تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

ريبورتاج

سفن إغاثة اللاجئين في المتوسط تواجه قيود الحكومة الإيطالية الشعبوية

للمزيد

ريبورتاج

تونس.. جهود لاحتواء العائدين من بؤر التوتر

للمزيد

ريبورتاج

الولايات المتحدة.. جدل متواصل حول تنظيم الأسلحة النارية

للمزيد

قراءة في صحف الخليج

ودائع البنوك القطرية تجذب المستثمرين الكوريين

للمزيد

ريبورتاج

الهند.. الفيلة بين رمز للبلاد وتهديد للسكان

للمزيد

24 ساعة في فرنسا

الشارع الفرنسي يتجه للاستغناء عن الأوراق النقدية

للمزيد

ريبورتاج

مهرجان "ليبيا تجمعنا".. دعوة للسلام عبر الفروسية الشعبية

للمزيد

قراءة في الصحافة العالمية

غزة : "جيل المعاقين"

للمزيد

ضيف ومسيرة

رشا رزق: مغنية ومؤلفة سورية

للمزيد

أوروبا

أبو ظبي تفاوض شركة مردوخ لشراء العديد من المنابر الإعلامية

نص برقية

آخر تحديث : 28/06/2013

ذكرت مجلة ماليزية، نقلا عن مصادر مقربة، أن "أبو ظبي ميديا غروب" الرسمية تتفاوض حاليا مع القطب الإعلامي الأمريكي الأسترالي روبرت مردوخ لشراء مجموعة "فاينانشال تايمز". ويملك هذا القطب صحف شهيرة مثل "ذي صن"، "تايمز"، "نيويورك بوست" إلى جانب شبكة فوكس الأمريكية.

اعلنت مجلة "ذي ادج ريفيو" الماليزية الجمعة ان القطب الاعلامي الثري الاسترالي الاميركي روبرت موردوخ يتفاوض حاليا مع امارة ابو ظبي لشراء مجموعة فاينانشال تايمز ب1,2 مليار دولار (920 مليون يورو).

وقالت هذه المجلة السياسية الاقتصادية المعروفة بسعة اطلاعها ان المحادثات تجري منذ اكثر من شهر مع دار النشر بيرسون صاحبة مجموعة فاينانشال تايمز، متوقعة ان يتم التوصل الى الصفقة خلال الاسبوع المقبل.

ونقلت المجلة عن مصادر مقربة من هذه المحادثات من دون ان تسميها ان موردوخ و"ابو ظبي ميديا غروب" الرسمية يتفاوضان لشراء كامل مجموعة فاينانشال تايمز ومن ضمنها الجريدة التي تحمل الاسم نفسه اضافة الى 50% من ملكية مجلة "ذي ايكونوميست" وعدد من الخدمات الاخبارية المالية.

وفي حال تم التوصل الى الاتفاق فان مجموعة ابوظبي ستحصل على ملكية 75% من المجموعة البريطانية على ان يحتفظ موردوخ بالباقي. وافادت مجلة "ذي ادج ريفيو" ايضا ان موردوخ اعرب عن رغبته باعادة شراء 25% من ملكية المجموعة في وقت لاحق.

وتملك مجموعة "نيوز كورب" التابعة لروبرت موردوخ حاليا الصحف "وول ستريت جورنال" و"ذي صن" و"تايمز" في لندن، ونيويورك بوست، الى جانب شبكة فوكس الاميركية للتلفزة اضافة الى الاستوديوهات السينمائية الهوليوودية "توانتيث سنتشوري فوكس".

ومع اقفال بورصة نيويورك الجمعة فان هذه المجموعة التابعة لموردوخ ستنقسم الى قسمين: نيوز كورب التي ستضم الصحف على ان تضم مجموعة جديدة باسم "توانتي فيرست سنتشوري فوكس" الاستوديوهات وشبكات التلفزة.

أ ف ب
 

نشرت في : 28/06/2013

  • بريطانيا

    إقفال صحيفة "نيوز اوف ذي وورلد" البريطانية بعد فضيحة التنصت على الهواتف

    للمزيد

  • بريطانيا - إعلام

    فضيحة التنصت الهاتفي تسقط كبار "نيوز كورب" الواحد تلو الآخر

    للمزيد

  • بريطانيا

    روبرت مردوخ ينفي أمام البرلمان البريطاني تورطه في فضيحة التنصت

    للمزيد

تعليق