تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

أسبوع في العالم

لبنان: ماذا سيفعل الحريري بعد باريس؟

للمزيد

حدث اليوم

لبنان : باريس تستقبل وبيروت تنتظر

للمزيد

موضة

دبي وجهة عالمية جديدة في عالم الموضة وعروض الأزياء

للمزيد

الأسبوع الاقتصادي

قمة المناخ كوب23.. تعثر واضح في سير المفاوضات بشأن تمويل مشاريع الحد من التغيرات المناخية

للمزيد

الأسبوع الاقتصادي

المغرب.. رئيس الوزراء الفرنسي يزور المغرب والهدف أفريقيا

للمزيد

وقفة مع الحدث

ماكرون و"التوازن الصعب" بين إيران والسعودية؟

للمزيد

الدوريات

الجزائر.. "البلد الأكثر غموضا في العالم"

للمزيد

تكنوفيليا

كيف تتخلص مما يسيء إلى سمعتك على الإنترنت؟

للمزيد

ريبورتاج

الهند.. شرطة نسائية لمكافحة التحرش الجنسي

للمزيد

الشرق الأوسط

ماكرون يتوجه إلى الرياض لاحتواء التوتر في الشرق الأوسط

© أ ف ب

نص فرانس 24

آخر تحديث : 09/11/2017

توجه الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون مساء الخميس إلى السعودية في محاولة منه لاحتواء التوتر بين الرياض وطهران. والتقى ماكرون ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، للتباحث معه حول ملفات اليمن ولبنان الذي أعلن رئيس وزرائه سعد الحريري السبت استقالته في شكل مفاجئ من الرياض.

وصل الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون مساء الخميس إلى السعودية في زيارة مفاجئة تهدف خصوصا إلى احتواء التوتر بين الرياض وطهران.

وتستمرزيارة ماكرون إلى الرياض "ساعتين" حيث سيلتقي ولي العهد الأمير محمد بن سلمان.

وأدلى ماكرون بهذا الإعلان المفاجىء في دبي حيث اختتم زيارة للإمارات العربية المتحدة.

وأوضح أن القرار "اتخذ هذا الصباح. من المهم التحدث إلى الجميع"، مضيفا أن فرنسا تضطلع بدور "لبناء السلام".

ولفت إلى أنه سيبحث مع ولي العهد السعودي ملفات إيران واليمن ولبنان الذي أعلن رئيس وزرائه سعد الحريري السبت استقالته في شكل مفاجئ من العاصمة السعودية.

كلمة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون حول الأزمة في لبنان

ومنذ نهاية الأسبوع الفائت، تصاعدت الحرب الكلامية بين إيران والسعودية وخصوصا على خلفية النزاع في اليمن والازمة السياسية الناشئة في لبنان.

وأضاف الرئيس الفرنسي "سمعت مواقف متشددة جدا" عبرت عنها السعودية حيال إيران "لا تنسجم مع رأيي"، و"في نظري أن العمل مع السعودية على الاستقرار الإقليمي هو أمر أساسي".

 الحفاظ على الاتفاق النووي

ويرغب ماكرون أيضا في الحفاظ على الاتفاق النووي الذي وقع العام 2015 للحؤول دون امتلاك طهران سلاحا نوويا مقابل رفع العقوبات الاقتصادية عنها. وبات هذا الاتفاق في خطر بعدما رفض الرئيس الأمريكي دونالد ترامب القريب من العاهل السعودي وولي عهده الإقرار بالتزام إيران ببنوده.

واعتبر ماكرون أنه "ينبغي الحفاظ" على الاتفاق على أن "يضاف إليه ركنان: مفاوضات حول النشاط البالستي لإيران مع عقوبات إذا استدعى الأمر، ومناقشة إستراتيجية تحد من الهيمنة الإيرانية في المنطقة برمتها".

وتابع "سأسعى إلى اقناع جميع من يريدون إعادة النظر في اتفاق 2015، شركائنا الأمريكيين والجار السعودي".

الإمارات شريك أساسي

من جهة أخرى، وصف ماكرون زيارته للإمارات بأنها "مثمرة جدا"، علما بأنها الأولى له إلى الشرق الأوسط منذ انتخابه. وقد افتتح خصوصا خلالها متحف اللوفر في أبوظبي الذي يعتبر جسرا بين مختلف الثقافات والحضارات والديانات.

واعتبر أن الإمارات "شريك أساسي" لفرنسا وخصوصا في مجال الدفاع، مشيدا بقرارها شراء زورقين حربيين تصنعهما مجموعة "نافال غروب".

ويربط فرنسا بدولة الإمارات "تعاون عملي عالي المستوى" وخصوصا أن أبوظبي تشارك منذ 2014 في التحالف الدولي المناهض لتنظيم "الدولة الإسلامية" ولا تتهاون البتة مع المتطرفين على أراضيها.

وزار ماكرون أيضا أكثر من 700 جندي فرنسي ينتشرون في الإمارات ويشارك بعضهم في العمليات في العراق وسوريا.

 

فرانس24/أ ف ب

 

نشرت في : 09/11/2017

  • فرنسا - الإمارات العربية المتحدة

    الرئيس الفرنسي يشارك في افتتاح متحف اللوفر أبوظبي ويعتبره "ملتقى الشرق والغرب"

    للمزيد

  • فرنسا - الإمارات

    في أول زيارة له إلى الخليج: إيمانويل ماكرون يراهن على الإمارات

    للمزيد

  • الإمارات العربية المتحدة

    متحف "اللوفر- أبو ظبي" يفتح أبوابه في 11 نوفمبر مستعيرا أعمالا فنية فرنسية شهيرة

    للمزيد

تعليق