تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

تونس - باريس

تونس: الحريات في طليعة الأولويات؟

للمزيد

ريبورتاج

من جزيرة هايتي إلى جمهورية الدومنيكان.. استغلال قصر وتجارة بشر

للمزيد

هي الحدث

ملاكمة وسيدة إطفاء.. وتجارب أخرى مميزة لنساء من أمريكا اللاتينية

للمزيد

قراءة في صحف الخليج

العرب القطرية: تسعون بالمئة نسبة حجوزات الغرف الفندقية في قطر خلال العيد

للمزيد

الصحة أولا

كيف نعيش أطول بصحة أفضل؟

للمزيد

ريبورتاج

العراق: المنظمة الدولية للهجرة تنشئ معملا لحياكة السجاد تعمل فيه نازحات أيزيديات

للمزيد

ضيف ومسيرة

غالية بنعلي: فنانة تونسية

للمزيد

ريبورتاج

السلطات النيجيرية تمنع بيع شراب لعلاج السعال لتضمنه مادة الكوديين المخدرة

للمزيد

ريبورتاج

شركة "كارسيدياغ" الناشئة تطور معدات لتسهيل عملية تشخيص مرض السرطان

للمزيد

أفريقيا

آلاف التونسيين يتظاهرون ضد إصلاحات لجنة رئاسية تقترح المساواة في الإرث وإلغاء تجريم المثلية

© مظاهرات تونس 11 آب/أغسطس 2018.

فيديو فراس قصة , ليليا بليز

نص فرانس 24

آخر تحديث : 12/08/2018

خرج آلاف التونسيين السبت للتظاهر ضد إصلاحات اجتماعية دعت إليها لجنة كلفتها رئاسة الجمهورية. وتتطرق هذه الإصلاحات لإرساء المساواة في الإرث بين الرجل والمرأة وعدم تجريم المثلية. واعتبر المتظاهرون أن في هذه المقترحات مساسا بمبادئ الإسلام فيما أكدت اللجنة أن مقاربتها "لا تتنافى وجوهر الدين".

تظاهر الآلاف السبت في تونس ضد إصلاحات اجتماعية اقترحتها لجنة رئاسية، في مقدمتها المساواة في الإرث بين الرجل والمرأة وعدم تجريم المثلية.

وهتف رجال ونساء رفع بعضهم نسخا من القرآن "سندافع عن الإسلام بدمائنا". وجاءت تظاهرتهم تلبية لدعوة "التنسيقية الوطنية للدفاع عن القرآن والدستور والتنمية العادلة" التي تضم جامعيين ورجال دين وشخصيات إسلامية.

وقالت درة فرح (22 عاما) التي حضرت مع رفاق لها من القيروان بوسط البلاد "جئنا لندافع عن مبادىء ديانتنا". مضيفة "أنا ضد الاعتراف بالمثلية الجنسية والمساواة في الإرث".

مداخلة وزير الشؤون الدينية السابق نور الدين الخادمي

وفي حزيران/يونيو، عرضت لجنة رئاسية كلفت صيف 2017 النظر في ملف الحريات في تونس، مقترحاتها بشأن إصلاحات اجتماعية واسعة وغير مسبوقة تتناول خصوصا المساواة في الإرث وعدم تجريم المثلية الجنسية وإلغاء عقوبة الإعدام.

للمزيد - تونس: الميراث يعيد جدل المساواة بين الجنسين إلى الواجهة

وشكل الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي في آب/أغسطس 2017 "لجنة الحريات الفردية والمساواة" التي ضمت مجموعة من الخبراء لإعداد مقترحات إصلاحات اجتماعية تنسجم مع ما ورد في دستور 2014 على صعيد الحريات الفردية.

وقد يتطرق السبسي في خطاب يلقيه الاثنين بمناسبة يوم المرأة إلى هذه الإصلاحات.

وعلق مختار عبد الرحمن (ستون عاما) "يريدون تغيير أركان الإسلام". فيما أكدت صبيحة شلبي (56 عاما) التي تظاهرت مع ابنتها آمنة أن عدم المساواة في الإرث "خط أحمر رسمه القرآن ينبغي عدم تجاوزه".

وقالت آمنة "لست مجبرة على العمل، وإذا فعلت يمكنني الاحتفاظ بالمال لنفسي" فيما علقت والدتها "لا خيار أمام الرجل، عليه أن يعمل ويلبي حاجات المنزل، لهذا السبب فإنه يرث أكثر".

وأكدت اللجنة الرئاسية أن مقاربتها "لا تتنافى وجوهر الإسلام".

ومن المقرر تنظيم تظاهرة مؤيدة للمساواة والحريات الفردية مساء الاثنين، بعد الخطاب الرئاسي.

فرانس24/ أ ف ب

نشرت في : 11/08/2018

  • الأسبوع الاقتصادي

    تونس.. مظاهرات احتجاجا على غلاء الأسعار وإجراءات التقشف

    للمزيد

  • تونس

    الجيش التونسي ينتشر حول المباني الحساسة مع استمرار الصدامات بين المحتجين وقوات الأمن

    للمزيد

  • تونس

    صدامات ليلية جديدة بين متظاهرين وقوات الأمن في العديد من المدن التونسية

    للمزيد

تعليق