تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

ثقافة

معرض "ذاكرة حقيبة" في باريس للفنان السوري علاء حمامة

للمزيد

ريبورتاج

الهند: أكثر من 23 مليون طلب توظيف في شركة السكك الحديدية

للمزيد

ريبورتاج

سفير أمريكي سابق في إيران يتهم ترامب بالسعي للقضاء على إرث أوباما

للمزيد

ريبورتاج

متطوعون يدربون النيجيريين على الملاكمة في ظل غياب الدعم الحكومي

للمزيد

ريبورتاج

قناة "كنال دو ميدي" الفرنسية.. مرفأ للمتعة يستقطب عشاق السياحة المائية

للمزيد

ريبورتاج

جامعة في نيكاراغوا تتحول إلى ساحة حرب بين طلاب محتجين وقوات الأمن

للمزيد

أنتم هنا

قصور "لا لوار"... تحف معمارية يجري تحتها نهر الملوك

للمزيد

ضيف اليوم

شروط بومبيو حيال الملف النووي الإيراني: مطالب أمريكية "تعجيزية" بإملاءات إسرائيلية خليجية؟

للمزيد

24 ساعة في فرنسا

أجهزة الأمن الفرنسية تحبط هجوما إرهابيا جديدا

للمزيد

الشرق الأوسط

لودريان يصرح بأن حوالى مئة جهادي فرنسي بيد الأكراد في سوريا

© أ ف ب | وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان في الإليزيه 24 كانون 2/يناير 2018

نص فرانس 24

آخر تحديث : 07/02/2018

صرح وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان الأربعاء أن القوات الكردية التي تقاتل تنظيم "الدولة الإسلامية" في شمال شرق سوريا أوقفت حوالى مئة جهادي فرنسي. وقال إنهم "سيحاكمون من قبل السلطات القضائية المحلية، ولن يرحلوا إلى فرنسا".

أعلن الأربعاء وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان أن نحو مئة جهادي فرنسي بيد القوات الكردية التي تقاتل تنظيم "الدولة الإسلامية" في شمال شرق سوريا.

وصرح لودريان على شبكة "بي إف إم تي في" التلفزيونية وإذاعة "إر إم إس" "قيل لنا أن الأكراد أوقفوا حوالى مئة (جهادي فرنسي) في سوريا".

وتابع "لم نحدد فعليا مكانهم بعد، لدينا مؤشرات".

وكان يجري الحديث حاليا عن عشرات الجهاديين الفرنسيين المعتقلين في مخيمات أو سجون في العراق وسوريا مع عشرات القاصرين.

وأوضح الوزير أنه بموجب العقيدة الفرنسية "سيحاكمون من قبل السلطات القضائية المحلية، ولن يرحلوا إلى فرنسا". من الممكن إعادة أولادهم وحدهم إلى فرنسا عبر الصليب الأحمر.

وفي حالة سوريا، قال لودريان أن الجهاديين الفرنسيين سيكونون تحت سلطة "قوات سوريا الديمقراطية"، وهو تحالف قوات كردية وعربية سيطر في الآونة الأخيرة على الرقة التي كانت معقل التنظيم المتطرف في سوريا.

وفي ما يتعلق بالموقوفين في العراق حيث تطبق عقوبة الإعدام، فإن فرنسا ستؤكد معارضتها لأي حكم يؤدي إلى العقوبة القصوى.

وقال الوزير "بالنسبة لهذه الحالات، لقد أوضحت فرنسا موقفها" سواء كان في العراق أو في مكان آخر، مذكرا بأنه هناك سبعة فرنسيين حاليا يواجهون عقوبة الإعدام في العالم خصوصا في الولايات المتحدة وأندونيسيا.

وتابع لودريان "سأتوجه قريبا إلى العراق وسأعلن ذلك شخصيا" دون الإدلاء بتفاصيل إضافية.

وهناك ثلاث فرنسيات معتقلات حاليا في العراق بتهمة الانضمام إلى تنظيم "الدولة الإسلامية" في انتظار محاكمتهن في هذا البلد.

وكانت وزيرة العدل الفرنسية نيكول بيلوبيه قد أعلنت أن الحكومة الفرنسية "ستتدخل" في حال حكم على جهاديين فرنسيين بالإعدام في سوريا أو في العراق.

 

فرانس24/ أ ف ب

نشرت في : 07/02/2018

  • فرنسا

    هل دور النساء في الحركات الجهادية أقل أهمية من الرجال؟

    للمزيد

  • سوريا

    "وحدات حماية الشعب الكردي" تبث شريطي فيديو للجهادية الفرنسية إميلي كونيغ

    للمزيد

  • فرنسا

    منظمات حقوقية تطالب بمحاكمة الجهاديين الفرنسيين الموقوفين بسوريا والعراق في بلدهم

    للمزيد

تعليق