قاض إيطالي يأمر بمحاكمة أربعة ضباط مصريين في قضية مقتل الطالب جوليو ريجيني في 2016

نشطاء من منظمة العفو الدولية لحقوق الإنسان يشاركون في مظاهرة في ساحة كاستيلو بتورينو في 25 يناير/كانون الثاني 2020، لإحياء الذكرى السنوية الرابعة لاختفاء الطالب الإيطالي جوليو ريجيني.
نشطاء من منظمة العفو الدولية لحقوق الإنسان يشاركون في مظاهرة في ساحة كاستيلو بتورينو في 25 يناير/كانون الثاني 2020، لإحياء الذكرى السنوية الرابعة لاختفاء الطالب الإيطالي جوليو ريجيني. © أ ف ب

أمر قاض إيطالي الثلاثاء بمحاكمة أربعة من كبار مسؤولي الأمن المصريين في قضية مقتل الطالب الإيطالي جوليو ريجيني الذي قضى في ظروف غامضة في يناير/كانون الثاني 2016 بالقاهرة. وأظهر تشريح جثته أنه تعرض للتعذيب قبل وفاته. وحسب مصدر قضائي، فإن القاضي أمر ببدء المحاكمة في 14 أكتوبر/تشرين الأول.

إعلان

ذكر مصدر قضائي أن قاضيا إيطاليا أمر الثلاثاء بمحاكمة أربعة من كبار أعضاء أجهزة الأمن المصرية بشأن دورهم المزعوم في اختفاء الطالب الإيطالي جوليو ريجيني ومقتله في القاهرة في يناير/كانون الثاني 2016.

واختفى ريجيني، طالب الدراسات العليا بجامعة كمبردج البريطانية، في العاصمة المصرية، وعثر على جثته بعد نحو أسبوع.

وأظهر تشريح الجثة تعرض الشاب للتعذيب قبل وفاته.

ويقول المدعون الإيطاليون إن تحقيقهم أظهر أن أربعة مسؤولين مصريين مسؤولون عن "خطف" ريجيني، في حين تورط أحدهم في "مؤامرة لقتله".

وأضاف المصدر القضائي أن القاضي أقر بوجود أدلة كافية لتوجيه اتهامات للأربعة وأمر ببدء المحاكمة في 14 أكتوبر/تشرين الأول.

لكن الشرطة والمسؤولين في مصر نفوا مرارا أي ضلوع لهم في اختفاء ريجيني أو مقتله.

فرانس24/ رويترز

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق فرانس 24