حان الوقت لتصبح إسكتلندا "دولة أوروبية مستقلة" حسب رئيسة الوزراء نيكولا ستورجن

رئيسة وزراء اسكتلندا نيكولا ستورجن في برلمان أدنبره في 26 تشرين الثاني/نوفمبر 2020
رئيسة وزراء اسكتلندا نيكولا ستورجن في برلمان أدنبره في 26 تشرين الثاني/نوفمبر 2020 آندي بيوكانن تصوير مشترك/ا ف ب

فور إعلان التوصل إلى اتفاق تجاري بين الاتحاد الأوروبي وبريطانيا لمرحلة ما بعد بريكسيت، الخميس، قالت رئيسة وزراء إسكتلندا نيكولا ستورجن إن الوقت قد حان لتصبح إسكتلندا "دولة أوروبية مستقلة". وشددت على أن "بريكست يتحقق عكس إرادة شعب إسكتلندا"، التي صوتت بنسبة 62% ضد الخروج من الاتحاد الأوروبي.

إعلان

اعتبرت رئيسة وزراء إسكتلندا نيكولا ستورجن الخميس في تغريدة أن الوقت حان لتصبح إسكتلندا (وهي مقاطعة بريطانية) "دولة أوروبية مستقلة"، في أعقاب التوصل لاتفاق تجاري بين المملكة المتحدة والاتحاد الأوروبي.

وكتبت ستورجن "بريكست يتحقق عكس إرادة شعب إسكتلندا"، التي صوتت بنسبة 62% ضد الخروج من الاتحاد الأوروبي، مشيرة إلى أنه "لا يمكن لأي اتفاق على الإطلاق أن يعوض عما أخذه بريكسيت منا". وتابعت أن "الوقت حان لنرسم مستقبلنا الخاص كدولة أوروبية مستقلة".

لكن لندن ترفض السماح لإسكتلندا بعقد استفتاء جديد على الاستقلال. 

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم