تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

النقاش

العراق - كردستان: من المستفيد من التصعيد؟

للمزيد

حدث اليوم

الصومال: عنف بلا حدود؟

للمزيد

ضيف اليوم

هل يعقد الملف النووي الإيراني العلاقات في مجلس الأمن؟

للمزيد

تذكرة عودة

تذكرة عودة إلى بونديشيري.. إقليم هندي بنكهة فرنسية

للمزيد

ريبورتاج

صلصة "الأيفار" اللذيذة.. الموروث التقليدي في منطقة البلقان

للمزيد

ريبورتاج

مكتب الأمم المتحدة لمكافحة المخدرات: "جزر موريس من أكثر بلدان العالم استهلاكا للمخدرات"

للمزيد

ريبورتاج

قطار "المهراجا" الفاخر يفتح أبوابه أمام السائحين في راجستان

للمزيد

محاور

محاور مع بلال عينين: من هم الجهاديون الفرنسيون؟

للمزيد

ضيف ومسيرة

محمد مرادجي: مصور مغربي- ج2

للمزيد

رياضة

الفرنسي جيروم فالك الرجل الثاني في "الفيفا" في قلب فضائح الفساد

© أ ف ب | - جيروم فالك أمين عام "الفيفا"

نص فرانس 24

آخر تحديث : 02/06/2015

تواصل صحيفة "نيويورك تايمز" كشف خبايا التحقيقات في قضايا الفساد بالاتحاد الدولي لكرة القدم. ونقلت الصحيفة عن مسؤولين أمريكيين أن الفرنسي جيروم فالك، المساعد الأول لرئيس الاتحاد جوزيف بلاتر والأمين العام للاتحاد قام يتحويل 10 ملايين دولار أمريكي لحسابات مصرفية يملكها نائب رئيس "الفيفا" السابق الموقوف جاك وارنر. ويتهم وارنر بكونه حصل على هذا المبلغ مقابل مساعدة جنوب أفريقيا على احتضان مونديال 2010.

ذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية المطلعة بأن أمين عام الاتحاد الدولي لكرة القدم الفرنسي جيروم فالك، الذي يعتبر المساعد الأول لجوزيف بلاتر رئيس "الفيفا"، قام بتحويل 10 ملايين دولار أمريكي لحسابات يملكها نائب رئيس "الفيفا" السابق الترينيدادي الموقوف جاك وارنر.

وبحسب الصحيفة، التي نقلت الخبر عن عدة مسؤولين أمريكيين، فإن الحوالة التي تعود إلى العام 2008 صدرت من حساب مصرفي يملكه الاتحاد الدولي، وستكون "عنصرا محوريا في قضية الفساد التي تضرب المنظمة الدولية" ومسؤوليها.

وأضافت أن قضية الحوالة كانت أساسية في الاعتقالات والاتهامات لمسؤولي وشركاء "الفيفا" التي شنها القضاء الأمريكي الأسبوع الماضي قبل يومين من مؤتمر الاتحاد الدولي للعبة الأكثر شعبية.

والملايين العشرة ظهرت في لائحة اتهام اعتبرت وارنر مسؤولا عن الحصول على رشوة مقابل مساعدة جنوب أفريقيا على نيل حق استضافة كأس العالم 2010.

وأقر "الفيفا" بتحويل 10 ملايين دولار إلى الترينيدادي المتابع بتهم فساد جاك وارنر، لكنه نفى تورط أمينه العام الفرنسي جيروم فالك.

الرئيس السابق لاتحاد كرة القدم في أمريكا الجنوبية يوضع قيد الإقامة الجبرية

في سياق التحقيقات حول قضايا فساد في "الفيفا"، قال ضابط كبير في شرطة باراغواي إن الرئيس السابق لاتحاد كرة القدم في أمريكا الجنوبية نيكولاس ليوز (86 عاما) وضع قيد الإقامة الجبرية يوم الاثنين بعد خمسة أيام من اتهام القضاء الأمريكي له بالضلوع في فضيحة فساد هزت عالم اللعبة.

وليوز ضمن تسعة من مسؤولي كرة القدم وخمسة مديرين تنفيذيين في وسائل إعلام وشركات ترويج رياضية يواجهون تهم فساد من من القضاء الأمريكي تخص رشاوى تزيد على 150 مليون دولار.

وترأس ليوز اتحاد أمريكا الجنوبية (الكونميبول) لمدة 27 عاما قبل استقالته في 2013. وكان ليوز عضوا في اللجنة التنفيذية بالاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) لأكثر من عقد كامل.

وألقت الشرطة السويسرية الأسبوع الماضي القبض على سبعة مسؤولين كبار حاليين وسابقين بينهم خليفة ليوز في رئاسة اتحاد أمريكا الجنوبية يوجينيو فيجيريدو وهو من أوروغواي.

الفيفا توقف الأمين العام لاتحاد أمريكا الشمالية والوسطى والكاريبي ومسؤلين أفريقيين

كما أوقفت لجنة القيم بالاتحاد الدولي (الفيفا)اليوم الاثنين انريكي سانز الأمين العام لاتحاد أمريكا الشمالية والوسطى والكاريبي (الكونكاكاف) واثنين من المسؤولين الأفارقة، وهما بليز مايولاس وبادجي مومبو وانتيتي المسؤولين في الاتحاد الكونجولي لكرة القدم، مؤقتا عن مزاولة أي نشاط يتعلق بكرة القدم .

وكان جيفري ويب رئيس الكونكاكاف ومساعده كوستاس تاكاس ضمن سبعة مسؤولين ألقي القبض عليهم في زوريخ يوم الأربعاء الماضي قبل يومين من المؤتمر السنوي للفيفا. وتحتجزهم الشرطة السويسرية في انتظار ترحيلهم للولايات المتحدة للمثول أمام القضاء الأمريكي.

 

فرانس 24/ أ ف ب/ رويترز

نشرت في : 02/06/2015

  • الاتحاد الدولي لكرة القدم

    بلاتر يعرب عن "صدمته" للاعتقالات في صفوف مسؤولي "الفيفا" ويشكك بمصداقيتها

    للمزيد

  • الأردن

    خيبة أمل في الأردن عقب فوز بلاتر برئاسة "الفيفا"

    للمزيد

  • الاتحاد الدولي لكرة القدم

    بلاتر رئيسا للفيفا للمرة الخامسة على التوالي بعد انسحاب الأمير علي

    للمزيد

تعليق