تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

حدث اليوم

كوبا : تحول تاريخي أم استمرار للإرث الشيوعي؟

للمزيد

قراءة في الصحافة العالمية

سحب القوات الأمريكية من سوريا سيؤدي لمواجهة بين إيران وإسرائيل؟

للمزيد

وجها لوجه

تونس.. الانتخابات البلدية تعزيز للديمقراطية أم ترسيخ للقطبية الحزبية؟

للمزيد

وقفة مع الحدث

ما مصلحة أردوغان في الإنتخابات المبكرة؟

للمزيد

النقاش

السعودية - افتتاح أول سينما بعد 35 عاما: تساؤلات حول سقف الإصلاحات

للمزيد

حدث اليوم

سوريا : قوات عربية بدلا من القوات الأمريكية؟

للمزيد

وجها لوجه

موريتانيا.. ما أسباب فشل الحوار "السري" بين السلطة والمعارضة؟

للمزيد

قراءة في الصحافة العالمية

السعودية.. افتتاح أول قاعة سينما في الرياض

للمزيد

وقفة مع الحدث

ما معنى "السيادة الأوروبية" التى يريدها ماكرون؟

للمزيد

الشرق الأوسط

سوريا: إجلاء مقاتلين معارضين وجهاديين من آخر مواقعهم غرب دمشق

© أ ف ب (أرشيف)

نص فرانس 24

آخر تحديث : 30/12/2017

تم إجلاء مقاتلين من المعارضة السورية وأيضا عناصر هيئة تحرير الشام (جبهة النصرة سابقا) من آخر جيب لهم غرب دمشق، بحسب ما أعلن الإعلام السوري الجمعة. كما أكد المرصد السوري لحقوق الإنسان من جهته أن الحافلات المتجهة إلى إدلب يقل بعضها جهاديين، والبعض الآخر يقل مقاتلين من فصائل المعارضة.

خرج عشرات العناصر من فصائل جهادية ومقاتلة من منطقة بيت جن ومحيطها في ريف دمشق بموجب اتفاق مع القوات الحكومية، ما يمهد لجعل الغوطة الغربية قرب العاصمة خالية من المقاتلين، وفق ما أفاد الإعلام الرسمي السوري الجمعة.

ونقل التلفزيون الرسمي السوري "مغادرة عشر حافلات تحمل إرهابيي النصرة وبعضا من عائلاتهم من الغوطة الغربية "باتجاه محافظتي إدلب )شمال غرب) ودرعا" جنوباموضحا أن . أربع حافلات تتجه إلى إدلب، الواقعة بمعظمها تحت سيطرة هيئة تحرير الشام (جبهة النصرة سابقا)، وست حافلات إلى محافظة درعا التي تسيطر فصائل معارضة على أجزاء منها.

وأشار مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان رامي عبد الرحمن إلى أن الحافلات المتجهة إلى إدلب تقل مقاتلين من هيئة تحرير الشام، فيما تقل الحافلات الأخرى مقاتلين من فصائل معارضة أخرى وبعض الجهاديين.

وتحدثت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) عن خروج "العشرات" من مقاتلي الفصائل وعائلاتهم.

وخرج هؤلاء من منطقة بيت جن، التي توقفت المعارك العنيفة فيها منذ خمسة أيام بعدما فرضت القوات الحكومية طوقا على الفصائل فيها وقطعت كافة طرق الإمداد إليها، وفق المرصد السوري.

ومن المقرر، وفق مراسل التلفزيون السوري، أن تستكمل عملية الإجلاء لاحقا "قبل إعلان الريف الغربي للعاصمة آمنا".

وقال رامي عبد الرحمن إنه بعد استكمال عملية الإجلاء "يصبح ريف دمشق الغربي خاليا من الفصائل المعارضة" للمرة الأولى منذ 2012 بعدما تحولت حركة الاحتجاجات ضد النظام التي انطلقت في آذار/مارس 2011 إلى نزاع مسلح.

ما أهمية الغوطة الغربية؟

تكمن أهمية الغوطة الغربية في كونها تصل العاصمة بريفي محافظتي القنطيرة ودرعا جنوبا، وهي قريبة من الحدود اللبنانية وتطل على الجولان المحتل.

سوريا: عملية إجلاء الحالات الطبية من الغوطة الشرقية

وكانت عمليات إجلاء سابقة قد جرت في الغوطة الغربية أبرزها في مدينة داريا ومعضمية الشام المحاذية لها في آب/أغسطس وأيلول/سبتمبر 2016، إثر معارك ضارية وحصار طويل تسببت بأزمة إنسانية كبيرة، فضلا عن بلدتي مضايا والزبداني في نيسان/أبريل من 2017 ثم منطقة وادي بردى، خزان مياه دمشق، في كانون الثاني/يناير .2017

وبانتهاء المعارك في الغوطة الغربية، يقتصر وجود الفصائل المعارضة في دمشق وريفها على أجزاء محدودة من حي جوبر )شرق) وحيي التضامن واليرموك (جنوب)، فضلا عن عشرات المدن والبلدات والقرى في الغوطة الشرقية المحاصرة.

معارك عنيفة في إدلب

إلى ذلك، تسببت المعارك العنيفة المستمرة بين القوات الحكومية وفصائل جهادية ومقاتلة عند أطراف محافظة إدلب الخارجة عن سيطرة النظام منذ أكثر من عامين، بمقتل العشرات ودفعت عائلات إلى النزوح.

وقرب دمشق، انتهت ليل الخميس الجمعة عملية إجلاء 29 مريضا من الغوطة الشرقية التي تحاصرها قوات النظام، مقابل إفراج الفصائل المعارضة عن عدد مماثل من العمال والأسرى كانوا محتجزين لديها.

وبعد شهرين من المواجهات المتقطعة، بدأت قوات النظام الاثنين بدعم جوي روسي، هجوما واسعا عند الحدود الإدارية بين محافظتي إدلب (شمال غرب) وحماة (وسط)، يهدف الى السيطرة على ريف إدلب الشرقي حيث استعادت عددا من القرى والبلدات بعد طرد هيئة تحرير الشام (جبهة النصرة سابقا) وفصائل إسلامية منها.

 

فرانس24/ أ ف ب

نشرت في : 29/12/2017

  • سوريا

    سوريا: إجلاء دفعة ثانية من المرضى من الغوطة الشرقية غالبيتهم أطفال

    للمزيد

  • سوريا

    سوريا: بدء إجلاء الحالات الصحية الحرجة من الغوطة الشرقية المحاصرة

    للمزيد

  • نقاش

    هل هناك استراتيجية فرنسية جديدة للتعاطي مع الملف السوري؟

    للمزيد

تعليق