تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

محاور

محاور مع مؤلف "التاريخ السري للجهاد": أي دول تعاملت مع القاعدة؟

للمزيد

أسبوع في العالم

سوريا-إيران-إسرائيل: الضربة سورية والتداعيات دولية

للمزيد

حوار

الوزير الفلسطيني عدنان الحسيني: "لا يمكن الثقة بموقف واشنطن بعد اليوم"

للمزيد

ريبورتاج

سكان مناطق الانفصاليين يعانون في ظل استمرار التوتر في أوكرانيا

للمزيد

حدث اليوم

تونس - كوميديا : كيف يجسد الفنان حياة الإنسان؟

للمزيد

الأسبوع الاقتصادي

البطالة في فرنسا تحت عتبة 9%.. هل هذا التحسن نتيجة الإصلاحات أم تسارع النمو؟ ج2

للمزيد

الأسبوع الاقتصادي

بغداد تحصل على 30 مليار دولار.. ما هي الأولويات لإعادة بناء الاقتصاد؟

للمزيد

حوار

يوسف الصديق: "ماكرون مُحق في استبعاد الهيئات الممثلة للإسلام في فرنسا"

للمزيد

ضيف اليوم

جنوب أفريقيا.. زوما يقرر التنحي من الرئاسة والبرلمان يجتمع لانتخاب رامافوزا رئيسا جديدا للبلاد

للمزيد

فرنسا

فرنسا تطالب تركيا بتسليمها أحد المتورطين في اعتداءات 13 نوفمبر 2015 بباريس

© أ ف ب/ أرشيف | صورة ملتقطة في 13 تشرين الثاني/نوفمبر 2015 في الدائرة العاشرة من العاصمة الفرنسية بعد الاعتداءات

نص فرانس 24

آخر تحديث : 07/11/2017

طالبت فرنسـا تركيا بتسليمها أحمد دهماني، أحد المتورطين في اعتداءات باريس في 13 تشرين الثاني/ نوفمبر 2015، التي أسفرت عن مقتل 130شخصا. وأصدر القضاة المكلفون بالتحقيق في هذه الاعتداءات مذكرة توقيف ضد هذا البلجيكي المغربي البالغ من العمر 28 عاما، والمحكوم في تركيا بتهمة الانتماء إلى التيار الجهادي.

طلب القضاة المكلفون بالتحقيق في اعتداءات 13 تشرين الثاني/نوفمبر 2015 في باريس تسليم فرنسا أحمد دهماني القريب من صلاح عبد السلام والمسجون في تركيا ويشتبه بأنه مسؤول لوجستي في الخلية الجهادية، كما ذكرت مصادر قريبة من الملف لوكالة الأنباء الفرنسية الثلاثاء.

وقالت هذه المصادر إن القضاة الذين يحققون في الشبكة المسؤولة عن هجمات باريس وسان دوني (130 قتيلا)، أصدروا في 23 أيار/مايو مذكرة توقيف دولية بحق هذا البلجيكي المغربي البالغ من العمر 28 عاما المحكوم في تركيا بتهمة الانتماء إلى التيار الجهادي.

وأحمد دهماني مرتكب جنح صغيرة تبنى التطرف في مولنبيك التي يعيش فيها في بروكسل حيث كان قريبا من المتهمين الرئيسيين في التحقيق صلاح عبد السلام العضو الوحيد الذي ما زال على قيد الحياة من المجموعة المسلحة التي نفذت الاعتداءات، ومحمد عبريني "صاحب القبعة" في اعتداءات بروكسل التي وقعت في 22 آذار/مارس 2016 وخلفت 32 قتيلا.

وسافر دهماني إلى تركيا من أمستردام في صباح 14 تشرين الثاني/نوفمبر 2015 غداة الاعتداء وقبل يومين من وضعه تحت المراقبة الإلكترونية في قضية حق عام.

وبعد أسبوع على وصوله أوقف في أنطاليا مع مهربين اثنين هما محمد ديبو وأحمد طاهر كانا يحاولان نقله إلى سوريا. في 2016 حكم القضاء التركي على الثلاثة بالسجن عشر سنوات وتسعة أشهر بعدما أدينوا بالانتماء الى منظمة إرهابية واستخدام وثائق مزورة.

وقبل ثلاثة أشهر من الاعتداءات في الرابع من آب/أغسطس 2015، خضع صلاح عبد السلام لعملية تدقيق في الهويات في اليونان أثناء صعوده إلى عبارة في طريقه إلى إيطاليا، وكان يرافقه أحمد دهماني. وأكدت مئات الاتصالات على هاتفيهما مدى ارتباطهما.

فرانس24/ أ ف ب

نشرت في : 07/11/2017

  • فرنسا - بلجيكا

    القضاء البلجيكي يسلم المشتبه به في اعتداءات باريس وبروكسل لفرنسا ليوم واحد

    للمزيد

  • فرنسا

    اعتداءات باريس: تحديد هوية انتحاري ثان في هجوم "ستاد دو فرانس"

    للمزيد

  • فرنسا

    وسائل إعلام: منفذو اعتداءات باريس وبروكسل خططوا أيضا لعمليات خطف

    للمزيد

تعليق