وكالة الأدوية الأوروبية توافق على استخدام لقاح فايزر للأطفال ما بين 12 و15 عاما

صورة لجرعات من لقاح فايزر- بايونتيك المضاد لفيروس كورونا.
صورة لجرعات من لقاح فايزر- بايونتيك المضاد لفيروس كورونا. © أ ف ب

أجازت وكالة الأدوية الأوروبية الجمعة استخدام لقاح فايزر- بايونتيك المضاد لفيروس كورونا للأطفال ما بين 12 و15 عاما، ليصبح بذلك أول لقاح يحصل على الضوء الأخضر لتحصين الأطفال في الاتحاد الأوروبي.

إعلان

في أول خطوة لتطعيم الأطفال في الاتحاد الأوروبي بلقاحات مضادة لفيروس كورونا، وافقت وكالة الأدوية الأوروبية الجمعة على استخدام لقاح فايزر- بايونتيك للفئة العمرية 12 إلى 15 عاما.

   وأفاد مدير استراتيجية التطعيم لدى الوكالة ماركو كافاليري الصحافيين "كما كان متوقعا، وافقت لجنة الأدوية البشرية التابعة لوكالة الأدوية الأوروبية على استخدام لقاح فايزر- بايونتيك للأطفال ولليافعين الذين تبلغ أعمارهم ما بين 12 و15 عاما".

   وأضاف أن بيانات الاختبارات السريرية "تظهر حقا أن اللقاح يقي بشكل كبير" الفئات الأصغر سنا.

وأفادت الوكالة التي تتخذ من أمستردام مقرا أن الأطفال قادرون على "تحمّل" اللقاح "بشكل جيد" ولا توجد "مخاوف كبيرة" في ما يتعلق بالآثار الجانبية.

   وأعلنت ألمانيا أنها ستبدأ تطعيم الأطفال البالغة أعمارهم فوق 12 عاما اعتبارا من السابع من حزيران/يونيو بعد موافقة وكالة الأدوية الأوروبية.

   وكانت الولايات المتحدة وكندا أذنت في وقت سابق باستخدام اللقاح لهذه الفئة العمرية. وكان استخدام اللقاح الذي تنتجه شركة فايزر الأمريكية العملاقة بالاشتراك مع بايونتيك الألمانية مقتصرا حتى الآن على الأشخاص الذين تتجاوز أعمارهم 16 عاما في دول الاتحاد الأوروبي الـ27.

اختبارات ناجحة

   وأكدت فايزر وشريكتها بايونتيك في آذار/مارس أن لقاحهما المكون من جرعتين أثبت بأنه آمن وفعال خلال اختبار جرى على 2260 شخصا تبلغ أعمارهم ما بين 12و15 عاما.

   وأفادت مديرة الوكالة إمير كوك الصحف الأوروبية في 11 أيار/مايو أن الهيئة تلقت بيانات فايزر-بايونتيك و"وُعدنا ببيانات من الاختبارات السريرية والدراسة التي تمت في كندا في غضون الأسبوعين المقبلين، وسنسرع تقييمنا".

   وأعلنت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل الخميس أن ألمانيا ستمضي قدما بخطتها تطعيم الأطفال البالغة أعمارهم فوق 12 عاما، بانتظار إعلان وكالة الأدوية.

   لكنها شددت على أن التطعيم لن يكون إلزاميا ولن يؤثر على مسألة إن كان بإمكان الأطفال ارتياد المدارس أو قضاء عطلاتهم.

   وأعلنت موديرنا التي تستخدم ذات تقنية الحمض النووي الريبي المرسال المستخدمة في فايزر في وقت سابق هذا الشهر أن اللقاح فعال بنسبة 96 في المئة في أوساط البالغة أعمارهم ما بين 12 و17 عاما، وفق النتائج الأولية للاختبارات السريرية.

   وأفادت السلطات الصحية الأمريكية أنها تدرس عددا صغيرا من التقارير بشأن وجود حالات التهاب في عضلة القلب في أوساط الفئات الأصغر سنا ممن تلقوا لقاحات تستخدم تقنية الحمض النووي الريبي المرسال مثل فايزر وموديرنا.

 

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق فرانس 24