قادة الاتحاد الأوروبي يوقعون الأربعاء اتفاقا ينظم العلاقة مع بريطانيا بعد بريكسيت

رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون مستقبلا رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين في لندن في 8 كانون الثاني/يناير 2020.
رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون مستقبلا رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين في لندن في 8 كانون الثاني/يناير 2020. © أ ف ب

ستقوم رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فان دير لايين ورئيس المجلس الأوروبي شارل ميشال الأربعاء بالتوقيع على الاتفاق الذي ينظم علاقة الاتحاد ببريطانيا بدءا من الأول من كانون الثاني/يناير، بعد انتهاء المرحلة الانتقالية اللاحقة لبريكسيت. ومن المنتظر أيضا أن يوقع رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون على الاتفاقية التي يتوقع أن تحوز موافقة مجلس العموم، في ظل الأغلبية التي يتمتع بها جونسون والموافقة المبدئية التي أبدتها المعارضة العمالية.

إعلان

ستوقع رئيسة المفوضية أورسولا فون دير لاين ورئيس المجلس الأوروبي شارل ميشال على اتفاق ما بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي مع لندن الأربعاء الساعة 9:30 صباحا (08:30 بتوقيت غرينتش)، وفق ما أعلنته متحدثة باسم المفوضية الأوروبية على تويتر الثلاثاء.

كما يجب أن يوقع رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون الاتفاق في لندن.

ودعي النواب البريطانيون الأربعاء أيضا لمناقشة النص المؤلف من 1250 صفحة. وليس هناك شكوك بشأن المصادقة عليه نظرا إلى الأغلبية المتاحة لحكومة بوريس جونسون المحافظة والدعم المبدئي الذي أبدته المعارضة العمالية.

وبعد الموافقة الرسمية من دول الاتحاد الأوروبي، سينشر النص في الجريدة الرسمية للتكتل بحلول الخميس للسماح بدخوله حيز التنفيذ في الاول من كانون الثاني/يناير 2021.

وسيكون تطبيقه مؤقتا في انتظار مصادقة البرلمان الأوروبي الذي تعتبر موافقته ضرورية والذي يمكنه بعد ذلك عقد جلسة عامة استثنائية في نهاية شباط/فبراير للتصويت على النص.

وفي 24 كانون الأول/ديسمبر، توصلت لندن وبروكسل إلى اتفاق يؤطر مرحلة ما بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في ختام مفاوضات صعبة.

وتنتهي المرحلة الانتقالية التي بدأت عند مغادرة المملكة المتحدة الاتحاد الأوروبي في كانون الثاني/يناير 2020، في 31 كانون الاول/ديسمبر مع خروج بريطانيا من السوق الموحدة.

ومن خلال هذه الشراكة الاقتصادية والتجارية، يسمح الاتحاد الأوروبي للندن الدخول دون رسوم جمركية أو حصص إلى سوقه الذي يضم 450 مليون مستهلك، لكنه ينص على عقوبات وتدابير تعويضية في حال عدم امتثالها لبنود الاتفاق.

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم