تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

قراءة في الصحافة العالمية

على دول الخليج تغيير سياستها تجاه الدول المدافعة عن إيران!!

للمزيد

وجها لوجه

موريتانيا.. مشاركة المعارضة في الانتخابات مجازفة سياسية أم قرار حكيم؟

للمزيد

النقاش

ما مصير الاتفاق النووي الإيراني؟

للمزيد

حدث اليوم

سوريا - مؤتمر المانحين : أكثر من 4 مليار دولار من المساعدات.. ودعوات لحل سياسي

للمزيد

قراءة في الصحافة العالمية

هل تخطط روسيا لتقسيم سوريا خدمة لمصالحها؟

للمزيد

وجها لوجه

الجزائر.. عهدة خامسة لبوتفليقة بين مناشدة "الأفلان" وخيار الشعب

للمزيد

وقفة مع الحدث

من المقصود بالعريضة الموجهة ضد "معاداة السامية الجديدة"؟

للمزيد

النقاش

فرنسا: نصوص قرآنية مُتهمة بمعاداة السامية

للمزيد

ثقافة

جواد الأسدي: السلطات العربية تقتل المسرح بدم بارد

للمزيد

فرنسا

فرنسا: إحراق أكثر من ألف سيارة ليلة رأس السنة فيما يشبه تقليدا سنويا

© أ ف ب | عناصر من الشرطة ينتشرون في شارع قرب قوس النصر في باريس لدى مغادرة المحتفلين برأس السنة الجديدة المكان فجر 1 كانون الثاني/يناير 2018

نص فرانس 24

آخر تحديث : 02/01/2018

شهدت فرنسا أعمال شغب ليلة رأس السنة أسفرت عن إحراق أكثر من ألف سيارة واعتقال أكثر من 500 مشتبه به، حسب ما أعلنت وزارة الداخلية الفرنسية. كما تعرض شرطي وشرطية لضرب مبرح في شامبيني سور مارن، في الضواحي الشرقية لباريس، ما دفع الرئيس الفرنسي إلى إدانة الاعتداء في تغريدة على تويتر متوعدا بملاحقة المعتدين.

أعلنت وزارة الداخلية الفرنسية الاثنين عن حصيلة أعمال الشغب التي شهدتها البلاد ليلة رأس السنة التي أسفرت عن إحراق أكثر من ألف سيارة واعتقال أكثر من 500 مشتبه به. وقالت السلطات الفرنسية إن الأرقام في زيادة بالمقارنة مع حصيلة الليلة نفسها من حوادث الشغب قبل عام، معتبرة أن الأمر أصبح تقليدا يتكرر سنويا.

وقالت الداخلية الاثنين إن عدد السيارات التي أحرقت ليلة 31 كانون الأول/ديسمبر ارتفع من 935 سيارة العام الماضي إلى 1031 سيارة هذا العام، في حين ارتفع عدد الموقوفين على خلفية أعمال الشغب هذه من 456 العام الماضي إلى 510 موقوفين هذا العام.

كما نغصت أعمال الشغب أجواء الاحتفالات في شامبيني سور مارن، الضاحية الواقعة شرق باريس، حيث تعرض شرطي وشرطية لضرب مبرح على أيدي حشد كبير كان يشارك في حفلة بمناسبة العام الجديد.

وأدان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في تغريدة على تويتر الاعتداء "الجبان والمجرم" على الشرطيين اللذين "كانا يؤديان واجبهما"، متوعدا المعتدين عليهما بأنهم "سوف يتم العثور عليهم واعتقالهم".

بدوره قال وزير الداخلية جيرار كولومب "آسف لأن تكون حوادث مثل التي حصلت بالأمس قد وقعت، ولكن في الإجمال فقد تمكن الناس من الاحتفال بليلة رأس السنة بطريقة سلمية".

ونشرت السلطات حوالى 140 ألف عنصر أمن وطوارئ في عموم أنحاء البلاد لضمان سلامة المحتفلين بحلول العام الجديد.

ولا تزال فرنسا في حالة إنذار من تهديد إرهابي "مستمر" منذ موجة الاعتداءات الجهادية التي حصدت منذ 2015 أرواح 241 شخصا.

 

فرانس 24 / أ ف ب

نشرت في : 02/01/2018

  • مناخ

    عاصفة "كارمن" تسفر عن قتيل وتحرم عشرات آلاف المنازل من الكهرباء في فرنسا

    للمزيد

  • فرنسا

    ماكرون يتعهد في خطاب بمناسبة العام الجديد بمواصلة العمل على "نهضة فرنسا"

    للمزيد

  • فرنسا

    فرنسا: الثلوج تحتجز الآلاف في جبال الألب ومقتل متزلج في حادثة انهيار جليدي

    للمزيد

تعليق