تقرير: غالبية مرضى فيروس كورونا في العناية المركزة بالبرازيل من الشباب

دفن ضحايا لفيروس كورونا المستجد في مقبرة نوسا سنيورا أباراسيدا في ماناوس في البرازيل في الخامس من كانون الثاني/يناير 2021.
دفن ضحايا لفيروس كورونا المستجد في مقبرة نوسا سنيورا أباراسيدا في ماناوس في البرازيل في الخامس من كانون الثاني/يناير 2021. © أ ف ب

أظهر تقرير صحي في البرازيل أن غالبية أسرة العناية المركزة بمستشفيات البلاد، شغلها الشهر الماضي أشخاص في سن 40 أو أقل. وكشف التقرير ارتفاعا كبيرا في عدد الشبان الذين يتم استقبالهم في وحدات العناية المركزة. وانتشرت في البرازيل النسخة المتحورة التي أصبحت تعرف بالسلالة البرازيلية. ويشهد هذا البلد وضعا كارثيا جراء الوباء. وسجل الثلاثاء أكثر من 3800 وفاة.

إعلان

كشف تقرير صحي أن تفشي فيروس كورونا في البرازيل، يؤثر بشكل متزايد على الشبان، حيث أظهرت بيانات المستشفيات أن أغلب من كانوا في العناية المركزة في الشهر الماضي في سن 40 أو أقل.

ونشرت هذا التقرير "الجمعية البرازيلية لطب الرعاية المركزة" في مطلع الأسبوع. ويستند التقرير على بيانات من أكثر من ثلث جميع أجنحة العناية المركزة في البلاد.

ووجد التقرير زيادة كبيرة في عدد الشبان الذين يتم إدخالهم إلى وحدات العناية المركزة.

ولأول مرة منذ تفشي المرض في البرازيل العام الماضي، شغل مرضى يبلغون من العمر 40 عاما أو أقل 52 في المئة من أسرة العناية المركزة.

ويمثل ذلك قفزة بنسبة 16.5 في المئة مقارنة بنسبة إشغال أسرة العناية المركزة لتلك الفئة العمرية المسجلة بين ديسمبر/ كانون الأول وفبراير/ شباط.

وأظهرت بيانات أصدرتها وزارة الصحة بالبرازيل تسجيل 3808 حالات وفاة بكوفيد-19 الثلاثاء و82186 إصابة جديدة بفيروس كورونا.

وسجلت البرازيل في المجمل حتى الآن 358425 حالة وفاة بالفيروس و13 مليونا و599994 إصابة مؤكدة.

 

فرانس24/ رويترز

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق فرانس 24