تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

قراءة في الصحافة العالمية

17 أكتوبر.. "يوم مشؤوم" في تاريخ العلاقات الجزائرية الفرنسية

للمزيد

النقاش

العراق - كردستان: من المستفيد من التصعيد؟

للمزيد

حدث اليوم

الصومال: عنف بلا حدود؟

للمزيد

ضيف اليوم

هل يعقد الملف النووي الإيراني العلاقات في مجلس الأمن؟

للمزيد

تذكرة عودة

تذكرة عودة إلى بونديشيري.. إقليم هندي بنكهة فرنسية

للمزيد

ريبورتاج

صلصة "الأيفار" اللذيذة.. الموروث التقليدي في منطقة البلقان

للمزيد

قراءة في الصحافة العالمية

"روسيا تمول عمليات طالبان ضد حلف الناتو"

للمزيد

ريبورتاج

مكتب الأمم المتحدة لمكافحة المخدرات: "جزر موريس من أكثر بلدان العالم استهلاكا للمخدرات"

للمزيد

ريبورتاج

قطار "المهراجا" الفاخر يفتح أبوابه أمام السائحين في راجستان

للمزيد

اقتصاد

الولايات المتحدة تتهم مسؤولين في الاستخبارات الروسية بالضلوع في قرصنة حسابات لمستخدمي ياهو

© أ ف ب | ياهو

نص فرانس 24

آخر تحديث : 20/03/2017

أعلنت وزارة العدل الأمريكية الأربعاء عن توجيه الاتهام إلى عميلي استخبارات روسيين واثنين من قراصنة الكومبيوتر بجرم سرقة 500 مليون حساب تابع لعملاق الإنترنت ياهو عام 2014.

في واحدة من أكبر عمليات القرصنة الإلكترونية في التاريخ، سرق 500 مليون حساب تابع للعملاق ياهو عام 2014. وفي إطار هذه القضية أعلنت وزارة العدل الأمريكية الأربعاء عن توجيه الاتهام إلى عميلي استخبارات روسيين واثنين من قراصنة الكومبيوتر.

يشار إلى أن لائحة الاتهام الأمريكي تضم 47 جريمة منها التآمر والاحتيال والتجسس الاقتصادي وسرقة أسرار تجارية وسرقة بطاقات تعريف.

ويربط القرار الاتهامي بين جهاز الأمن الروسي "أف أس بي" وبين الاختراق الهائل للمعلومات في ياهو سنة 2014، والذي تم استخدامه بحسب المسؤولين الأمريكيين للتجسس والربح المادي.

وكشف القرار عن هوية العميلين الروسيين المتهمين وهما دميتري دوكوشاييف (33 عاما) وإيغور سوشوتشين (43 عاما)، وعمل الاثنان في السابق لحساب جهاز الأمن الروسي الذي حل مكان الـ"كي جي بي".

والعميل الروسي الأول دوكوشاييف كان ضابطا في مركز حماية المعلومات في "أف أس بي" المعروف باسم "المركز 18"، ومهمته التحري عن جرائم القرصنة، وهو نقطة الاتصال لـ"أف بي آي" في موسكو فيما يتعلق بجرائم المعلوماتية.

وأفادت تقارير بأن العميل السابق كان قد اعتقل في موسكو بداية هذا العام بسبب اتهامات بـ"الخيانة".

ويتهم القرار الأمريكي دوكوشاييف بإدارة عملية قرصنة ياهو مع سوشوتشين الضابط الأعلى منه رتبة.

وأكدت نائب المحامي العام بالوكالة ماري ماككورد للصحافة أن الضابطين قاما "بحماية وإدارة وتسهيل وتمويل قراصنة مجرمين لجمع المعلومات عبر اختراقات حواسيب في الولايات المتحدة وأماكن أخرى".

كما قام الضابطان باستئجار خدمات ألكسي بيلان وكريم باراتوف اللذين يوصفان بأنهما "قراصنة مجرمون"، وذلك للقيام بهجمات إلكترونية استمرت حتى أواخر عام 2016.

وقالت ماككورد أيضا إن الهجمات الإلكترونية كانت تهدف إلى جمع معلومات "من الواضح أن لبعضها قيمة استخبارية"، لكنها تابعت أن "القراصنة استخدموا هذا الاختراق للربح الخاص".

وسعى القراصنة إلى استغلال الخرق للحصول على المال عبر سرقة أرقام بطاقات اعتماد مصرفية أو عبر سلسلة من مخططات التسويق عبر البريد الطفيلي.

 

فرانس24/ أ ف ب

نشرت في : 16/03/2017

  • ياهو - إنترنت

    الآلاف من مستخدمي ياهو الغاضبين يغلقون حساباتهم بعد قرصنة ملايين الحسابات

    للمزيد

  • إنترنت

    ياهو: ما لا يقل عن 500 مليون من حسابات مستخدميها اخترقت في 2014

    للمزيد

  • إنترنت

    "ياهو" تطور نظاما جديدا للحد من التعليقات المسيئة والعنصرية على الإنترنت

    للمزيد

تعليق