تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

وقفة مع الحدث

ماذا يعرض ليبرمان على الفلسطينين والعرب؟

للمزيد

النقاش

فرنسا : أي خطة لتجفيف منابع الإرهاب؟

للمزيد

حوار

وزير خارجية قطر لفرانس24: إرسال قوات عربية إلى سوريا سيعقد الوضع

للمزيد

قراءة في الصحافة العالمية

على دول الخليج تغيير سياستها تجاه الدول المدافعة عن إيران!!

للمزيد

وجها لوجه

موريتانيا.. مشاركة المعارضة في الانتخابات مجازفة سياسية أم قرار حكيم؟

للمزيد

النقاش

ما مصير الاتفاق النووي الإيراني؟

للمزيد

حدث اليوم

سوريا - مؤتمر المانحين : أكثر من 4 مليار دولار من المساعدات.. ودعوات لحل سياسي

للمزيد

قراءة في الصحافة العالمية

هل تخطط روسيا لتقسيم سوريا خدمة لمصالحها؟

للمزيد

وجها لوجه

الجزائر.. عهدة خامسة لبوتفليقة بين مناشدة "الأفلان" وخيار الشعب

للمزيد

أوروبا

فيديو: الباريسيون يستيقظون على محطات مترو بأسماء غريبة

© صورة مأخوذة من الشاشة

فيديو عبد الله ملكاوي

نص فرانس 24

آخر تحديث : 02/04/2016

اختارت إدارة مترو الأنفاق في العاصمة الفرنسية أن تمازح زبائنها بطريقة خاصة في الفاتح من نيسان/ أبريل، بتغيير أسماء محطات المترو ليلا، ليستيقظ الباريسيون صباح اليوم الجمعة على أسماء غريبة لها، بينها محطة "البطاطا" و"محطة "آبيرا" وغيرها.

أرادت إدارة النقل المسؤولة على مترو الأنفاق في باريس أن تمازح مواطنيها في الأول من نيسان/أبريل فغيرت ليل الخميس الجمعة أسماء بعض محطات.

وتجنبا لإمكانية أن يتوه المواطنون تماما، عمدت إدارة النقل في باريس إلى تغيير الاسم على نصف اللوحات، تاركة النصف الآخر يحمل الاسم الصحيح.

وهكذا فوجئ المواطنون بأسماء غريبة على محطات المترو لم يسمعوا بها من قبل، وهي أسماء تثير الاستغراب مثل "محطة البطاطا"، ومحطة "آبيرو" بدل محطة "الأوبرا".

وامتدت روح الدعابة لدى القيمين على إدارة النقل إلى الموقع الإلكتروني الرسمي، حيث نشروا خبر تغيير مكان محطة "البيرينيه" لتصبح في جبال الألب "رغبة في إحلال التوازن بين سلاسل الجبال الفرنسية"، وتغيير اسم محطة "ألكسندر دوما" إلى "الفرسان الثلاثة" بسبب "مشكلة في حقوق الكاتب".

 

فرانس24/ أ ف ب

نشرت في : 01/04/2016

  • إنترنت

    حمالات صدر للكلاب تباع في الولايات المتحدة!

    للمزيد

  • تكنولوجيا

    طعم جديد لكذبة أبريل في عالم التسويق الإلكتروني

    للمزيد

  • فرنسا

    بعد جدل واسع "مترو باريس" يسمح بتعليق ملصق بعبارة "لصالح مسيحيي الشرق"

    للمزيد

تعليق