المحكمة الجنائية الدولية تؤكد تبرئة رئيس ساحل العاج السابق لوران غباغبو

رئيس ساحل العاج السابق لوران غباغبو يمثل أمام المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي، 6 فبراير، 2020.
رئيس ساحل العاج السابق لوران غباغبو يمثل أمام المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي، 6 فبراير، 2020. © أ ف ب

برأت المحكمة الجنائية الدولية الأربعاء استئنافيا رئيس ساحل العاج السابق لوران غباغبو، مؤيدة بذلك الحكم الصادر في 2019 لفائدته. وكانت وجهت اتهامات له بارتكاب جرائم ضد الإنسانية فيما يتعلق بدوره المزعوم في أحداث عنف أعقبت الانتخابات التي نظمت ببلاده في 2010-2011.

إعلان

أكدت المحكمة الجنائية الدولية الأربعاء الحكم الصادر في 2019 ببراءة رئيس ساحل العاج السابق لوران غباغبو، وأمرت بإزالة جميع شروط الإفراج عنه.

وقال القاضي الذي ترأس الجلسة، شيلي إيبوي أوسوجي، في تلاوته لحكم الهيئة "بالأغلبية، لم تجد دائرة الاستئناف أي خطأ يمكن أن يؤثر بشكل جوهري على قرار غرفة المحاكمة".

واعتبر المدعون أن قضاة جرائم الحرب ارتكبوا أخطاء جسيمة باستنتاجهم أنهم فشلوا في إثبات قضيتهم ضد الرئيس السابق وشريكه في التهمة تشارلز بلي جودي.

وبرأ قضاة غرفة المحاكمة غباغبو وبلي جودي من اتهامات بارتكاب جرائم ضد الإنسانية فيما يتعلق بدورهم المزعوم في أحداث العنف التي أعقبت الانتخابات في ساحل العاج في 2010-2011.

 

فرانس24/ رويترز

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم