بطولة ألمانيا: بايرن يحسم الكلاسيكر وينفرد بالصدارة

برلين (أ ف ب) –

إعلان

واصل بايرن ميونيخ بطل المواسم الثمانية الاخيرة تفوقه على وصيفه بوروسيا دورتموند عندما تغلب عليه 3-2 في عقر داره "سيغنال إيدونا بارك" في دورتموند في "الكلاسيكر" قمة المرحلة السابعة من بطولة المانيا لكرة القدم.

وكان بوروسيا دورتموند البادئ بالتسجيل عبر قائده ماركو رويس (45)، لكن بايرن ميونيخ رد بثلاثية تناوب على تسجيلها مدافعه النمسوي دافيد ألابا (45+4) والمهاجم السابق لأصحاب الأرض الدولي البولندي روبرت ليفاندوفيكسي (48) والبديل لوروا سانيه (80)، قبل أن يقلص المهاجم الدولي النروجي الواعد إرلينغ هالاند الفارق (83).

وهو الفوز الثاني على التوالي لبايرن ميونيخ على دورتموند في سيغنال إيدونا بارك بعد الاول صفر-1 في المرحلة الثامنة والعشرين من الدوري الموسم الماضي والتي أمنت تتويج بايرن ميونيخ بلقبه الثامن على التوالي.

كما هو الفوز الرابع على التوالي للنادي البافاري على غريمه آخره 2-3 في الكأس السوبر المحلية في 30 أيلول/سبتمبر الماضي.

- 11 هدفا لليفاندوفسكي في 6 مباريات -

وواصل بايرن ميونيخ صحوته وحقق فوزه الخامس على التوالي منذ الخسارة المفاجئة والمذلة أمام هوفنهايم 1-4، والسادس هذا الموسم فرفع رصيده إلى 18 نقطة منفردا بالصدارة التي كان يتقاسمها مع دورتموند الذي مني بخسارته الثانية هذا الموسم والاولى بعد أربعة انتصارات متتالية فتراجع إلى المركز الثالث، تاركا الوصافة إلى لايبزيغ الذي استعاد توازنه بفوز كبير على ضيفه فرايبورغ 3-صفر.

وجاءت القمة مثيرة بين الفريقين، تبادلا خلالها الهجمات وكاد توماس مولر يفتتح التسجيل للضيوف بضربة رأسية اثر تمريرة عرضية لجيروم بواتينغ بين يدي الحارس السويسري رومان بوركي (14).

ورد دورتموند عندما تلقى هالاند كرة من الاميركي جيوفاني رينا تابعها بيسراه بجوار القائم الايسر (21).

ونجح بايرن ميونيخ في افتتاح التسجيل من هجمة منسقة قادها الفرنسي كينغسلي كومان الذي هيأ كرة الى سيرج غنابري في الجهة اليسرى فمررها زاحفة تابعها ليفاندوفسكي بارتماءة امام المرمى فأودعها داخله لكن الهدف ألغي بعد اللجوء الى حكم الفيديو المساعد "في آيه آر" بداعي التسلل على البولندي (24).

وسدد ليون غوريتسكا كرة قوية "على الطاير" من داخل المنطقة ابعدها بوركي بصعوبة قبل ان يشتتها الدفاع (27).

ونجح دورتموند في هز شباك بايرن عندما هيأ الانكليزي جايدون سانشو كرة الى البرتغالي رافايل غيريرو المتوغل داخل المنطقة فهيأها زاحفة الى رويس الذي تابعها بيمناه من لمسة واحدة في الزاوية اليمنى العليا للحارس العملاق مانويل نوير (45).

ولم تدم فرحة أصحاب الارض سوى أربع دقائق حيث نجح بايرن في إدراك التعادل من ركلة حرة حركها غنابري الى مولر الذي أوقفها لألابا فسددها قوية بيسراه ارتطمت بظهر المدافع البلجيكي توما مونييه وعانقت الشباك (45+4).

وأهدر هالاند فرصة منح التقدم مجددا لفريقه مطلع الشوط الثاني عندما تلقى كرة من سانشو داخل المنطقة فلعبها بيمناه بجوار القائم الايمن (47).

ودفع دورتموند ثمن اهدار الفرصة السانحة حيث منح ليفاندوفسكي التقدم للنادي البافاري بضربة رأسية من مسافة قريبة اثر تمريرة عرضية من الفرنسي لوكاس هرنانديز (48).

وهو الهدف الحادي عشر لليفاندوفسكي في 6 مباريات فقط في الدوري هذا الموسم فعزز صدارته لائحة الهدافين.

