تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

محاور

محاور مع رشدي راشد: معوقات "النهضة العلمية العربية"؟

للمزيد

مراسلون

فنزويلا: ماراكايبو مرآة لجميع المآسي

للمزيد

أسبوع في العالم

مونديال 2018 - فرنسا: صيف على وقع الأفراح والاحتفالات

للمزيد

حدث اليوم

سوريا - الجولان: من يضمن الحزام الأمني؟

للمزيد

موضة

كيف تدخل التكنولوجيا في صناعة الأزياء؟

للمزيد

الأسبوع الاقتصادي

فرنسا: هل ينتعش النمو الاقتصادي بعد الفوز بكأس العالم لكرة القدم؟

للمزيد

هي الحدث

"لحظات امرأة": استعراض راقص في خدمة قضاياها

للمزيد

ضيف اليوم

قرب انتهاء معاهدة "ستارت" للحد من انتشار الأسلحة.. هل يشهد العالم سباقا جديدا نحو التسلح؟

للمزيد

ريبورتاج

ليبيا: "كنز بنغازي".. سرقة أكثر من 10.000 قطعة أثرية من المصرف التجاري الوطني

للمزيد

فرنسا

فرنسا تقرر منح العراق قرضا بقيمة 430 مليون يورو

© أ ف ب | وزير الخارجية العراقي ابراهيم الجعفري مستقبلا نظيره الفرنسي جان إيف لودريان ووزيرة الجيوش الفرنسية فلورانس بارلي في بغداد في 26 آب/أغسطس 2017

نص فرانس 24

آخر تحديث : 26/08/2017

أبلغ وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي خلال اجتماع ظهر السبت في بغداد أن فرنسا ستمنح العراق عام 2017 قرضا بقيمة 430 مليون يورو. وأوضح مصدر دبلوماسي فرنسي أن مدة القرض المذكور 17 عاما بفائدة أقل من تلك المعتمدة في الأسواق (6,75 بالمئة).

أعلنت وزارة الخارجية الفرنسية السبت أن فرنسا ستمنح العراق في 2017 قرضا بقيمة 430 مليون يورو بحسب ما نشرت لوكالة الأنباء الفرنسية، بعدما تأثرت موازنته بشكل كبير بمكافحة الجهاديين وتراجع أسعار النفط.

وأبلغ وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي خلال اجتماع ظهر السبت في بغداد أنه سيتم صرف الأموال قبل نهاية العام، وفق المصدر نفسه. وقال لودريان خلال زيارة مشتركة مع وزيرة الجيوش الفرنسية فلورانس بارلي للعراق إن "فرنسا كانت حاضرة منذ بدء المعارك ضد تنظيم "الدولة الإسلامية"، وستكون حاضرة أيضا في مرحلة السلام التي تبدأ" قريبا. وخلال الزيارة، سلم لودريان العبادي دعوة من الرئيس إيمانويل ماكرون لزيارة فرنسا.

والغاية من القرض الفرنسي دعم الموازنة لتشجيع إصلاحات مالية عميقة في البلاد. ويفرض القرض، على غرار قروض البنك الدولي، تحسين إدارة المالية العامة والمؤسسات العامة إضافة إلى فاعلية أكبر في مجال الطاقة.

خسر تنظيم "الدولة الإسلامية" سبعين بالمئة من المناطق العراقية التي كان سيطر عليها في 2014 وخصوصا مدينة الموصل. واستعادت القوات العراقية السبت السيطرة على مركز مدينة تلعفر وقلعتها التاريخية في اليوم السابع من بدء الهجوم على واحد من آخر معاقل الجهاديين.

وسبق أن منحت دول أخرى العراق قروضا للدعم المالي أو الاستثمار على غرار ألمانيا (500 مليون يورو). ويشكل القرض الفرنسي جهدا كبيرا لباريس وسط الصعوبات المالية التي تواجهها. وتقدر كلفة إعادة الإعمار في العراق بما بين 700 وألف مليار دولار بعد معارك عنيفة لاستعادة السيطرة على معاقل الجهاديين.

وفي المرحلة الأولى، تحتاج المدن المستعادة إلى تأمين الخدمات الأساسية فيها بهدف تسهيل عودة النازحين. ويضم العراق نحو 3,3 ملايين نازح علما بأن عدد سكانه يناهز 39 مليون نسمة. وتقول الأمم المتحدة أن 11 مليون شخص يحتاجون إلى مساعدة إنسانية.

ومن المقرر عقد مؤتمر للمانحين نهاية العام في الكويت. ويطلب العراق أيضا مساعدة صندوق النقد الدولي.

وأوضح مصدر دبلوماسي فرنسي أن مدة القرض المذكور 17 عاما بفائدة أقل من تلك المعتمدة في الأسواق (6,75 بالمئة).

فرانس24/أ ف ب

نشرت في : 26/08/2017

  • العراق

    القوات العراقية تضيق الخناق على تنظيم "الدولة الإسلامية" في تلعفر

    للمزيد

  • أوروبا

    فرنسا: نفقات ماكرون الباهظة على الماكياج تثير موجة انتقادات واسعة

    للمزيد

  • العراق

    القوات العراقية تعلن استعادة مركز مدينة تلعفر وقلعتها من تنظيم "الدولة الإسلامية"

    للمزيد

تعليق