فيروس كورونا: البرازيل تسجل حصيلة وفيات قياسية خلال 24 ساعة بأكثر من أربعة آلاف حالة

برازيليون يتهمون رئيسهم جايير بولسونارو بارتكاب "مجزرة" بحقهم من خلال سوء إدارته لأزمة فيروس كورونا.
برازيليون يتهمون رئيسهم جايير بولسونارو بارتكاب "مجزرة" بحقهم من خلال سوء إدارته لأزمة فيروس كورونا. © رويترز

في حصيلة قياسية جديدة، أعلنت البرازيل الثلاثاء وفاة أكثر من أربعة آلاف شخص بسبب فيروس كورونا، لترتفع الحصيلة الإجمالية للفيروس إلى حوالي 337 ألف وفاة من أصل 13 مليون مصاب.

إعلان

سجلت البرازيل الثلاثاء للمرة الأولى منذ بدء تفشي جائحة كوفيد-19، أكثر من أربعة آلاف وفاة جراء الفيروس، بحسب ما أعلنت وزارة الصحة. وقالت الوزارة إن البلاد سجلت 4,195 وفاة خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية.

وارتفعت الحصيلة الإجمالية للفيروس في البرازيل إلى حوالي 337 ألف وفاة من أصل 13 مليون مصاب، لكن الكثير من العلماء يقولون إن البيانات التي تنشرها وزارة الصحة لا تعكس مدى فداحة الوضع الوبائي في البلاد.

والبرازيل، أكبر دولة في أمريكا اللاتينية والبالغ عدد سكانها 212 مليون نسمة، هي الدولة الثانية في العالم خلف الولايات المتحدة، الأكثر تضررا من الجائحة على صعيد الخسائر البشرية.

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم