تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

ضيف اليوم

باريس تستضيف قمة دول غرب أفريقيا لتسريع تشكيل قوة مشتركة لمكافحة الجهاديين

للمزيد

مراقبون

غينيا.. حين تغزو النفايات كوناكري وتلتهم شوارعها

للمزيد

قراءة في الصحافة العالمية

قمة التعاون الإسلامي.. هل يخدم أردوغان أجندة داخلية؟

للمزيد

قراءة في صحف الخليج

"ترامب يشعل قنبلة العالم!"

للمزيد

24 ساعة في فرنسا

ما وقود السيارة الفرنسية الجديدة الصديقة للبيئة؟

للمزيد

ريبورتاج

تونس.. الدورة 19 لأيام قرطاج المسرحية

للمزيد

وجها لوجه

تظاهرات منطقة القبائل الجزائرية.. هل تخفي المطالب التعليمية مشروعا سياسيا؟

للمزيد

حوار

الرئيس البوليفي إيفو موراليس: ترامب عدو لدود للإنسانية والأرض والطبيعة

للمزيد

النقاش

قمة "الكوكب الواحد".. باريس تستضيف قمة بمناسبة الذكرى السنوية الثانية لاتفاقية باريس للمناخ

للمزيد

أوروبا

إسبانيا: انفصاليو كاتالونيا يحتلون مراكز الاقتراع لضمان إجراء الاستفتاء

© فرانس 24 | مؤيدون لاستقلال إقليم كاتالونيا يحتلون مراكز اقتراع في برشلونة

فيديو دانة منصور

نص فرانس 24

آخر تحديث : 30/09/2017

قبل يوم من الاستفتاء على استقلال إقليم كاتالونيا، احتل مؤيدون لاستقلال الإقليم مراكز اقتراع في برشلونة لضمان إجراء الاستفتاء. وأكد زعماء الانفصاليين عزمهم على المضي في الاستفتاء، رغم معارضة حكومة مدريد التي أرسلت آلافا من عناصر الشرطة لمنع الناس من التصويت في مراكز الاقتراع.

احتل مؤيدون لاستقلال إقليم كاتالونيا مراكز اقتراع في برشلونة مساء الجمعة 29 سبتمبر/أيلول. وتعهدوا بمواصلة المقاومة السلمية السبت 30 سبتمبر/أيلول وبالتخييم في المدارس، مما يفتح الباب لمواجهة محتملة مع الشرطة التي تلقت أوامر بطردهم بحلول الأحد 1 تشرين الأول/أكتوبر لضمان عدم إجراء استفتاء على الاستقلال.

وأكدت الحكومة المركزية الجمعة أن التصويت غير قانوني ولن يتم. وقد أرسلت آلافا من رجال الشرطة لتعزيز قواتها في المنطقة لمنع الناس من التصويت.

انفصاليون يحتلون مراكز اقتراع في برشلونة

وقال زعيم إقليم كاتالونيا كارلس بودجمون، لـ"رويترز" في مقابلة الجمعة "كل شيء جاهز في كل مراكز الاقتراع التي يزيد عددها عن ألفين. هناك صناديق الاقتراع وبطاقات التصويت وفيها كل ما يحتاج الناس للتعبير عن رأيهم".

وخيم الناس داخل مراكز الاقتراع لتحدي أوامر قضائية بإغلاقها وبدت معنوياتهم مرتفعة.

وتصر مدريد على معارضة التصويت وتقول إن الدستور ينص على أن البلاد غير قابلة للتقسيم، لكنها عبرت أيضا عن أملها في أن يمر يوم الأحد بسلام.

لكن في بلدة لوسبيتاليت دي لوبريغات، كان المشهد مختلفا في قاعة مؤتمرات كبيرة. فقد تجمع نحو ألفي شخص يعارضون الانفصال عن إسبانيا بدعوة من حزب سيودادانوس، أكبر أحزاب المعارضة في كاتالونيا.

ويثير الاستفتاء خلافات في الإقليم الغني الواقع بشمال شرق إسبانيا، إذ يضع المسؤولين الكاتالونيين في مواجهة الحكومة المركزية في واحدة من أكبر الأزمات التي تشهدها إسبانيا منذ تفعيل الديمقراطية بعد وفاة الدكتاتور فرانسيسكو فرانكو في 1975.

كما يثير الاستفتاء الانقسامات بين الكاتالونيين أنفسهم، وإن كانت غالبية كبيرة منهم ترغب في تسوية المسألة في تصويت قانوني.

وقالت الشرطة إنها فتحت تحقيقا في حادثة إطلاق أعيرة من بندقية خردق مساء الجمعة على مجموعة من الأشخاص الذي كانوا يقفون أمام مدرسة ثانوية احتلها الناشطون في بلدة مانلو الكاتالونية، مما أدى إلى إصابة ثلاثة أشخاص بجروح طفيفة.

وقال عمر سانشيز، (طالب مسرح 29 عاما) وهو يقف خلف سياج مدرسة كولاسو إي غيل في برشلونة التي احتلها مع آخرين "لا شيء يبرر انتهاك حق أساسي كحق التصويت هذا".

مزارعون وإطفائيون

أمرت السلطات في مدريد الشرطة بضمان عدم السماح بإجراء الاستفتاء الذي اعتبره القضاء غير دستوري.

ومنذ أيام تقوم الشرطة بمصادرة مواد خاصة بالاستفتاء مثل صناديق أوراق الاقتراع، فيما أمر المدعون بإغلاق مواقع إنترنت مرتبطة بالاستفتاء واعتقال أعضاء رئيسيين من الفريق المنظم للعملية.

والأربعاء أمرت محكمة الشرطة بمنع استخدام المباني الحكومية "للتحضير والتنظيم" للاستفتاء. لكن مؤيدي التصويت بدأوا تحركهم.

وجالت الجمعة جرافات في شوارع برشلونة وبعضها رفع راية "استيلادا" علم الانفصاليين المقلم بالأحمر والأصفر مع نجمة بيضاء على مثلث أزرق.

وقد تعهد سائقو الجرافات والإطفائيون بحماية مراكز الاقتراع.

ومع انتهاء الحصص الدراسية الجمعة، قررت مجموعات صغيرة من النشطاء وبينهم أهالي مع أبنائهم، أن يحتلوا سلميا عدة مدارس في برشلونة تم اختيارها مراكز اقتراع.

وقالت جيزيلا لوز وهي أم لثلاثة تلاميذ في مدرسة رينا فيولانت الابتدائية في حي غراسيا الراقي في برشلونة، حيث التأييد كبير للاستقلال "سأنام هنا بجانب ابني الأكبر الذي هو تلميذ هنا".

حماية الاستفتاء

من حي إلى حي تتجمع مجموعات من الأشخاص لتشكيل "لجان لحماية الاستفتاء" باستخدام تطبيق تلغرام لتنظيم الجهود والطلب من الجميع على الحفاظ على الأجواء السلمية.

ويبدو أن التحرك تم تنسيقه جزئيا على منصة "مدارس مفتوحة للاستفتاء".

ولم يتضح بعد عدد المدارس التي احتلها المؤيدون، لكن المنظمين قالوا إن هناك العشرات منها في برشلونة. ويعتقد أن العدد أكبر بكثير في المدينة وفي أنحاء الاقليم، ويتوقع أن تستمر الاعتصامات فيها في عطلة الأسبوع.

وفي التجمع المعارض للاستقلال قالت دولوريس موليرو، سكرتيرة (53 عاما) من تاراغونا (جنوب) إن الوضع "في طريق مسدود". وقالت بعد التجمع الذي رفع فيه المشاركون أعلاما إسبانية وأعلام الاتحاد الأوروبي وكذلك العلم الرسمي لكاتالونيا "يريدون تدمير الدولة، إسبانيا وكاتالونيا".

وفي مدريد، رفع المتظاهرون المعارضون للانفصال علم إسبانيا وهم يرددون "كاتالونيا جزء من إسبانيا" وشعارات يستخدمونها عادة لتشجيع فرق كرة القدم بينها "إنا إسباني إسباني إسباني". كما هتفوا "بيغديمونت إلى السجن".

نشاطات ترفيهية

كررت مدريد تحذيراتها لمن يساعد في تنظيم الاستفتاء بأنهم سيواجهون عواقب.

والجمعة قال وزير التعليم الإسباني في بيان، إن مدراء المدارس في كاتالونيا "ليسوا معفيين من المسؤولية" إذا تعاونوا.

لكن جوردي سانشيز رئيس "الجمعية الوطنية الكاتالونية" إحدى أبرز الحركات الاستقلالية، قال لوكالة الأنباء الفرنسية إن قرار المحكمة يقول إن هذه الأماكن العامة لا يمكن استخدامها الأحد في الاستفتاء "لكنه لا يقول شيئا عن النشاطات الترفيهية".

وأضاف: "اقترحنا أن ينظم المواطنون نشاطات، نشاطات عديدة لإضفاء الحياة على تلك الأماكن المخصصة للاستفتاء الأحد".

وأعلنت مدرسة خوان باروسا الثانوية عن سلسة من النشاطات للجمعة والسبت، تتضمن عروض أفلام ومباريات في كرة القدم وتمارين رقص.

 

فرانس 24/ رويترز/ أ ف ب

نشرت في : 30/09/2017

  • إسبانيا

    استفتاء كاتالونيا: "الأغلبية الصامتة" ترفض استقلال الإقليم

    للمزيد

  • إسبانيا

    فيديو: استمرار التوتر بين حكومتي مدريد وبرشلونة بسبب استفتاء استقلال كاتالونيا

    للمزيد

  • إسبانيا

    رئيس الوزراء الإسباني يدعو للاعتراف بأن الاستفتاء على استقلال كاتالونيا لن يتم

    للمزيد

تعليق