زيارة وزير الخزانة الأمريكي للسودان: توقيع عقد يمنح الخرطوم "تسهيلات تمويلية" بأكثر من مليار دولار

وزير الخزانة الأمريكي خلال جلسة استماع في واشنطن، في 10 كانون الأول/ديسمبر 2020.
وزير الخزانة الأمريكي خلال جلسة استماع في واشنطن، في 10 كانون الأول/ديسمبر 2020. © رويترز
4 دقائق

قال بيان حكومي سوداني إن وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوتشين قد وصل إلى الخرطوم الأربعاء لإجراء محادثات حول المساعدات الاقتصادية الأمريكية المستقبلية بعد شطب السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب مقابل التطبيع مع إسرائيل. وأفادت وزارة المالية السودانية في وقت لاحق أن السودان والولايات المتحدة وقعا اتفاقا يوفر للخرطوم تسهيلات تمويلية من البنك الدولي تزيد عن مليار دولار سنويا.

إعلان

وصل وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوتشين إلى السودان الأربعاء على رأس وفد رفيع المستوى لإجراء محادثات حول المساعدات الاقتصادية الأمريكية المستقبلية بعد شطب الخرطوم من القائمة السوداء للدول الراعية للإرهاب في مقابل تطبيع علاقاته مع إسرائيل.

وجاء في بيان حكومي: "وصل وزير الخزانة الأمريكي ستيف منوتشين صباح اليوم (الاربعاء) على رأس وفد رفيع المستوى في أول زيارة من نوعها للسودان".

وأفادت وزارة المالية السودانية في وقت لاحق أن السودان والولايات المتحدة وقعا اتفاقا يوفر للخرطوم تسهيلات تمويلية من البنك الدولي تزيد عن مليار دولار سنويا.

وقالت الوزارة في بيان إنها: "وقعت مذكرة تفاهم مع وزارة الخزانة الأمريكية لتوفير تسهيلات تمويلية لسداد متأخرات السودان للبنك الدولي، والتي ستمكن السودان من الحصول على ما يزيد عن مليار دولار سنويًا من البنك الدولي لأول مرة منذ 27 عامًا".

وعقد المسؤول الأمريكي لقاءات مع رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان ورئيس مجلس الوزراء عبد الله حمدوك، وعدد من الوزراء والمسؤولين بهدف مناقشة الوضع الاقتصادي والمساعدات التي ستقدمها الولايات المتحدة للسودان، إضافة إلى موضوع حلحلة ديون السودان التي تقدر بحوالى 60 مليار دولار.

وسعت الإدارة العسكرية-المدنية المشتركة المكلفة الإشراف على المرحلة الانتقالية، إلى إنهاء وضع البلاد كدولة مارقة من خلال إقامة علاقات أوثق مع الولايات المتحدة.

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم