تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

أسبوع في العالم

مونديال 2018 - فرنسا: صيف على وقع الأفراح والاحتفالات

للمزيد

حدث اليوم

سوريا - الجولان: من يضمن الحزام الأمني؟

للمزيد

موضة

كيف تدخل التكنولوجيا في صناعة الأزياء؟

للمزيد

الأسبوع الاقتصادي

فرنسا: هل ينتعش النمو الاقتصادي بعد الفوز بكأس العالم لكرة القدم؟

للمزيد

هي الحدث

"لحظات امرأة": استعراض راقص في خدمة قضاياها

للمزيد

ضيف اليوم

قرب انتهاء معاهدة "ستارت" للحد من انتشار الأسلحة.. هل يشهد العالم سباقا جديدا نحو التسلح؟

للمزيد

ريبورتاج

ليبيا: "كنز بنغازي".. سرقة أكثر من 10.000 قطعة أثرية من المصرف التجاري الوطني

للمزيد

ريبورتاج

موريتانيا: محمد الأمين.. أحد أشهر المدونين الشباب يخوض غمار الانتخابات بوجه القوى التقليدية

للمزيد

مصمم الأزياء المغربي نور الدين أمير.. إسم عربي جديد يضاف لأسبوع الأزياء الراقية في باريس

للمزيد

رياضة

الدوري الفرنسي: تعادل مرسيليا وباريس سان جرمان في مباراة مثيرة شهدت طرد نيمار

© أ ف ب | الحكم رودي بوكيه يرفع البطاقة الحمراء في وجه النجم البرازيلي نيمار (الثاني من اليمين) خلال مباراة باريس سان جرمان ومرسيليا في الدوري الفرنسي لكرة القدم، في 22 تشرين الأول/أكتوبر 2017.

نص فرانس 24

آخر تحديث : 23/10/2017

تمكن فريق باريس سان جرمان لكرة القدم من إدراك تعادل "ثمين" بهدفين أمام غريمه ومضيفه مرسيليا في مباراة جمعتهما أمس الأحد في المرحلة العاشرة من الدوري الفرنسي لكرة القدم. واستطاع المهاجم أدينسون كافاني تسجيل هدف التعادل لفريقه في الوقت بدل الضائع في مباراة مثيرة شهدت طرد النجم البرازيلي نيمار.

استطاع المهاجم الأوروغوياني أدينسون كافاني تجنيب فريقه باريس سان جرمان الأحد هزيمته الأولى أمام مضيفه وغريمه مرسيليا منذ 2011، بإدراكه التعادل 2-2 في الوقت بدل الضائع من المباراة التي شهدت طرد زميله البرازيلي نيمار، في المرحلة العاشرة من الدوري الفرنسي لكرة القدم.

وبدا مرسيليا في طريقه لحسم المباراة لصالحه للمرة الأولى منذ 27 تشرين الأول/أكتوبر 2011 (3-صفر)، وذلك بعدما كان متقدما على لاعبي المدرب الإسباني أوناي إيمري حتى الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع، بينما الضيوف يلعبون بنقص عددي بعد طرد نيمار في الدقيقة 87 لنيله البطاقة الصفراء الثانية.

إلا أن كافاني استغل وجود النجم السابق لبرشلونة الإسباني خارج الملعب لينفذ ركلة حرة سجل منها هدف التعادل وأنقذ فريقه من هزيمته الأولى لهذا الموسم، رافعا رصيده الشخصي لتسعة أهداف.

باريس سان جرمان في الصدارة

وعلى رغم إهداره نقطتين للمرة الثانية هذا الموسم، بقي سان جرمان في الصدارة بفارق أربع نقاط عن موناكو حامل اللقب، ما دفع كافاني إلى الشعور بالارتياح حيال مساهمته الثمينة، قائلا في حديث لشبكة "كانال بلوس" الرياضية "إنه هدف هام للغاية نظرا لمجريات المباراة. كنا ندرك بأننا سنواجه صعوبة في اللعب هنا بسبب الأجواء...".

وأكد "إنها نقطة هامة. يجب مواصلة المشوار، ثمة الكثير من الأمور التي يجب متابعتها، الطريق ما زال طويلا ويجب مواصلة العمل. هذه هي كرة القدم، هناك مباريات صعبة لكن يجب أن تقدم كل شيء".

هدف سابع لنيمار مع باريس سان جرمان

وكان فريق المدرب رودي غارسيا الذي حافظ على سجله الخالي من الهزائم للمرحلة الخامسة تواليا، البادئ بالتسجيل في الدقيقة 16 عبر البرازيلي لويز غوستافو بتسديدة من حوالى 25 مترا، لكن سان جرمان رد في الدقيقة 33 بالهدف السابع لنيمار في الدوري الفرنسي هذا الموسم والذي جاء بعد تمريرة من أدريان رابيو وبمساعدة القائم.

وبقيت النتيجة على حالها حتى الدقيقة 78 عندما بدا مرسيليا في طريقه لفوزه السادس هذا الموسم بتقدمه عبر فلوران توفان الذي وصلته الكرة عبر الكاميروني كلينتون نجي إثر ركلة ركنية، وتعززت هذه الإمكانية بعد طرد نيمار إثر حصوله على إنذار ثان بعدما حاول أن يحصل حقه بيده من الأرجنتيني لوكاس أوكامبوس فنال الإنذار الثاني في غضون دقيقتين.

لكن كافاني قال كلمته في الوقت القاتل وأكد أنه ما زال مؤثرا جدا في الفريق رغم قدوم نيمار وكيليان مبابي.

 

فرانس24/ أ ف ب

نشرت في : 23/10/2017

  • كرة القدم

    هل يؤثر التحقيق مع ناصر الخليفي على نادي باريس سان جرمان؟

    للمزيد

  • كرة القدم

    دوري أبطال أوروبا: برشلونة يقترب من ثمن النهائي وسان جرمان يخطو بقوة نحو التأهل

    للمزيد

  • فرنسا

    كرة القدم: هل سيغير مهاجم باريس سان جرمان كيليان مبابي موازين القوى في أوروبا؟

    للمزيد

تعليق