرنسا

    هل هناك دبلوماسية فرنسية جديدة في العالم العربي؟

    للمزيد

  • فرنسا

    نيكولا ساركوزي يتوعد منفذي اعتداء مراكش بالعقاب

    للمزيد

  • فرنسا

    ساركوزي يغازل "الثورات العربية" بتعديل في أعلى أهرامات السلطة

    للمزيد

تعليق