تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

تكنوفيليا

تعديل جيناتك بنفسك.. تطور أم حماقة؟

للمزيد

قراءة في الصحافة العالمية

ما هي أهداف تصريحات نيكي هيلي المعادية لإيران؟

للمزيد

وقفة مع الحدث

هل بدأت واشنطن استراتيجيتها الجديدة ضد إيران؟

للمزيد

وقفة مع الحدث

هل وجهت إسرائيل دعوة إلى ولي العهد السعودي لزيارتها؟

للمزيد

حوار

رئيسة وزراء بنغلادش: يجب الضغط على بورما لضمان أمن الروهينغا بعد إعادة توطينهم

للمزيد

حوار

السبسي: قرار وضع تونس على قائمة الملاذات الضريبية ظالم ولابد من التراجع عنه

للمزيد

ضيف اليوم

دي ميستورا يحث بوتين على إقناع وفد الحكومة السورية بالتفاوض المباشر مع وفد المعارضة

للمزيد

حوار

وزير الخارجية السعودي عادل الجبير: الرئيس ترامب مازال ملتزما بحل الدولتين

للمزيد

وجها لوجه

الأزمة الليبية.. هل تكرر موسكو "تجربتها السياسية السورية" في ليبيا؟

للمزيد

أمريكا

مجلة تايم تختار "كاسري الصمت" حول الاعتداءات الجنسية "شخصية العام"

© أ ف ب | حركة احتجاجية ضد الاعتداءات الجنسية شهدتها كاليفورنيا في تشرين الثاني/نوفمبر 2017

نص فرانس 24

آخر تحديث : 06/12/2017

حازت ما باتت تعرف إعلاميا بمجموعة "كاسري الصمت" حول الفضائح الجنسية، والتي طالت شخصيات مرموقة في الولايات المتحدة الأمريكية، على جائزة مجلة "تايم" السنوية "شخصية العام". ويعكس تصنيف المجلة لهذه السنة حجم الحركة التي هزت الولايات المتحدة وتردد صداها في العالم بأسره.

اختارت مجلة "تايم" اليوم الأربعاء "كاسري الصمت" الذين كشفوا عن فضائح التحرش والاعتداء الجنسي في أوساط مختلفة من الولايات المتحدة، "شخصية العام". وقال رئيس تحرير المجلة إن تلك التحركات سببت تغييرات هي الأسرع في الثقافة الغربية مذ الستينيات.

وتشمل عبارة "كاسري الصمت" مجموعة واسعة من الأشخاص غالبيتهم من النساء انطلاقا من اللواتي اتهمن علنا المنتج الأمريكي النافذ هارفي واينستين، إلى الذين رووا تجربتهم مع الاعتداءات الجنسية من خلال وسم #MeToo (أنا ايضا) في الولايات المتحدة وخارجها.

تغريدة مجلة تايم حول اختيار "كاسري الصمت" شخصية العام

وصدر عدد المجلة بغلاف ظهرت عليه الممثلة آشلي جاد والمغنية تايلور سويفت والموظفة السابقة في شركة "أوبر" سوزان فاولر اللواتي كن في طليعة من فضحن تحرشات واعتداءات جنسية، فضلا عن امرأة لم تسفر عن وجهها تمثل اللواتي فضلن عدم الكشف عن هوياتهن.

وقال رئيس تحرير المجلة إدوارد فيلزنتال عند كشفه عن هذا التصنيف الذي يعد منذ العام 1927 "تحركات النساء على غلافنا مع مئات من النساء الأخريات والكثير من الرجال أيضا، تسببت بتغييرات هي الأسرع في ثقافتنا منذ الستينيات".

وأضاف في بيان "كاسرو الصمت هم شخصية العام لأنهم كشفوا عن أسرار ليست بأسرار، لأنهم انتقلوا من شبكة الهمس إلى شبكات التواصل الاجتماعي، لأنهم دفعونا جميعا إلى التوقف عن القبول بما ليس مقبولا".

هارفي واينستين.. القطرة التي أفاضت الكأس!

تعكس جائزة المجلة هذه السنة حجم الحركة التي هزت الولايات المتحدة وتردد صداها في العالم بأسره مع وسم #MeToo (أنا أيضا)، منذ أولى الاتهامات التي نشرت في صحيفة "نيويورك تايمز" ومجلة "ذي نيويوركر" ضد المنتج الأمريكي النافذ جدا هارفي واينستين مطلع تشرين الأول/أكتوبر.

ومنذ ذلك التاريخ لا يمر يوم من دون أن تتهم شخصية بارزة بالتحرش أو الاعتداء الجنسي. وقد تمت إقالة أو تعليق مهام الكثير منها.

ويشكل الرجال النافذون في أوساط الترفيه والإعلام والثقافة والسياسة غالبية المتهمين فيما يأتي الضحايا من كل القطاعات على ما ذكرت المجلة.

وقد سقط عدد لا يستهان به من النجوم في الأسابيع الأخيرة. ومن أشهر هؤلاء إلى جانب واينستين، الممثل كيفن سبايسي الحائز على جائزتي أوسكار، والصحافيان تشارلي روز ومات لاور وقائد الأوركسترا جيمس ليفاين ومصور الموضة تيري ريتشاردسون والسناتور الديمقراطي آل فرانكين و عميد مجلس النواب الأمريكي الديمقراطي جون كنييرز (88 عاما) الذي استقال.

دونالد ترامب أيضا؟

في المقابل تلقى السياسي المحافظ جدا روي مور المرشح الجمهوري لانتخابات مجلس الشيوخ في آلاباما الثلاثاء المقبل، دعم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بعدما اتهمته نساء عدة بمداعبات ذات طابع جنسي في السبعينات والثمانينات. وقد انقسم المعسكر الجمهوري حول هذه القضية.

وبعد الممثلات آشلي جاد وروز ماكغاون وأنجلينا جولي في مطلع تشرين الأول/أكتوبر، اتهمت أكثر من مئة امرأة هارفي واينستين (65 عاما) بالتحرش أو بالاعتداء عليهن جنسيا.

ونفى واينستين عبر محاميه أن يكون أقام علاقات جنسية من دون موافقة الطرف الآخر ولم توجه إليه بعد أي تهمة رسمية رغم فتح تحقيقات قضائية تطاله في لندن ونيويورك ولوس أنجلس.

وتزامن إعلان التصنيف الأربعاء مع نشر صحيفة "نيويورك تايمز" لتحقيق طويل حول شبكة المتواطئين التي سمحت للمنتج الهوليوودي بالاستمرار بأفعاله لسنوات طويلة.

وكان دونالد ترامب قد اختير "شخصية العام" السنة الماضية بعيد فوزه المفاجئ في الانتخابات الرئاسية الأمريكية.

وقد حل هذه السنة ثانيا بسبب "تغييره لطبيعة الرئاسة" الأمريكية على ما أكد رئيس تحرير المجلة.

وحل نظيره الصيني شي جينبينغ ثالثا.

 

فرانس24/ أ ف ب

نشرت في : 06/12/2017

  • إيطاليا - البرازيل

    القضاء الإيطالي يدين نجم الكرة البرازيلي روبينيو بالاغتصاب

    للمزيد

  • الولايات المتحدة

    الولايات المتحدة: تراجع شعبية مرشح جمهوري لمجلس الشيوخ إثر اتهامات بالتحرش الجنسي

    للمزيد

  • فرنسا

    فرنسا تشهد ارتفاعا في عدد شكاوى التحرش والاعتداء الجنسي

    للمزيد

تعليق