تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

ريبورتاج

العراق.. ما الذي يمنع النازحين من العودة رغم هزيمة تنظيم "الدولة الإسلامية"؟

للمزيد

تكنوفيليا

تعديل جيناتك بنفسك.. تطور أم حماقة؟

للمزيد

ضيف اليوم

الولايات المتحدة-إيران.. اتهامات تخفي مخططات؟

للمزيد

قراءة في الصحافة العالمية

ما هي أهداف تصريحات نيكي هيلي المعادية لإيران؟

للمزيد

قراءة في صحف الخليج

السعودية.. "طائرات ذكية" لمباشرة الحوادث المرورية العام المقبل

للمزيد

ريبورتاج

موريتانيا.. تجاذب سياسي برموز وطنية جديدة

للمزيد

24 ساعة في فرنسا

اقتراح لوزيرة العدل الفرنسية باشتراط بلوغ السادسة عشرة لاستخدام مواقع التواصل الاجتماعي

للمزيد

وقفة مع الحدث

هل بدأت واشنطن استراتيجيتها الجديدة ضد إيران؟

للمزيد

وقفة مع الحدث

هل وجهت إسرائيل دعوة إلى ولي العهد السعودي لزيارتها؟

للمزيد

أفريقيا

الأمم المتحدة تحذر: النزاع في مالي يتمدد إلى النيجر وبوركينا فاسو

© أ ف ب | أحد جنود بعثة الأمم المتحدة في مالي في كيدال (شمال) في 14 تموز/يوليو 2016.

نص فرانس 24

آخر تحديث : 14/07/2017

قال الممثل الخاص للأمم المتحدة في غرب أفريقيا محمد ابن شمباس الخميس أمام مجلس الأمن إن النزاع في مالي بات يتمدد إلى (غرب) النيجر و(شمال) بوركينا فاسو، مشيرا إلى هجمات قاتلة في المناطق الحدودية. وأضاف إن تجار المخدرات ومهربي البشر وتجار السلاح يعبرون الحدود حيث ينتشرون بشكل موقت قبل انتقالهم إلى مناطق جديدة.

حذر الممثل الخاص للأمم المتحدة في غرب أفريقيا محمد ابن شمباس الخميس أمام مجلس الأمن الدولي من أن النزاع في مالي بات يتمدد حاليا إلى بوركينا فاسو والنيجر، مشيرا إلى "توسع كبير للعنف والأنشطة الإرهابية" .

وقال ابن شمباس إن "تواصل انعدام الاستقرار في مالي يتمدد إلى بوركينا فاسو والنيجر، مع هجمات قاتلة في المناطق الحدودية"، مشيرا في شكل خاص إلى المناطق الواقعة في شمال بوركينا فاسو وغرب النيجر.

وأضاف إن منطقة ليبتاكو-غورما على الحدود بين مالي وبوركينا فاسو والنيجر "شهدت توسعا كبيرا للعنف والأنشطة الإرهابية في الأشهر الأخيرة، بما في ذلك الهجمات المنسّقة عبر الحدود ضد مواقع أمنية (...)"، مشيرا إلى أن تجار المخدرات ومهربي البشر وتجار السلاح يعبرون الحدود حيث ينتشرون بشكل موقت قبل انتقالهم إلى مناطق جديدة.

وتبنى مجلس الأمن الشهر الماضي قرارا رحب فيه بنشر قوة مشتركة تضم خمسة آلاف عنصر من بلدان الساحل (بوركينا فاسو، مالي، موريتانيا، النيجر وتشاد) لمحاربة الجهاديين في المنطقة. غير أنه لم يمنح تلك القوة تفويضا أمميا، بسبب قلق واشنطن من الالتزامات المالية التي قد تترتب على الأمم المتحدة من جراء ذلك.

فرانس 24 / أ ف ب

نشرت في : 14/07/2017

  • نيجيريا

    نيجيريا: الإفراج عن العشرات من الفتيات المختطفات لدى "بوكو حرام"

    للمزيد

  • النيجر

    مقتل العشرات من مقاتلي جماعة "بوكو حرام" في النيجر

    للمزيد

  • نيجيريا

    نيجيريا: ثلاث سنوات على اختطاف فتيات شيبوك والحكومة تتفاوض لتحريرهن

    للمزيد

تعليق