تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

مراسلون

جنوب السودان: البلد المشؤوم

للمزيد

وقفة مع الحدث

هل سحبت واشنطن عرض التفاوض غير المشروط مع كوريا الشمالية؟

للمزيد

ريبورتاج

العراق.. ما الذي يمنع النازحين من العودة رغم هزيمة تنظيم "الدولة الإسلامية"؟

للمزيد

تكنوفيليا

تعديل جيناتك بنفسك.. تطور أم حماقة؟

للمزيد

ضيف اليوم

الولايات المتحدة-إيران.. اتهامات تخفي مخططات؟

للمزيد

قراءة في الصحافة العالمية

ما هي أهداف تصريحات نيكي هيلي المعادية لإيران؟

للمزيد

قراءة في صحف الخليج

السعودية.. "طائرات ذكية" لمباشرة الحوادث المرورية العام المقبل

للمزيد

ريبورتاج

موريتانيا.. تجاذب سياسي برموز وطنية جديدة

للمزيد

24 ساعة في فرنسا

اقتراح لوزيرة العدل الفرنسية باشتراط بلوغ السادسة عشرة لاستخدام مواقع التواصل الاجتماعي

للمزيد

ثقافة

مهرجان كان: المساواة بين الجنسين تحكم لجنة المسابقة الرسمية

© أ ف ب | بعض أعضاء لجنة التحكيم - مهرجان كان 2016

نص مها بن عبد العظيم

آخر تحديث : 04/05/2016

يرأس لجنة تحكيم مهرجان كان 2016 المخرج الأسترالي جورج ميلر، أما بقية اللجنة فهي مكونة من ثمانية أعضاء نصفهم نساء.

سيكون رئيس لجنة التحكيم للنسخة 69 لمهرجان كان المخرج الأسترالي جورج ميلر محاطا بثمانية شخصيات سينمائية، من إيران والمجر والدانمارك والولايات المتحدة وإيطاليا وفرنسا وكندا.

للمزيد: من هو جورج ميلر الرئيس الـ"روك" لمهرجان كان؟

واللجنة مكونة من أربع نساء وأربعة رجال مهمتهم الأساسية اختيار الفائزين من بين الأفلام الـ21 المشاركة في المسابقة الرسمية للأفلام الطويلة، والجائزة الأبرز هي السعفة الذهبية التي تكرم أفضل فيلم وتمنح خلال الحفل الختامي يوم الأحد 22 مايو/أيار.

وتشمل لجنة التحكيم الممثلة الأمريكية كيرستن دانست والممثلة والمغنية الفرنسية فانيسا بارادي والممثلة والمخرجة الإيطالية فاليريا غولينو والمنتجة الإيرانية كتايون شهابي، هذا بالنسبة للنساء. وبالنسبة للرجال المخرج المجري لازلو نماس والممثل دونالد ساذرلاند والمخرج أرنو ديبليشان والممثل الدانماركي ماس ميكيلسن.

وكانت الأمريكية كيرستن دانست قد بدأت التمثيل في سن الحادية عشرة، وفازت العام 2011 بجائزة أفضل ممثلة في مهرجان كان عن دورها في فيلم "ميلانخوليا" للمخرج الدانماركي لارس فون ترير. وكان فون ترير فجر جدلا واسعا خلال تلك النسخة وطرده المنظمون من المهرجان بسبب أقوال أدلى بها في مؤتمر صحفي ورأى فيها العديد تعاطفا مع هتلر. وعرفت كيرستن دانست أيضا بأدوارها في أفلام المخرجة صوفيا كوبولا على غرار شريط "فيرجن سويسايدس" الشهير وأيضا "ماري أنتوانيت". ورشحت كيرستن دانست مرتين لجوائز "الغولدن غلوب".

أما فانيسا بارادي فهي ممثلة ومغنية ذائعة الصيت إذ تخوض بالتوازي مسارين مهنيين على الصعيد الدولي، وكانت أغنية "جو لو تاكسي" قد دفعتها إلى واجهة الشهرة في بلادها وهي في سن مبكر. وظهرت بارادي في أفلام عديدة نذكر منها "فتاة على الجسر" لباتريس لوكونت و"فايديينغ جيغولو" لجون تورتورو. وفازت فانيسا بارادي بألبومها الأخير "أغاني حب" بجائزة "فيكتوار دولا موزيك" (انتصار الموسيقى).

