تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

محاور

محاور مع مؤلف "التاريخ السري للجهاد": أي دول تعاملت مع القاعدة؟

للمزيد

أسبوع في العالم

سوريا-إيران-إسرائيل: الضربة سورية والتداعيات دولية

للمزيد

حوار

الوزير الفلسطيني عدنان الحسيني: "لا يمكن الثقة بموقف واشنطن بعد اليوم"

للمزيد

ريبورتاج

سكان مناطق الانفصاليين يعانون في ظل استمرار التوتر في أوكرانيا

للمزيد

حدث اليوم

تونس - كوميديا : كيف يجسد الفنان حياة الإنسان؟

للمزيد

الأسبوع الاقتصادي

البطالة في فرنسا تحت عتبة 9%.. هل هذا التحسن نتيجة الإصلاحات أم تسارع النمو؟ ج2

للمزيد

الأسبوع الاقتصادي

بغداد تحصل على 30 مليار دولار.. ما هي الأولويات لإعادة بناء الاقتصاد؟

للمزيد

حوار

يوسف الصديق: "ماكرون مُحق في استبعاد الهيئات الممثلة للإسلام في فرنسا"

للمزيد

ضيف اليوم

جنوب أفريقيا.. زوما يقرر التنحي من الرئاسة والبرلمان يجتمع لانتخاب رامافوزا رئيسا جديدا للبلاد

للمزيد

فرنسا

فرنسا: فوز إريك فوييار بجائزة غونكور و أوليفييه غيز بجائزة رونودو

© أ ف ب | الروائي الفرنسي إريك فوييار

نص فرانس 24

آخر تحديث : 06/11/2017

أعلنت لجنة "غونكور" الأدبية الاثنين عن فوز الكاتب الفرنسي إريك فوييار بالجائزة عن روايته "لوردر دو جور". فيما فاز أوليفييه غيز بجائزة "رونودو" عن روايته "لا ديسباريسيون دو جوزيف منغله".

منحت جائزة غونكور للعام 2017، وهي أعلى وأرقى جائزة أدبية فرنكفونية، الاثنين للروائي الفرنسي إريك فوييار عن "لوردر دو جور" وفق ما أعلنت الاثنين لجنة التحكيم برئاسة برنار بيفو.

هذه الرواية الصادرة عن دار "آكت سود" تقصّ وصول هتلر إلى الحكم والدعم الكبير الذي حصلت عليه آلة الحرب النازية من الصناعيين الألمان.

ويتمتع إريك فوييار بقدرة فريدة على الخوض في خفايا التاريخ لتقديم قراءة مختلفة لأحداث معروفة. وبعد رواياته السابقة مثل "كونكيستادورز" التي تتحدث عن سقوط مملكة الإنكا في أمريكا اللاتينية، و"كونغو" التي تقصّ أحداثا من الحقبة الاستعمارية، و"14 يوليو" عن الثورة الفرنسية، تأتي رواية "لوردر دو جور" لتقدّم مراجعة روائية لوصول النازيين إلى الحكم وتصل إلى الدورة الثالثة من التصويت حيث حصلت على ستة أصوات مقابل أربعة لرواية "بخيتة".

وأعرب إريك فوييار تعليقا على إعلان فوزه، عن سعادته الكبيرة. وهو يخلف بذلك الكاتبة ليلي سليماني التي فازت بالجائزة العام الماضي، عن روايتها "أغنية هادئة" وبهذا التتويج أصبحت ليلى سليماني ثالث وجه أدبي عربي يتوج بتلك الجائزة بعد الطاهر بنجلون الذي فاز بها عام 1987 عن رواية "ليلة القدر"، ونالها الكاتب اللبناني أمين معلوف عام 1993 عن رواية "صخرة طانيوس".

أما جائزة رونودو فقد منحت للكاتب أوليفييه غيز عن رواية "لا ديسباريسيون دو جوزيف منغله".

وتنافس كل من إريك فوييار وأوليفييه غيز مع أليس زينيتر عن روايتها "لار دو بيردر" (فن الخسارة)، ويانيك هاينل عن رواية "تيان تا كورون" (إمسك عرشك).

وتعطي جائزة غونكور دفعا تجاريا كبيرا لدور النشر، إذ أن الكتاب الفائز بهذا التكريم يباع بأكثر من 345 ألف نسخة في المعدل.

فرانس 24 / أ ف ب

نشرت في : 06/11/2017

  • فرنسا

    هل يفوز الكاتب التونسي هادي قدور بجائزة "غونكور" للرواية؟

    للمزيد

  • تونس

    تونس: أكاديمية "الغونكور" تختار متحف باردو للإعلان عن آخر المرشحين للفوز بالجائزة

    للمزيد

  • فرنسا

    الكاتب الجزائري كمال داود ينال جائزة "غونكور" الخاصة بالعمل الروائي الأول

    للمزيد

تعليق