تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

قراءة في الصحافة العالمية

حسابات انتخابية وراء زيارة بوتين لسوريا

للمزيد

رياضة 24

كأس العالم روسيا 2018.. ما محل المنتخبات العربية في الاستعدادات للعرس العالمي؟

للمزيد

رياضة 24

قرعة دوري ال16 في دوري أبطال أوروبا.. ملوك مدريد في مواجهة أمراء باريس.. لمن الغلبة؟

للمزيد

قراءة في الصحافة العالمية

ترامب وجه "طعنة قاتلة" لحلفائه العرب

للمزيد

موضة

تقلبات المناخ السياسي في العالم تنعكس على موضة الرجال

للمزيد

محاور

محاور مع فادي قمير: الدبلوماسية المائية ومستقبل حوض النيل؟

للمزيد

ضيف الاقتصاد

لبنان.. ما دور المصرف المركزي في مواجهة الأزمات السياسية وضمان استقرار الليرة؟

للمزيد

الأسبوع الاقتصادي

مصر- مؤتمر كوميسا.. التجارة والاستثمار في مصر وأفريقيا

للمزيد

الأسبوع الاقتصادي

مصر- مؤتمر كوميسا.. فرص الاستثمار في القارة السمراء

للمزيد

رياضة

ما هي أبرز الفضائح التي هزت عرش "مملكة" جوزيف بلاتر؟

© أ ف ب

نص بوعلام غبشي

آخر تحديث : 28/05/2015

اهتز من جديد عرش رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" جوزيف بلاتر في زلزال قضائي غير مسبوق، اعتقل في بحره مسؤولون كبار بهذه المؤسسة. وقد وجهت اتهامات بالفساد "للفيفا" تحت رئاسة بلاتر في مناسبات عدة، إلا أنها لم تؤثر على بقائه في الرئاسة لسنوات طويلة. فماهي أبرز تلك الفضائح المفترضة؟

اعتقال عدد من المسؤولين في الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" الأربعاء فجر بركانا ضخما، وعلى نطاق عالمي، بسبب حجم القضية. وأعاد نقاشا قديما/جديدا حول الاتهامات بالفساد التي عادة ما وجهت إلى هذه المؤسسة. في هذا المقال نتوقف عند أبرز هذه الفضائح المفترضة.

انتخابات 1999

بعد عام من انتخاب جوزيف بلاتر على رأس الاتحاد الدولي لكرة القدم كشف الكاتب الإنكليزي دافيد يلوب في كتاب أن الانتخابات كانت مزورة. لكن بلاتر خرج منتصرا بعد عرض القضية على القضاء.

2001 قضية شركة "إي إس إيل"

كانت هذه الشركة تسيّر حقوق بث مباريات كأس العالم والعقود التجارية "للفيفا" وأعلن إفلاسها في 2001 بعد قرار من القضاء السويسري. وحسب أحد التحقيقات، تقاسم كل من الرئيس السابق لاتحاد كرة القدم البرازيلي ريكاردو تايكسيرا والرئيس السابق "للفيفا" جواو هافيلانج بين 1974 و1998 مبلغ 122 مليون يورو كرشاوى، كما أن رئيس نادي كونموبول من البراغواي كان له نصيبه من الكعكة.
رئيس الاتحاد الأفريقي لكرة القدم عيسى حياتو كان أيضا ضمن المتورطين . كما استفاد 13 شخصا آخر لهم علاقة "بالفيفا" من إتاوات قدرت ب98.1 مليون يورو. ويتهم جوزيف بلاتر بأنه غض الطرف عن هذه الممارسات عندما كان كاتبا عاما للمؤسسة إلا أنه انسل من هذه القضية انسلال الشعرة من العجين، فيما استقال هافيلانج في 2013 من منصبه كرئيس شرفي للفيفا.

2011 التشطيب على بن همام من الفيفا

الخصم اللدود لجوزيف بلاتير في انتخابات رئاسة "الفيفا" السابقة، القطري محمد بن همام، والذي كان يشغل منصب رئيس الكونفدرالية الأسيوية وعضو اللجنة التنفيذية "للفيفا"، حرمه الاتحاد الدولي لكرة القدم من ممارسة أي نشاط له علاقة بكرة القدم لإدانته عقب تحقيق بالرشوة في قضية شراء أصوات، إلا أن المحكمة الرياضية ألغت هذا القرار.

شبكة تزوير تذاكر مونديال 2014

 القضاء البرازيلي فكك شبكة دولية كانت تتاجر في تذاكر مزورة للمباريات خلال مونديال 2014. وبين المتورطين في هذه القضية شركة يديرها فيليب بلاتر ابن أخي جوزيف بلاتر

2014 رفض نشر تقرير غارسيا

القاضي الأمريكي ميخائيل غارسيا صاحب تقرير حول الشكوك التي حامت حول منح قطر وروسيا حق استضافة كأسي العالم 2018 و2022 استقال من منصبه كرئيس لغرفة التحقيقات ولجنة الأخلاقيات ب"الفيفا" في 17 ديسمبر 2014. وقد برر المدعي الأمريكي قراره بإحساسه بالعجز عندما رفضت "الفيفا" نشر تقريره.

2015 اتهام حياتو بالرشوة

القناة الألمانية "أ إردي" بثت قبل أسبوعين وثائقيا كررت فيه فايدرة الماجد، المسؤولة السابقة عن ملف ترشيح قطر لمونديال 2022، نفس الاتهامات التي صرحت بها في استجواب مع مجلة "فرانس فوتبول" في ديسمبر 2014. أشارت الماجد إلى أسماء ثلاثة مسؤولين عن الكرة في أفريقيا، وهم في الوقت نفسه أعضاء في اللجنة التنفيذية "للفيفا"، حصلوا وفق تصريحاتها، على 15 مليون دولار. كان عيسى حياتو، رئيس الاتحاد الأفريقي لكرة القدم ضمن هؤلاء المسؤولين الثلاثة لكنه نفى هذه الاتهامات، فيما طرد المسؤولان الآخران من المؤسسة. 

بوعلام غبشي

عن صحيفة ليكيب بتصرف

 


نشرت في : 28/05/2015

  • كرة القدم

    حرب أمريكية على الفساد في"فيفا" وملفا مونديال 2018 و2022 في مهب الريح

    للمزيد

  • كرة القدم

    السلطات السويسرية تعتقل مسؤولين في الفيفا بتهمة الفساد

    للمزيد

  • كرة القدم

    من هم مسؤولو الفيفا الموقوفون وما هي التهم الموجهة لهم؟

    للمزيد

تعليق