ووجه سانيه، بديل كومان، الضربة القاضية لدورتموند بتسجيله الهدف الثالث عندما تلقى كرة من ليفاندوفسكي خلف الدفاع فتوغل داخل المنطقة وسددها قوية بيسراه على يمين بوركي (80).

وقلص هالاند الفارق عندما تلقى كرة خلف الدفاع من غيريرو فكسر مصيدة التسلل وهيأها لنفسه بقدمه وركبته اليسرى وراوغ بها الحارس نوير قبل ان يودعها شباكه (84).

وكاد رويس يدرك التعادل بتسديدة "على الطاير" من داخل المنطقة مرت فوق العارضة (90)، فيما ألغى حكم الفيديو المساعد هدفا لليفاندوفسكي في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع بداعي التسلل.

- لايبزيغ يستعيد التوازن -

واستعاد لايبزيغ توازنه بفوزه الصعب على ضيفه فرايبورغ بثلاثية نظيفة تناوب على تسجيلها المدافع الفرنسي ابراهيما كوناتيه (26) ولاعب الوسط النمسوي مارسيل سابيتسر (70 من ركلة جزاء) والإسباني المعار من مانشستر سيتي الانكليزي أنخيلينيو (89).

واستفاد لايبزيغ من فوزه الثمين على ضيفه باريس سان جرمان الفرنسي 2-1 الاربعاء في الجولة الثالثة من مسابقة دوري أبطال أوروبا، وعاد إلى نغمة الانتصارات المحلية بعد خسارته امام بوروسيا مونشنغلادباخ صفر-1 في المرحلة الماضية.

وأكرم أونيون برلين وفادة ضيفه أرمينيا بيليفيلد العائد حديثا الى دوري الاضواء بخماسية نظيفة تناوب على تسجيلها الياباني كايتا إيندو (3) وروبرت أندريخ (13) والهولندي شيرالدو بيكر (45+2) وماكس كروزه (52 من ركلة جزاء) وسيدريك توخيرت (89).

وصعد أونيون برلين إلى المركز الرابع مؤقتا برصيد 12 نقطة بفارق الاهداف أمام باير ليفركوزن الذي يستضيف بوروسيا مونشنغلادباخ الاثنين في ختام المرحلة.

وأهدر شتوتغارت فرصة اللحاق بأونيون برلين بسقوطه في فخ التعادل أمام ضيفه اينتراخت فرانكفورت 2-2.

وكان شتوتغارت في طريقه الى تحقيق فوزه الثالث هذا الموسم بعد تعادلين متتاليين عندما تقدم بهدفين للارجنتيني نيكولاس غونساليس (17) وغونسالو كاسترو (33)، لكن فرانكفورت رد بهدفين للبرتغالي أندريه سيلفا (61) والارجنتيني دافيد ابراهام (75).

وهو الفوز الثالث على التوالي لشتوتغارت فرفع رصيده إلى 10 نقاط في المركز السابع مقابل الرصيد ذاته لاينتراخت فرانكفورت العاشر.

وأوقف هرتا برلين سلسلة ست مباريات دون انتصار بينها خمس هزائم متتالية عندما تغلب على مضيفه أوغسبورغ بثلاثية نظيفة سجلها البرازيلي ماتيوس كونيا (44 من ركلة جزاء) والبلجيكي دودي لوكيباكيو (51) والبولندي كريستوف بيونتيك (85).

واستهل هرتا برلين الموسم بالفوز على فيردر بريمن لكنه مني بخمس هزائم متتالية قبل ان يسقط في فخ التعادل امام فولفسبورغ في المرحلة الماضية.

وحرم المدافع الهولندي جرمياه جوست فريقه ماينتس من تحقيق فوزه الأول هذا الموسم والتخلص من المركز الأخير عندما هز شباكه بالخطأ مانحا التعادل للضيف شالكه 2-2.

وكان ماينتس البادئ بالتسجيل عبر دانيال بروزينزكي (6 من ركلة جزاء)، وأدرك شالكه التعادل بواسطة مارك أوث (36)، ثم منح الفرنسي جان فيليب كاتيتا التقدم لماينتس من ركلة جزاء في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع للشوط الاول، لكن جوست حرم فريقه من الفوز عندما سجل بالخطأ في مرماه في الدقيقة 82.

ويبقى عزاء ماينتس كسبه النقطة الاولى هذا الموسم بعد ست هزائم متتالية، لكنه بقي في المركز الاخير بفارق نقطتين خلف شالكه وكولن اللذين لم يتذوقا بدورهما طعم الفوز حتى الان في البوندسليغا.

وكان كولن سقط في فخ التعادل امام مضيفه فيردر بريمن 1-1- الجمعة في افتتاح المرحلة.

ويلعب الأحد أيضا فولفسبورغ مع هوفنهايم.