تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

أسبوع في العالم

مونديال 2018 - فرنسا: صيف على وقع الأفراح والاحتفالات

للمزيد

حدث اليوم

سوريا - الجولان: من يضمن الحزام الأمني؟

للمزيد

موضة

كيف تدخل التكنولوجيا في صناعة الأزياء؟

للمزيد

الأسبوع الاقتصادي

فرنسا: هل ينتعش النمو الاقتصادي بعد الفوز بكأس العالم لكرة القدم؟

للمزيد

هي الحدث

"لحظات امرأة": استعراض راقص في خدمة قضاياها

للمزيد

ضيف اليوم

قرب انتهاء معاهدة "ستارت" للحد من انتشار الأسلحة.. هل يشهد العالم سباقا جديدا نحو التسلح؟

للمزيد

ريبورتاج

ليبيا: "كنز بنغازي".. سرقة أكثر من 10.000 قطعة أثرية من المصرف التجاري الوطني

للمزيد

ريبورتاج

موريتانيا: محمد الأمين.. أحد أشهر المدونين الشباب يخوض غمار الانتخابات بوجه القوى التقليدية

للمزيد

مصمم الأزياء المغربي نور الدين أمير.. إسم عربي جديد يضاف لأسبوع الأزياء الراقية في باريس

للمزيد

أوروبا

كاتالونيا: الأحزاب الانفصالية تفشل في تشكيل ائتلاف موحد لخوض الانتخابات

© أ ف ب / أرشيف

فيديو سهام فرج

نص فرانس 24

آخر تحديث : 08/11/2017

لم تفلح الأحزاب المؤيدة لاستقلال كاتالونيا الثلاثاء في الاتفاق على تشكيل تحالف موحد لخوض الانتخابات المبكرة المقررة في كانون الأول/ديسمبر القادم، ما قد يزيد من العقبات التي تواجهها الأحزاب الانفصالية، في مسعاها نحو الاستقلال عن إسبانيا. من جانبه، انتقد رئيس إقليم كاتالونيا المعزول كارلس بيغديمونت من بروكسل، الاتحاد الأوروبي، متهما إياه "بدعم انقلاب" راخوي على السلطات المنتخبة في الإقليم.

لم تتمكن الأحزاب الانفصالية في إقليم كاتالونيا الإسباني من الاتفاق على تشكيل تحالف موحد لخوض انتخابات مبكرة في الإقليم في كانون الأول/ديسمبر القادم، مما يزيد الصعوبة أمامها لحكم كاتالونيا بعد الانتخابات والمضي قدما في مسعاها للانفصال عن إسبانيا.

وكان أمام الأحزاب الكاتالونية حتى منتصف ليل الثلاثاء لتسجيل الائتلافات قبيل الانتخابات المقررة في 21 كانون الأول/ديسمبر لكن القوتين الرئيسيتين اللتين شكلتا تحالفا لحكم الإقليم خلال العامين الماضيين، لم تفلحا في الاتفاق على تحالف جديد في الوقت المحدد.

وبرغم أنه لا يزال بوسعهم الاتفاق عقب الانتخابات يقول محللون سياسيون إن الإخفاق في التوصل إلى اتفاق على حملة مشتركة ربما يتسبب أيضا في صراع على الزعامة في الحركة الانفصالية.

ووفقا لاستطلاع أجرته (جي.إيه.دي3) شمل 1233 شخصا في الفترة ما بين 30 تشرين الأول/أكتوبر والثالث من تشرين الثاني/نوفمبر ونشرته صحيفة "لافانجوارديا" فستحصل ثلاثة أحزاب مؤيدة للاستقلال على ما بين 66 و69 مقعدا في البرلمان المؤلف من 135 مقعدا.

وخلص استطلاع آخر أجري في نفس الفترة لصالح صحيفة "لاريزون" المحافظة إلى نتائج مشابهة إذ أظهر أن الأحزاب المؤيدة للاستقلال ستحصل على أغلب الأصوات لكنها لن تصل إلى أغلبية برلمانية. كما أظهر الاستطلاعان أن الأحزاب المؤيدة لبقاء كاتالونيا جزءا من إسبانيا ستتقاسم المقاعد المتبقية.

ودعت الأحزاب المؤيدة للاستقلال إلى إضراب عام في الإقليم المضطرب اليوم الأربعاء.

بيغديمونت ينتقد الاتحاد الأوروبي ويتهمه بدعم "انقلاب" راخوي

من جانبه، وجه رئيس كاتالونيا المقال كارلس بيغديمونت الثلاثاء انتقادات إلى الاتحاد الأوروبي متهما إياه بـ"دعم انقلاب" رئيس الوزراء الإسباني ماريانو راخوي على السلطات المنتخبة في الإقليم الانفصالي.

وقال بيغديمونت في لقاء مع رؤساء البرلمانات الأوروبية والمفوضية الأوروبية "هل ستقبلون نتيجة استفتاء كاتالونيا أم ستستمرون في مساعدة راخوي في انقلابه؟". وهذه التصريحات هي الأولى لبيغديمونت منذ أن أخلت محكمة بلجيكية سبيله الأحد.

وقد يضطر بيغديمونت وأربعة من أعضاء حكومته للبقاء في بلجيكا إلى حين إجراء الانتخابات العامة في كاتالونيا في 21 كانون الأول/ديسمبر بانتظار أن يحسم قاض بلجيكي مصير مذكرة توقيف أصدرتها السلطات الإسبانية بحقهم.

كما شارك المسؤولون الخمسة الثلاثاء في تجمع لأكثر من 200 رئيس بلدية كاتالوني في بروكسل دعما للقضية الكاتالونية قرب مؤسسات الاتحاد الأوروبي.

وأدخلت الحملة الانفصالية في كاتالونيا إسبانيا في أسوأ أزمة سياسية منذ أربعة عقود وتسببت في نزوح شركات وأجبرت مدريد على خفض التوقعات الاقتصادية وفتحت أيضا جروح الحرب الأهلية الإسبانية التي دارت في ثلاثينيات القرن الماضي.

فرانس24/رويترز/أ ف ب

نشرت في : 08/11/2017

  • إسبانيا

    القضاء الإسباني يصدر مذكرة توقيف أوروبية بحق رئيس كاتالونيا المقال

    للمزيد

  • إسبانيا

    رئيس كاتالونيا المقال يدعو إلى توحيد الصفوف ويؤكد عزمه الترشح للانتخابات

    للمزيد

  • إسبانيا

    القضاء البلجيكي يمنح بيغديمونت ومستشاريه إطلاق سراح مشروطا

    للمزيد

تعليق