تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

حوار

بافيل طالباني لفرانس24: استفتاء كردستان العراق كان "خطأ فادحا"

للمزيد

أسبوع في العالم

كردستان - كاتالونيا : تقرير المصير بأي ثمن؟

للمزيد

حدث اليوم

فلسطين : شروط تعجيزية لمصالحة مصيرية؟

للمزيد

الأسبوع الاقتصادي

تونس بين ضغوط المقرضين الدوليين والاتحاد العام التونسي للشغل- ج2

للمزيد

الأسبوع الاقتصادي

تونس بين ضغوط المقرضين الدوليين والاتحاد العام التونسي للشغل

للمزيد

وقفة مع الحدث

التحرش الجنسي.. ماذا عن العالم العربي؟

للمزيد

ضيف اليوم

بريكست.. القادة الأوربيون وافقوا على بدء الإعداد للمحادثات التجارية مع بريطانيا

للمزيد

تكنوفيليا

زبائن مزيفون للنقر على "إعجاب" على شبكات التواصل الاجتماعي

للمزيد

قراءة في الصحافة العالمية

إقليم كردستان العراق... والصفقات الخفية؟

للمزيد

الشرق الأوسط

سوريا: مقتل عشرات المدنيين في إدلب رغم اتفاق خفض التوتر

© أ ف ب | دمار بعد غارة جوية للقوات الروسية على جسر الشغور في محافظة إدلب في 25 أيلول/سبتمبر 2017.

فيديو علا عباسي

نص فرانس 24

آخر تحديث : 01/10/2017

أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان عن مقتل 28 مدنيا السبت، في محافظة إدلب (شمال غرب)، التي تم الإعلان عنها سابقا كمنطقة خفض توتر وفق اتفاق أستانا. وتتعرض محافظة إدلب منذ أسبوعين لغارات روسية وسورية مكثفة ردا على هجوم بدأته فصائل جهادية في ريف محافظة حماه المجاورة.

قتل 28 مدنيا على الأقل ليل الجمعة السبت في غارات جوية على بلدة أرمناز في محافظة إدلب، التي تعد بين مناطق خفض التوتر في شمال غرب سوريا، بحسب ما أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وكان 12مدنيا وردوا في حصيلة سابقة أعلنها مساء الجمعة المرصد، الذي تعذر عليه تحديد ما إذا كان النظام السوري أو حليفته روسيا وراء الغارات على البلدة التي تبعد 20 كلم شمال غرب إدلب.

وكانت محافظة إدلب أعلنت منطقة خفض توتر، بموجب اتفاق في إطار محادثات أستانا برعاية روسيا وإيران حليفتي النظام وتركيا الداعمة للمعارضة في أيار/مايو.

عشرات القتلى جراء غارات جوية على بلدة أرمناز في إدلب

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن، إن الحصيلة في أرمناز هي الأكبر في هذه المحافظة منذ مطلع العام الحالي، باستثناء الهجوم بغاز السارين الذي نسب إلى قوات نظام الأسد في خان شيخون، وأوقع 83 شخصا في نيسان/أبريل الماضي.

وأشار عبد الرحمن إلى "تنفيذ الطائرات الحربية غارة ثانية استهدفت بلدة أرمناز بريف إدلب الشمالي الغربي، حيث قصفت الطائرات هذه مناطق تنفيذ الغارة الأولى، خلال عملية إنقاذ الجرحى وانتشال العالقين من تحت أنقاض المباني التي دمرتها الطائرات الحربية".

كما قتل 13 مدنيا في عمليات قصف في مختلف مناطق المحافظة، بحسب المرصد.

وتتعرض محافظة إدلب منذ أسبوعين لغارات روسية، وأخرى سورية مكثفة ردا على هجوم بدأته فصائل جهادية في ريف محافظة حماه المجاورة، الذي يشكل مع إدلب جزءا رئيسيا من منطقة خفض التوتر.

فرانس24/ أ ف ب

نشرت في : 30/09/2017

  • سوريا

    مقتل العشرات بينهم أطفال في قصف روسي على مدينة إدلب السورية

    للمزيد

  • سوريا

    سوريا تغيب عن الأجندة الدبلوماسية لقادة العالم في جلسات الجمعية العامة للأمم المتحدة

    للمزيد

  • تركيا

    أردوغان: تركيا ستنشر قوات في إدلب بسوريا في إطار اتفاق "عدم التصعيد"

    للمزيد

تعليق