تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

النقاش

فرنسا-إيران : المقاربة الأمريكية تزعج الدبلوماسية الفرنسية

للمزيد

حدث اليوم

السعودية-مرأة: الحقوق تؤخذ أم تمنح؟

للمزيد

وقفة مع الحدث

صورة للهيكل محل المسجد الأقصى هدية إلى السفير الأمريكي

للمزيد

قراءة في الصحافة العالمية

لبنان سيعاني هذا الصيف من ندرة غير مسبوقة للمياه!!

للمزيد

النقاش

العراق: مفاوضات حزبية للخروج بتشكيلة حكومية

للمزيد

حدث اليوم

تونس : هل تتخطى قرطاج الثانية النقاط الخلافية؟

للمزيد

ثقافة

معرض "ذاكرة حقيبة" في باريس للفنان السوري علاء حمامة

للمزيد

ريبورتاج

الهند: أكثر من 23 مليون طلب توظيف في شركة السكك الحديدية

للمزيد

ريبورتاج

سفير أمريكي سابق في إيران يتهم ترامب بالسعي للقضاء على إرث أوباما

للمزيد

فرنسا

الادعاء يطلب السجن 4 أعوام لجواد بن داوود المتهم بإيواء اثنين من منفذي هجمات باريس

© أ ف ب | رسم يظهر جواد بن داوود خلال جلسة محاكمة في 26 يناير/كانون الثاني 2018

فيديو عمار الحميداوي

نص فرانس 24

آخر تحديث : 07/02/2018

طالب المدعون الثلاثاء بسجن جواد بن داوود الذي أجر شقته لعنصرين متورطين في اعتداءات باريس العام 2015 لمدة أربعة أعوام، لكنهم أشاروا إلى عدم وجود أدلة كافية لإدانته بتهمة الإرهاب.

طالب المدعون الثلاثاء بسجن جواد بن داوود الذي أجر شقته لعنصرين في تنظيم "الدولة الإسلامية" بعد هجمات باريس التي وقعت عام 2015 لمدة أربعة أعوام، لكنهم أسقطوا عنه تهمة الإرهاب.

ويحاكم جواد بن داوود الذي لقبه الإعلام الفرنسي بـ"مؤجر داعش" منذ 24 كانون الثاني/يناير لاتهامه بإيواء قائد المجموعة المسلحة التي قتلت 130 شخصا في العاصمة الفرنسية في 13 تشرين الثاني/نوفمبر 2015.

وأجر جواد بن داوود، وهو تاجر مخدرات، إحدى شققه الواقعة في شمال باريس للعنصر البارز في تنظيم "الدولة الإسلامية" عبد الحميد أباعود وشريكه شكيب عكروه.

النائب العام يطلب إنزال عقوبة السجن 4 سنوات على جواد بن داود بتهمة التآمر للقيام بعمل إجرامي

واختبأ العنصران في الشقة حيث خططا لتنفيذ مزيد من الاعتداءات بعد العملية.

وفي البداية، قال المدعون إن جواد بن داوود كان على علم بأنه يساعد في إخفاء العنصرين. لكن المتهم البالغ من العمر 31 عاما نفى ذلك باستمرار مشيرا إلى أنه كان فقط يحاول جني الأموال وأنه زير نساء يتعاطى مادة الكوكايين، وليس متدينا أصوليا.

وتجري محاكمته مع محمد سوما الذي ساعد في ترتيب استئجار الشقة لكنه أصر كذلك على عدم معرفته شيئا عن هويتي المستأجرين الحقيقية أو دوافعهما.

وقال المدعي العام الثلاثاء إنه "لا يمكن أن يكون سوما ولا جواد بن داوود تجاهلا حقيقة أنهما كانا يساعدان مجرمين هاربين".

وتابع "لكن لا يوجد دليل كاف على أنهما كانا على علم بأن الفارين شاركا في الاعتداءات".

ودعا إلى سجنهما لمدة أربعة أعوام بتهمة التآمر للقيام بعمل إجرامي، وهي مدة أقل من العقوبة التي تصل إلى ست سنوات التي يواجهها المتهمون بالتآمر لارتكاب عمل إجرامي وإرهابي.

لكنه طالب بأقصى عقوبة بحق يوسف أيت بولحسن والتي تبلغ مدتها خمس سنوات  لعدم إبلاغه عن مخطط إرهابي.

وأيت بولحسن هو شقيق المرأة التي قتلتها الشرطة مع عنصري تنظيم "الدولة الإسلامية" عندما دهمت الشقة فجر 18 تشرين الثاني/نوفمبر العام ذاته.

وقال المدعي إن الأخير "شخص آمن تماما بعقيدة تنظيم الدولة الإسلامية".

ويتوقع أن يقدم محامو الدفاع مرافعاتهم النهائية قبل صدور الحكم.

 

فرانس24/ أ ف ب

نشرت في : 06/02/2018

  • فرنسا

    فرنسا: توقيف أربعة أشخاص يشتبه في تورطهم بهجمات باريس الدامية في 2015

    للمزيد

  • اعتداءات باريس

    إحالة جواد بن داوود مؤجر الشقة لعبد الحميد أباعود ومجموعته إلى القضاء

    للمزيد

  • فرنسا

    هجمات باريس الدامية: حزام صلاح عبد السلام الناسف كان به خلل تقني

    للمزيد

تعليق