من جهتها باتت شهرة الإيطالية فاليريا غولينو عالمية منذ إحرازها في بداية مسيرتها جائزة أفضل ممثلة في مهرجان البندقية السينمائي، كما أحرزت مجددا نفس الجائزة في الآونة الأخيرة. وشاركت غولينو في أفلام باري ليفنسون وإيمانويل كرياليس وفاليريا بروني تيديشي. ولا تقتصر مسيرة فاليريا غولينو على التمثيل فهي أيضا كاتبة ومنتجة ومخرجة، وعرض أول فيلم لها "عسل" في مهرجان كان 2013 ضمن قسم "نظرة خاصة".

عملت المنتجة الإيرانية كاتايون شهابي على ترويج الأفلام في مؤسسة فرابي للسينما قبل أن تأسس في عام 1994 شركتها الخاصة "شهرزاد" وهي أهم شركة خاصة لتوزيع الأفلام والأفلام الوثائقية والإنتاج المشترك والتي باتت تكشف اليوم عن مخرجين مشهورين على الصعيد العالمي. كما أطلقت أيضا في عام 2012 شركتها "نوري" التي أتاحت لفيلم "حكايات" لراخشان باني اعتماد (2014) وفيلم "الأربعاء 9 مايو" لوحيد جليل فاند (2015) الفوز في مهرجان البندقية وفيلم "ناهيد" لإيدا بناهندة الفوز في فئة "نظرة خاصة" بمهرجان كان في عام 2015.

ويعتبر الكندي دونالد ساذرلاند من مخضرمي هوليوود وقد تقمص شخصية كازانوفا في فيلم المخرج فيديريكو فيليني ومثل أحد أدوار البطولة في الفيلم المرجع "ماش" لروبرت ألتمان الذي حاز السعفة الذهبية في كان العام 1970. وفي رصيد ساذرلند عشرات الأفلام مع أكبر المخرجين على غرار روبرت ريدفورد وبرناردو بيرتولوتشي وأوليفر ستون وجو رايت. كما عرف ساذرلاند شهرة كبيرة بدوره في سلسلة "هنغر غايمس".

وفاز المخرج الفرنسي أرنو ديبليشان بجائزة "سيزار" لأفضل مخرج خلال العام 2016 مع فيلم "ثلاث ذكريات من شبابي" الذي عرض في قسم "أسبوعي المخرجين" الموازي في مهرجان كان 2015. وسبق لديبليشان أن شارك في المسابقة الرسمية لكان بفيلمه الأول "سنتينال" عام 1992. وعادة ما فاز الممثلون المشاركون في أفلامه بأرقى الجوائز، على غرار كاترين دونوف التي أحرزت عام 2008 جائزة النسخة 61 لمهرجان كان السينمائي عن فيلم "حكاية من حكايات عيد الميلاد" الذي كان يتنافس على السعفة الذهبية.

للمزيد: نظرة مرعبة من داخل المحرقة النازية في مهرجان كان

وحقق المجري لازلو نماس بداية باهرة في الدورة الأخيرة من مهرجان كان مع فيلم "ابن ساول" الذي فاز بالجائزة الكبرى وهي ثاني أهم جوائز المهرجان، فضلا عن "أوسكار" أفضل فيلم أجنبي. كما أنه أول مخرج مجري يفوز بجائزة "الغولدن غلوب" لأفضل فيلم أجنبي. و"ابن ساول" يطرح من خلاله نظرة "جديدة" وبلا رحمة على المحرقة النازية

وفاز الممثل الدانماركي مادس ميكلسن بجائزة أفضل ممثل في مهرحان كان 2012 عن دوره في فيلم "الصيد". وأصبح ميكلسن مشهورا على الصعيد الدولي لدوره كالخصم الرئيسي "الرقم" في فيلم جيمس بوند "كازينو روايال" عام 2006. وشارك الممثل أيضا في فيلم "ميكايل كولهاس" للمخرج آرنو دي بايير الذي عرض في المسابقة الرسمية لمهرجان كان عام 2013.

 

مها بن عبد العظيم
 

نشرت في : 04/05/2016

  • مهرجان كان 2016

    هل يتجه مهرجان كان نحو تمثيل أكبر للسينما العربية مستقبلا؟

    للمزيد

  • مهرجان كان 2016

    مهرجان كان: الإيراني أصغر فرهادي يلتحق بالسباق نحو السعفة الذهبية

    للمزيد

  • مهرجان كان 2016

    فيلم "كافيه سوسايتي" لوودي آلن يفتتح مهرجان كان 2016

    للمزيد

تعليق