تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

مراسلون

تركيا : مطاردة المعارضين

للمزيد

تكنوفيليا

شركة تابعة لغوغل تطور نظاما للتنبؤ بالوفاة..لكنها تولد الجدل!

للمزيد

وقفة مع الحدث

هآرتس واخر تسريبات "صفقة القرن"

للمزيد

تونس - باريس

عبد الفتاح مورو: يجب على حركة النهضة دعم شخصية توافقية من خارجها للانتخابات الرئاسية

للمزيد

حدث اليوم

جنوب السودان: من يملك عقدة السلام؟

للمزيد

مراقبون

حين تجد نفسك عالقا في مطار وترفض الدول وشركات الطيران قبولك

للمزيد

حوار

الدكتور ممدوح العبادي: مقررات قمة مكة لدعم الأردن غير كافية لمعظم الساسة الأردنيين

للمزيد

الأسبوع الاقتصادي

الرسوم الجمركية على الولايات المتحدة: خسارة أم ربح لأوروبا؟

للمزيد

ريبورتاج

الجزائر.. المزارعون يستخدمون حشرة الدعسوقة لحماية محاصيلهم

للمزيد

آسيا

بكين تطلق سراح ليو شياوبو المعارض الحائز على نوبل للسلام لإصابته بالسرطان

© أ ف ب- أرشيف

نص فرانس 24

آخر تحديث : 26/06/2017

أفرجت الصين عن الكاتب المعارض ليو شياوبو الحائز على جائزة نوبل للسلام عام 2010 بعد أن تم تشخيص إصابته في 23 أيار/مايو بالسرطان في مراحله النهائية. وسجنت السلطات الصينية شياوبو في العام 2009 بعد نشره عريضة تطالب بإصلاحات في بلاده.

أطلقت السلطات الصينية سراح المعارض ليو شياوبو حائز جائزة نوبل للسلام بعد تشخيص إصابته بسرطان في الكبد في المراحل النهائية، بحسب ما أعلنه محاموه لوكالة الأنباء الفرنسية الاثنين.

وكانت السلطات الصينية قد أودعت الكاتب السجن في 2009 بعد أن نشر عريضة للمطالبة بإصلاحات ديمقراطية في البلاد.

وقال المحامي مو شاوبينغ "إنه يتلقى العلاج في المستشفى في شنيانغ (اقليم لياوننغ، شمال غرب). ليس لديه مشاريع محددة. إنه يتلقى علاجا طبيا بسبب مرضه". وأوضح المحامي أن التشخيص تم في 23 أيار/مايو وأن السلطات أفرجت عنه بعدها بأيام.

وكانت الأسرة الدولية تطالب منذ سنوات بإطلاق سراح شياوبو الذي حاز جائزة نوبل للسلام العام 2010.

فرانس24/أ ف ب

 

نشرت في : 26/06/2017

  • الصين

    تزايد التوتر بين بكين ولجنة نوبل عشية تسليم جائزة السلام للمنشق ليو تشياوبو

    للمزيد

  • النرويج

    تسليم نوبل للسلام بغياب صاحبها المنشق الصيني تشياوبو وسط مقاطعة "عربية" واسعة

    للمزيد

  • الولايات المتحدة

    وزير العدل يؤكد وجود خلاف جوهري مع الصين حول قضية ليو تشياوبو

    للمزيد

تعليق