تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

النقاش

سوريا: ما المعادلة بعد مؤتمر أستانة؟

للمزيد

حدث اليوم

غامبيا: هل تجبر القوات العسكرية الأفريقية جامع على التنحي؟

للمزيد

وقفة مع الحدث

غامبيا.. نحو تدخل عسكري دعما للرئيس المنتخب؟

للمزيد

قراءة في الصحافة العالمية

ما مصير الشرق الأوسط والمعارضة السورية في عهد دونالد ترامب؟

للمزيد

وقفة مع الحدث

الصحراء الغربية: أول اختبار لقرار محكمة العدل الأوروبية؟

للمزيد

تونس - باريس

حوار خاص مع ماجدولين الشارني وزيرة الشباب والرياضة التونسية

للمزيد

حدث اليوم

هل تنجح موسكو في ترتيب البيت الفلسطيني؟

للمزيد

قراءة في الصحافة العالمية

غياب استراتيجية غربية في ليبيا يترك المجال لروسيا!!

للمزيد

وجها لوجه

تونس.. هل تشكل "جبهة الانقاذ" بديلا سياسيا جديا؟

للمزيد

أفريقيا

الاحتجاجات تطال الخرطوم ومتظاهرون يطالبون بإسقاط النظام

نص أ ف ب

آخر تحديث : 25/06/2012

شهدت المظاهرات ضد إجراءات التقشف في السودان اتساعا وشملت الخرطوم ومناطق في محيط العاصمة حيث رفع بعض المتظاهرين سقف مطالبهم إلى إسقاط النظام. وكانت المظاهرات التي بدأها طلاب جامعة الخرطوم خرجت للاحتجاج على خطة حكومية للتقشف شملت رفع الدعم عن الوقود وخفض عدد الموظفين الحكوميين.

 شهدت الخرطوم الجمعة تظاهرات احتجاج على ارتفاع اسعار المواد الغذائية في اليوم السابع من تعبئة بدأها طلاب جامعة الخرطوم في 16 حزيران/يونيو.

وغطى الدخان الاسود مساء الجمعة سماء العاصمة السودانية وانتشرت رائحة الغاز المسيل للدموع الذي استخدمته الشرطة السودانية لتفريق التظاهرات التي اتسع نطاقها.

وسجلت تظاهرات عدة في انحاء العاصمة ردد المشاركون فيها هتافات من بينها "لا لزيادة اسعار الغذاء" بينما تحول هذا الشعار في احد احياء جنوب العاصمة "الشعب يريد اسقاط النظام"، كما ذكر صحافي من وكالة فرانس برس.

وفي الديم وهو حي آخر، تصاعد الدخان الاسود من الاطارات المشتعلة ورشقت مجموعات من المتظاهرين بالحجارة مئات من عناصر الشرطة الذين ردوا باطلاق الغاز المسيل للدموع، كما ذكر الصحافي.

ووصلت التظاهرات لفترة قصيرة الى حي تو الذي يعيش فيه السودانيون الاغنياء ويضم مقار السفارات الاجنبية.

وفي مدينة ام درمان على الضفة الاخرى من نهر النيل، صفق نحو مئتي متظاهر هاتفين "حرية". وعمد بعضهم الى احراق اطارات ورشق الشرطيين بالحجارة فردوا عليهم ايضا بالغاز المسيل للدموع واستخدموا الهراوات والسياط، وفق مراسل فرانس برس.

وقال لطيف جوزف صباغ عضو المكتب السياسي في حزب الامة المعارض لفرانس برس ان "الطلاب ليسوا وحدهم" الذين نزلوا الى الشارع.

واضاف ان "هذه التظاهرات كانت متوقعة (...) الوضع الاقتصادي للسودان سيء للغاية".

واضاف "لا احد يمكنه تحديد" الحجم الذي ستصل اليه هذه الحركة، لافتا الى ان حزب الامة يحاول التفاوض مع حزب المؤتمر الوطني الحاكم "في محاولة لمعالجة المشاكل وتحسين الوضع في شكل سلمي".

ولجأت الشرطة الى القوة في سنار جنوب البلاد لتفريق تظاهرة ضمت 300 شخص، حسبما ذكر شهود عيان. وتحدث سكان عن تجمعات في الابيض (400 كلم جنوب غرب الخرطوم) وواد ميداني (200 كلم جنوب شرق العاصمة).

وتنظم التظاهرات احتجاجا على التضخم الذي بلغت نسبته 30 بالمئة في ايار/مايو حسب الارقام الرسمية ويمكن ان ترتفع مع خطة التقشف التي اعلنتها الحكومة الاربعاء وخصوصا رفع الدعم عن المحروقات.

والسودان الذي كان في شبه حالة افلاس، خسر مليارات الدولارات من العائدات النفطية بعد انفصال الجنوب الذي يملك ثلاثة ارباع الاحتياطي النفطي، في تموز/يوليو 2011.

وبدأت الاحتجاجات الطلابية على غلاء الاسعار السبت الماضي في جامعة الخرطوم، اكبر الجامعات السودانية، ثم امتدت الى جامعات اخرى وذلك احتجاجا على تدهور الوضع الاقتصادي والذي اجبر الحكومة على اجراء خفض كبير في النفقات ادى الى ارتفاع كلفة المعيشة.

ومنذ التجمع الاول الذي نظم في 16 حزيران/يونيو ردت السلطات باستخدام قوات مكافحة الشغب لتفريق المتظاهرين.

ودانت منظمة العفو الدولية في بيان مساء الجمعة قمع التظاهرات والمضايقات التي يتعرض لها الصحافيون الذين يقومون بتغطيتها.

واعتقل عدد كبير من ناشطي الاحزاب السياسية وحركات الشباب في الايام الاخيرة. وقالت المنظمة انه تم الافراج عن معظمهم بسرعة لكن هناك عددا من الموقوفين الذين اتهموا وآخرون لم يعرف مصيرهم.

واضافت منظمة العفو ان "الحكومة لا تتسامح اطلاقا مع التظاهرات"، مشيرة ايضا الى توقيف صحافيين اجانب افرج عنهم بعد احتجازهم لساعات مثل سايمن مارتيلي الذي يعمل لوكالة فرانس برس وسلمى الورداني التي تعمل مع بلومبرغ.

ولعبت الحركات الطلابية دورا في تاريخ السودان.

ففي 1964 اندلعت الانتفاضة على السلطة العسكرية بعد تظاهرة طلابية. لكن نظام الرئيس عمر البشير الذي تولى السلطة في 1989 تمكن من تجاوز حركة مماثلة في 1994.

نشرت في : 23/06/2012

  • السودان

    السودانيون يتظاهرون احتجاجا على ارتفاع أسعار الغذاء والوقود

    للمزيد

  • لبنان

    سودانيون يضربون عن الطعام في لبنان للمطالبة باللجوء السياسي

    للمزيد

  • لبنان

    سودانيون يضربون عن الطعام في لبنان للمطالبة باللجوء السياسي

    للمزيد

تعليق