تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

أسبوع في العالم

لبنان: ماذا سيفعل الحريري بعد باريس؟

للمزيد

حدث اليوم

لبنان : باريس تستقبل وبيروت تنتظر

للمزيد

موضة

دبي وجهة عالمية جديدة في عالم الموضة وعروض الأزياء

للمزيد

مراسلون

الحج المحفوف بالمخاطر

للمزيد

الأسبوع الاقتصادي

قمة المناخ كوب23.. تعثر واضح في سير المفاوضات بشأن تمويل مشاريع الحد من التغيرات المناخية

للمزيد

الأسبوع الاقتصادي

المغرب.. رئيس الوزراء الفرنسي يزور المغرب والهدف أفريقيا

للمزيد

وقفة مع الحدث

ماكرون و"التوازن الصعب" بين إيران والسعودية؟

للمزيد

تكنوفيليا

ما أهمية إطلاق الدول لأقمار صناعية خاصة بها؟

للمزيد

الدوريات

الجزائر.. "البلد الأكثر غموضا في العالم"

للمزيد

الشرق الأوسط

غرينبلات يطالب حكومة الوحدة الفلسطينية بالاعتراف بإسرائيل ونزع سلاح حماس

© أ ف ب / أرشيف | رئيس المكتب السياسي لحركة حماس اسماعيل هنية ورئيس الحكومة الفلسطينية رامي الحمد الله خلال اجتماع في غزة في الثالث من تشرين الأول/أكتوبر 2017

فيديو فرانس 24

نص فرانس 24

آخر تحديث : 19/10/2017

طالب جيسون غرينبلات مبعوث الرئيس الأمريكي للشرق الأوسط في بيان الخميس، حكومة الوحدة الفلسطينية التي من المقرر أن تشكلها حماس وفتح، بالتعهد بنزع سلاح "الإرهابيين" والاعتراف بإسرائيل. من جانبها، اعتبرت حركة حماس مطالب المبعوث الأمريكي "تدخلا سافرا" في الشأن الفلسطيني.

أعلن مبعوث الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى الشرق الأوسط جيسون غرينبلات الخميس أن حكومة الوحدة الفلسطينية التي يمكن أن تشكلها حركتا فتح وحماس يجب أن تتعهد بنزع سلاح "الإرهابيين" ونبذ العنف والاعتراف بإسرائيل.

وصرح غرينبلات في بيان أن "الولايات المتحدة تؤكد من جديد أهمية التقيد بمبادئ اللجنة الرباعية للشرق الأوسط وهي التزام حكومة فلسطينية التزاما لا لبس فيه بنبذ العنف والاعتراف بدولة إسرائيل وقبول الاتفاقات السابقة الموقعة بين الطرفين، بما في ذلك نزع سلاح الإرهابيين والمفاوضات السلمية".

وأضاف غرينبلات في بيان نشرته القنصلية الأمريكية في القدس أنه "إذا كانت حماس معنية بأي دور في حكومة فلسطينية، فيجب عليها أن تقبل هذه المتطلبات الأساسية".

ويعد هذا أول رد فعل واضح من قبل الإدارة الأمريكية على اتفاق المصالحة الفلسطينية الذي وقع الأسبوع الماضي في القاهرة بين حركة فتح التي يتزعمها الرئيس الفلسطيني محمود عباس وحركة حماس بهدف وضع حد للانقسام الفلسطيني المستمر منذ أكثر من عشر سنوات.

وبموجب هذا الاتفاق يفترض أن تستعيد السلطة الفلسطينية السيطرة على قطاع غزة بحلول الأول من كانون الأول/ديسمبر.

وتعتبر إسرائيل والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي حركة حماس "منظمة إرهابية". وتطالب دائما بتخليها عن الكفاح المسلح ضد الدولة العبرية والاعتراف بإسرائيل.

حماس تعتبر تصريحات غرينبلات "تدخلا سافرا" بالشأن الفلسطيني

من جانبها، اعتبرت حركة حماس التي تسيطر على قطاع غزة الخميس أن مطالب غرينبلات حول المصالحة بين حركتي فتح وحماس تشكل "تدخلا سافرا" بالشأن الفلسطيني.

وقال القيادي في الحركة باسم نعيم إن "هذا تدخل سافر بالشأن الفلسطيني لأنه من حق شعبنا أن يختار حكومته حسب مصالحه الاستراتيجية العليا"، مضيفا أن بيان غرينبلات الذي أكد فيه على وجوب اعتراف حكومة الوحدة الوطنية التي قد تشكلها الحركتان بإسرائيل وأن تنبذ العنف، إنما جاء بضغط من الحكومة اليمينية في إسرائيل.

فرانس 24/ أ ف ب

نشرت في : 19/10/2017

  • المصالحة الفلسطينية

    ما هي أهم بنود اتفاق المصالحة بين فتح وحماس؟ وما التحديات التي يواجهها؟

    للمزيد

  • قطاع غزة

    الحكومة الفلسطينية تعقد أول اجتماع لها في غزة منذ العام 2014

    للمزيد

  • فلسطينيون

    "حماس" تتقدم بمبادرة من سبع نقاط للمصالحة مع السلطة الفلسطينية

    للمزيد

تعليق