الرئيس التركي يؤكد أن "كفاح" حليفته أذربيجان ضد أرمينيا لم ينته

رئيس أذريبدجان إلهام ألييف رفقة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في أذريبدجان 9 كانون الأول/ديسمبر 2020
رئيس أذريبدجان إلهام ألييف رفقة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في أذريبدجان 9 كانون الأول/ديسمبر 2020 © أ ف ب

في خطاب على هامش عرض عسكري كبير في العاصمة الأذربيجانية، أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الخميس أن "كفاح" حليفته أذربيجان ضد أرمينيا لم ينته بعد انتصارها في النزاع في ناغورني قره باغ. وأضاف أردوغان أن "النضال في المجالين السياسي والعسكري سيستمر الآن على العديد من الجبهات الأخرى".

إعلان

عقب وصوله إلى العاصمة الأذربيجانية باكو لحضور الاحتفالات الوطنية بمناسبة انتصار أذربيجان في النزاع في ناغورني قره باغ، قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الخميس إن "كفاح" حليفته أذربيجان ضد أرمينيا لم ينته بعد انتصارها في النزاع في ناغورني قره باغ.

"النضال سيستمر"

وقال أردوغان في خطاب على هامش عرض عسكري كبير في العاصمة الأذربيجانية إن "تخليص أذربيجان أراضيها من الاحتلال لا يعني أن الكفاح انتهى. فالنضال في المجالين السياسي والعسكري سيستمر الآن على العديد من الجبهات الأخرى".

ودعمت تركيا أذربيجان خلال الاشتباكات الأخيرة مع القوات الأرمينية بشأن منطقة ناغورني قره باغ المتنازع عليها.

وفي 27 أيلول/سبتمبر، اندلعت اشتباكات عنيفة بين الجيش الأذربيجاني والانفصاليين المدعومين من أرمينيا حول المنطقة الجبلية التي أعلنت الاستقلال في التسعينيات.

واتهمت أنقرة على نطاق واسع بإرسال مرتزقة من سوريا لدعم جيش باكو، لكنها نفت هذه الاتهامات.

كما قال الزعيم التركي في خطابه إن "حرية قره باغ ستكون بداية عهد جديد" في المنطقة، مضيفًا أنه يجب تحميل أرمينيا مسؤولية "جرائم الحرب" التي ارتكبت أثناء القتال.  

فرانس24/ أ ف ب 

   

                  

   

                  

   

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم