جيش مالي يقتل 100 متشدد ويأسر 20 آخرين في عملية عسكرية مشتركة مع فرنسا

الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يرافق الرئيس المالي الانتقالي باه نداو بعد غداء عمل في قصر الإليزيه الرئاسي في 27 يناير/ كانون الثاني 2021 في باريس.
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يرافق الرئيس المالي الانتقالي باه نداو بعد غداء عمل في قصر الإليزيه الرئاسي في 27 يناير/ كانون الثاني 2021 في باريس. © أ ف ب
2 دقائق

 ذكر جيش مالي في بيان الثلاثاء أن جنوده والقوات الفرنسية قتلوا مئة متشدد وأسروا 20 آخرين في عملية مشتركة نفذت في يناير/ كانون الثاني الحالي بوسط الدولة الواقعة في غرب أفريقيا.

إعلان

أعلن الجيش المالي بالتعاون مع القوات الفرنسية، في بيان الثلاثاء، قتل 100 متشدد وأسر 20 آخرين في عملية مشتركة بين البلدين نفذت خلال يناير/كانون الثاني الحالي بوسط الدولة الواقعة في غرب أفريقيا.

وقال إن الحملة استمرت من الثاني إلى العشرين من الشهر الجاري واستهدفت مناطق على الحدود مع بوركينا فاسو، حيث تسيطر جماعات متشددة لها صلات بتنظيمي "القاعدة والدولة الإسلامية" على مساحات كبيرة من الصحراء النائية وتشن هجمات منتظمة على الجيش والمدنيين.

وأضاف الجيش "استهدفت هذه العملية إخراج العدو من مناطق يتخذها ملاذا له".

ولفرنسا أكثر من 5100 عسكري في منطقة الساحل بغرب أفريقيا للمساعدة في مواجهة المتشددين، وهي مشاركة تواجه معارضة متزايدة في الداخل ومن بعض الأوساط في مالي.

فرانس24/ رويترز

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم