تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

أسبوع في العالم

لبنان: ماذا سيفعل الحريري بعد باريس؟

للمزيد

حدث اليوم

لبنان : باريس تستقبل وبيروت تنتظر

للمزيد

موضة

دبي وجهة عالمية جديدة في عالم الموضة وعروض الأزياء

للمزيد

مراسلون

الحج المحفوف بالمخاطر

للمزيد

الأسبوع الاقتصادي

قمة المناخ كوب23.. تعثر واضح في سير المفاوضات بشأن تمويل مشاريع الحد من التغيرات المناخية

للمزيد

الأسبوع الاقتصادي

المغرب.. رئيس الوزراء الفرنسي يزور المغرب والهدف أفريقيا

للمزيد

وقفة مع الحدث

ماكرون و"التوازن الصعب" بين إيران والسعودية؟

للمزيد

تكنوفيليا

ما أهمية إطلاق الدول لأقمار صناعية خاصة بها؟

للمزيد

الدوريات

الجزائر.. "البلد الأكثر غموضا في العالم"

للمزيد

مجلس الأمن الدولي يدعو للتهدئة في كركوك

© اف ب | مجلس الأمن الدولي خلال تصويه على العقوبات ضد كوريا الشمالية اا ايلول/سبتمبر 2017

الامم المتحدة (الولايات المتحدة) (أ ف ب) - دعا مجلس الأمن الدولي الأربعاء الى التهدئة والحوار بين بغداد وأربيل بعدما استعاد الجيش العراقي خلال 48 ساعة كل المناطق التي كانت البشمركة الكردية قضمتها منذ 2003 ولا سيما في محافظة كركوك الغنية بالنفط.

وقال المجلس في بيان صدر بإجماع أعضائه الـ15 إنه وإذ يبدي قلقه للوضع الراهن يطالب كل الأطراف "بالامتناع عن اي تهديد وعن اللجوء الى القوة، والانخراط في حوار بنّاء على طريق تهدئة التوتر".

ومنذ الاجتياح الأميركي عام 2003، سيطرت قوات البشمركة تدريجيا على 23 ألف كلم مربعة من أصل 37 الفا هي مساحة المناطق التي يطالب بها الأكراد خارج الاقليم.

لكن هذه الاراضي خسرها الاكراد كلها في غضون 48 ساعة وكانت الضربة الأقسى التي تلقوها هي خسارتهم حقول نفط كركوك ما يبدد أملهم في بناء دولة مستقلة علما أنهم كانوا يصدّرون قرابة ثلاثة أرباع نفط كركوك عبر كردستان، رغم عدم موافقة بغداد.

وشنت القوات العراقية عمليتها بعدما رفض الاكراد الشرط الذي وضعه لهم رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي بإلغاء الاستفتاء على الاستقلال الذي اجراه الاقليم في 25 ايلول/سبتمبر.

كذلك فإن مجلس الأمن الذي كان أعلن في أيلول/سبتمبر رفضه مشروع الاستفتاء الكردي على الاستقلال، جدد في بيانه الاربعاء تمسّكه بوحدة العراق، مشددا على ضرورة تركيز الجهود برمتها على قتال تنظيم الدولة الاسلامية.

© 2017 AFP