تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

مراسلون

مراسلون - فلوريدا: مجزرة أخرى

للمزيد

أسبوع في العالم

سوريا-الغوطة الشرقية : هل تبقى كلمة روسيا هي العليا؟

للمزيد

حدث اليوم

سوريا: ما الذي رصدته كاميرا فرانس24 في الشمال السوري؟

للمزيد

حوار

سمير الطيب: "تونس ستصبح ثاني مصدر في العالم لزيت الزيتون"

للمزيد

حوار

معين المرعبي: "لا سياسة موحدة داخل الحكومة اللبنانية لاحتواء موضوع النازحين"

للمزيد

الأسبوع الاقتصادي

الربيع العربي.. التكلفة الاقتصادية والخسائر غير المباشرة على اقتصاديات دول الجوار ج2

للمزيد

الأسبوع الاقتصادي

ليبيا.. سبع سنوات بعد الانتفاضة "أزمة سياسية واقتصادية غير مسبوقة؟"

للمزيد

ضيف اليوم

منظمة العفو الدولية: "المجتمع الدولي تقاعس في مواجهة جرائم ضد الإنسانية"

للمزيد

ضيف اليوم

الانتخابات البلدية في تونس.. إغلاق باب الترشح في جميع الولايات

للمزيد

أفريقيا

بريطانيا لم تعد تنصح رعاياها بعدم السفر إلى معظم مناطق تونس

© أ ف ب / أرشيف

نص فرانس 24

آخر تحديث : 26/07/2017

قالت بريطانيا الأربعاء على لسان وزيرها لشؤون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا أليستير بيرت أنها لم تعد تنصح رعاياها بعدم السفر إلى معظم أنحاء تونس بما في ذلك العاصمة ومعظم المقاصد السياحية. وتعليقا على هذا القرار، قالت وزيرة السياحة التونسية سلمى اللومي "رسالة للعالم بأن تونس مؤمنة الآن بشكل جيد".

أعلنت بريطانيا الأربعاء أنها لم تعد تنصح رعاياها بعدم السفر إلى معظم أنحاء تونس بما في ذلك العاصمة ومعظم المقاصد السياحية، معتبرة أن الخطر الذي يواجه المواطنين البريطانيين في تونس تغير.

وقال وزير الدولة لشؤون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا أليستير بيرت: "هذا [القرار] يرجع في جزء منه إلى التحسينات الأمنية التي أدخلتها السلطات وصناعة السياحة التونسية منذ الهجمات المأساوية في 2015، بدعم من المملكة المتحدة وشركاء دوليين".

غير أن الحكومة البريطانية حذرت من أنه لا تزال توجد مخاطر على البريطانيين وقالت إنها تنصح بعدم السفر إلى بعض مناطق تونس بما في ذلك المناطق القريبة من الحدود الليبية.

للمزيد: السياحة في تونس.. مؤشرات انطلاقة جديدة بعد سنوات من الأزمة

وقتل 30 بريطانيا في منتجع سوسة في يونيو/حزيران 2015، ما دفع الحكومة لتغيير إرشاداتها للسفر وتنصح رعاياها بعدم السفر إلى تونس إلا للضرورة القصوى.

وقبلها بثلاثة أشهر قتل مسلحان 21 سائحا غربيا في هجوم على متحف باردو بالعاصمة تونس. ومنذ ذلك الوقت تكافح الحكومة لإنعاش قطاع السياحة الحيوي من جديد بعد أن سجل تراجعا حادا بسبب الهجومين.

وتعليقا على القرار البريطاني قالت وزيرة السياحة التونسية سلمى اللومي: "قرار مهم جدا يفتح آفاقا جديد للسياحة
التونسية لتعود من جديد وسيعطي القرار انطلاقة جديدة للسياحة في تونس".

وأشارت إلى أن رفع الحظر البريطاني رسالة للعالم بأن تونس مؤمنة الآن بشكل جيد وأضافت أن قرار رفع الحظر لن يوقف جهود السلطات التونسية لتعزيز أمن السياح والمنشأت السياحية والمطارات وكل مكان في البلاد.

وتتوقع الحكومة التونسية نمو عدد السياح الأجانب بنحو 30 بالمئة في 2017 مقارنة مع العام الماضي مدفوعا باستقرار الأوضاع الأمنية وارتفاع الحجوزات حتى نهاية العام الحالي.

وتمثل صناعة السياحة حوالي ثمانية بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي في تونس وهي أكبر موفر لفرص العمل بعد القطاع الزراعي.

 

فرانس 24 / رويترز

نشرت في : 26/07/2017

  • تونس

    نقابة الصحافيين في تونس تتهم الحكومة بمحاولة السيطرة على الإعلام

    للمزيد

  • تونس

    تونس تحقق بشأن عشرات الجمركيين المتهمين بالفساد

    للمزيد

  • تونس

    السلطات التونسية تعلن تمديد حالة الطوارئ لمدة أربعة أشهر

    للمزيد

تعليق