هولندا: ليلة ثالثة من الاحتجاجات ضد حظر التجول والحكومة لن تتراجع عن قرارها

  أعمال الشغب في روتردام في 25 كانون الثاني/يناير الجاري.
أعمال الشغب في روتردام في 25 كانون الثاني/يناير الجاري. © أ ف ب
5 دقائق

شهدت مدن هولندية عدة ليلة ثالثة من الاحتجاجات وأعمال عنف ونهب، وأضرم محتجون النيران واشتبكوا مع الشرطة وذلك بعد إقرار حظر تجول ليلي لوقف انتشار فيروس كورونا. وأكدت الشرطة اعتقال نحو 184 شخصا على الأقل خلال هذه المواجهات. من جانبه، أكد وزير المال أن حكومته لن تتراجع عن قرارها، معتبرا أن مرتكبي أعمال الشغب ليسوا متظاهرين شرعيين مضيفا "الحثالة يقومون بذلك".

إعلان

اعتقلت الشرطة الهولندية 184 شخصا على الأقل في ثالث ليلة من الاضطرابات التي شهدتها عدة مدن بأنحاء هولندا، حيث أضرم محتجون الحرائق وألقوا الحجارة ونهبوا المتاجر في أعمال عنف أثارها فرض حظر تجول ليلي لاحتواء فيروس كورونا.

وقد أوضح المتحدث باسم الشرطة شيرلو إساياس: "يمكننا أن نؤكد توقيف 184 شخصا على الأقل". ودان قائد الشرطة هينك فان إيسن بشدة مثيري الشغب معتبرا أن "لم يعد يتعلق الأمر بحق التظاهر".

وقالت وكالة الأنباء الهولندية (إيه.إن.بي) إن عشرة من رجال الشرطة أصيبوا في مدينة روتردام الساحلية وتم إلقاء القبض على 60 من المحتجين الليلة الماضية. وقال تلفزيون (إن.إتش نيوز) إن صحافيين اثنين أصيبا بعد أن استهدفتهما مجموعة من المحتجين في العاصمة أمستردام وقرب بلدة هارلم.

وجاء أول حظر تجول تشهده البلاد منذ الحرب العالمية الثانية بعد تحذير من المعهد الوطني للصحة من موجة جديدة من الإصابات بسبب السلالة المتحورة التي ظهرت في بريطانيا. وفُرض حظر التجول على الرغم من تراجع حالات الإصابة الجديدة على مدى أسابيع.

وفي شرق العاصمة قال شهود إن تسعة احتجزوا بعد اشتباكات مع قوات الأمن إذ حطم المحتجون واجهات عدد من المتاجر وهاجمت مجموعة من مثير الشغب سيارة فان تابعة للشرطة.

وأُغلقت المدارس والمتاجر غير الضرورية منذ منتصف كانون الأول/ديسمبر بعد شهرين من إغلاق الحانات والمطاعم. وسجلت هولندا 13579 وفاة و952950 إصابة بالفيروس حتى الآن.

الحكومة لن تتراجع عن قرارها

من جانبه، شدد وزير المال الهولندي فوبكي هوكسترا الثلاثاء على أن حكومته لن تتراجع أمام قرارها حظر التجول، معتبرا أن أعمال الشغب ارتكبتها "حثالة".

ونقلت وكالة الأنباء الهولندية عن هوكسترا قوله: "لا يتعين الاستسلام لأشخاص يحطمون واجهات المحلات. ليس الأمر كذلك".

ورأى أن مرتكبي أعمال الشغب في العديد من المدن ليسوا متظاهرين شرعيين مضيفا "الحثالة يقومون بذلك".

فرانس24/ رويترز/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم