منظمة الهجرة الدولية تعلن مقتل 140 مهاجرا على الأقل إثر غرق مركبهم قبالة سواحل السنغال

صورة لمهاجرين أفارقة في النيجر.
صورة لمهاجرين أفارقة في النيجر. © أ ف ب/ أرشيف

توفي 140 شخصا على الأقل إثر غرق مركب للمهاجرين الأسبوع الماضي قبالة سواحل السنغال في أسوأ كارثة من هذا النوع في العام 2020، وفقا لما أعلنته منظمة الهجرة الدولية.

إعلان

في أسوأ كارثة من نوعها خلال عام 2020، أعلنت منظمة الهجرة الدولية أن "140 شخصا على الأقل" قضوا عندما غرق مركب مهاجرين الأسبوع الماضي قبالة سواحل السنغال.

أسوأ حادث غرق في عام 2020

وقالت المنظمة في بيان إن "140 شخصا غرقوا بعدما غرق مركبهم الذي كان يقلّ مئتي شخص، قبالة سواحل السنغال". وأضافت "أنه حادث الغرق الأسوأ في العام 2020".

وكانت السلطات السنغالية قد أعلنت حصيلة لا تقل عن عشرة قتلى مقابل ستين شخصا أنقذوا من دون تحديد عدد الركاب، أثناء حادثة الغرق التي أثارت حزنا كبيرا في هذا البلد الواقع في غرب أفريقيا.

الحرس المدني الإسباني

وأوضحت متحدثة باسم منظمة الهجرة الدولية في دكار أن "المجتمعات المحلية قالت لنا إنهم كانوا حوالى مئتي (شخص) على متن (المركب)، إذاً هذا يعني أن هناك 140 مفقودا".

وبين 7 و25 أكتوبر/تشرين الأول، اعترضت البحرية السنغالية المدعومة من الحرس المدني الإسباني، خمسة زوارق متجهة إلى أوروبا، وأنقذت في المجمل 388 شخصا، بحسب الحكومة التي تحدثت عن توقيف "28 مهرباً مشتبها بهم".

 

فرانس24/ أ ف ب 

   

                  

   

                  

   

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم