بدء عملية التطعيم في إطار مبادرة "كوفاكس" والعالم ينتظر توزيع لقاح"جونسون أند جونسون"

ممرضة تقيس درجة حرارة رجل أمام مدخل مركز أبيدجان الرياضي حيث تم التطعيم الأول بلقاح أسترازينيكا الاثنين ،1 مارس/آذار 2021.
ممرضة تقيس درجة حرارة رجل أمام مدخل مركز أبيدجان الرياضي حيث تم التطعيم الأول بلقاح أسترازينيكا الاثنين ،1 مارس/آذار 2021. © أ ف ب

انطلقت الاثنين عملية التطعيم اعتمادا على آلية كوفاكس التي تسهر عليها منظمة الصحة العالمية، مع استفادة أول دولتين في العالم، هما غانا وساحل العاج، باللقاح المضاد لفيروس لكورونا. ومن المنتظر أن يعزز توزيع لقاح جونسون أند جونسون حول العالم اللقاحات الأخرى المعتمدة، بعد أن وافقت الوكالة الأمريكية للغذاء والدواء على استعماله.

إعلان

استفادت غانا وساحل العاج الاثنين من اللقاح المضاد لفيروس كورونا في إطار ما يعرف بآلية "كوفاكس"، لتكونا أول دولتين تستخدمان اللقاح بموجب هذه العملية التي تشرف عليها منظمة الصحة العالمية.

وفيما بدأت أغلب الدول الغنية حملات التطعيم منذ أشهر، أصبح رئيس غانا نانا أكوفو-أدو الإثنين أول شخص في العالم يتلقى لقاح أسترازينيكا في إطار الآلية المذكورة. وقال الرئيس "من المهم أن أعطي المثل على أن هذا اللقاح آمن، بأن أكون أول شخص يتلقاه، من أجل أن يشعر كل شخص في غانا بارتياح إزاء تلقيه".

وفي ساحل العاج، تلقى الأمين العام للرئاسة باتريك أتشي اللقاح ضمن نفس الآلية أيضا، ثم تم تطعيم عناصر من قوات الدفاع والأمن.

وتسعى آلية كوفاكس التي أنشئت لضمان عدم استبعاد الدول الفقيرة من اللقاحات ضد كوفيد-19 وسط استئثار الدول الغنية بها، إلى توزيع ملياري جرعة بنهاية العام.

الدول الفقيرة في مواجهة الدول الغنية من أجل لقاح دون ملكية فكرية

ونُفذت أكثر من 224 مليون عملية تطعيم على مستوى العالم، بحسب معطيات وطنية جمعتها وكالة الأنباء الفرنسية. وكانت الفلبين آخر دولة باشرت حملة التطعيم الاثنين.

غير أن الدول الغنية اشترت غالبية اللقاحات المتوفرة، ما دفع بمنظمة الصحة العالمية للتحذير من أن الأزمة لا يمكن أن تنتهي ما لم تتمكن الدول الفقيرة من تحصين شعوبها أيضا.

ويلوح خلاف بشأن مطالبات تقودها الهند وجنوب أفريقيا بإعفاء اللقاحات من حقوق الملكية الفكرية.

لكن الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي وسويسرا، حيث مقرات شركات أدوية كبرى، تعارض الفكرة التي تناقش في اجتماع لمنظمة التجارة العالمية يومي الاثنين والثلاثاء.

العالم في انتظار لقاح "جونسون آند جونسون"

في الولايات المتحدة من المقرر أن يتم توزيع 3,9 مليون جرعة من لقاح جونسون أند جونسون، بعد أن انضم إلى اللقاحات الأخرى التي حصلت على الضوء الأخضر من الوكالة الأمريكية للغذاء والدواء لتوزيعه.

ومن شأن توزيع لقاح جونسون أن يوفر الدعم لخطة الرئيس جو بايدن للسيطرة على الفيروس الذي أودى بأكثر من مليون أمريكي وجعل الولايات المتحدة أكثر الدول المتضررة.

وينضم لقاح جونسون آند جونسون ذو الجرعة الواحدة والقابل للتخزين في درجات حرارة الثلاجة إلى لقاحي شركتي فايزر/بايونتيك وموديرنا في حملة التطعيم الضخمة في الولايات المتحدة، حيث أودت الجائحة بحياة أكثر من 500 ألف شخص.

وفي الاتحاد الأوروبي، من المتوقع أن توافق وكالة الأدوية الأوروبية على لقاح جونسون في أوائل آذار/مارس، على أن يتم توزيعه من أواخر آذار/مارس أو أوائل نيسان/أبريل، وفقا لوزيرة الصناعة الفرنسية، أنييس بانييه رانشر.

 

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم