المحكمة العليا في الولايات المتحدة ترفض طعن الجمهوريين في فوز بايدن ببنسلفانيا

المحكمة العليا في واشنطن
المحكمة العليا في واشنطن © رويترز

رفضت المحكمة العليا في الولايات المتحدة الطعن الذي تقدم به الجمهوريون في فوز الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن ببنسلفانيا مطالبين بإلغاء ما يصل إلى 2.5 مليون بطاقة اقتراع بالبريد في الولاية. وتعتبر بنسلفانيا واحدة من الولايات الحاسمة في الانتخابات التي جرت في الثالث من نوفمبر/تشرين الثاني.

إعلان

ألحقت المحكمة العليا الأمريكية الثلاثاء هزيمة بالجمهوريين الذين يسعون لإلغاء ما يصل إلى 2.5 مليون بطاقة اقتراع بالبريد في ولاية بنسلفانيا خلال محاولتهم تغيير هزيمة الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب في الانتخابات، إذ رفض القضاة منع الولاية من إضفاء الطابع الرسمي على فوز الرئيس المنتخب جو بايدن هناك.

ورفضت المحكمة في أمر موجز طلبا من عضو الكونغرس الأمريكي مايك كيلي، حليف ترامب، وجمهوريين آخرين من بنسلفانيا رفعوا دعوى قضائية بعد انتخابات الثالث من نوفمبر/تشرين الثاني، بحجة أن توسع الولاية في التصويت بالبريد عام 2019 غير قانوني بموجب قانون الولاية.

وكانت بنسلفانيا واحدة من الولايات الحاسمة في الانتخابات حيث هزم بايدن، وهو ديمقراطي، ترامب بعد فوز الرئيس الجمهوري بالولاية في عام 2016. وكان مسؤولو الولاية قد صادقوا بالفعل على نتائج الانتخابات.

 

فرانس24/ رويترز

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم